بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

25 مارس 2017 - 46 : 11   Facebook   Youtube  RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
عبد الجواد ابوكب
البنك العربي الافريقي الدولي

رسالة إلي المستقبل .. إلي الحفيد!

9 يناير 2017



محمد يوسف العزيزى
بقلم : محمد يوسف العزيزى

عمره بدأ قبل 25 يناير بأربعة أشهر لذلك كلما اقتربت ذكري يناير أجد لزاما عليّ أن أقول له :

حفيدي.. عندما تكبر وتقرأ وتعي ما تقرأ .. أرجوك لا تقرأ تاريخ هذه الفترة كما كتبها البعض.. فالتاريخ يكتبه المنتصرون من وجهة نظرهم فقط سواء كان النصر حقيقيا أو مزيفا.. تمهل كثيرا وأنت تقرأ التاريخ، وفرق دائما بين من يكتبون الرأي ومن يكتبون التاريخ.. الفرق شاسع وعظيم !

حفيدي.. 25 يناير 2011 أطلق عليها الجميع ثورة -  في وقتها - لأن الغالبية العظمي اجتمعت علي كراهية النظام في ذلك الوقت وإن اختلفت الأهداف ، وتخلي النظام عن الحكم في لحظة تاريخية ، وبعد أن ظهرت خطوط الصورة لم تستطع تلك الغالبية أن تجتمع علي حب مصر كما اجتمعت علي كراهية النظام .. فرقتهم الأهواء والمصالح ، وتقطعت بهم السبل بسبب الأجندات الخارجية والداخلية ، وسقطت أوراق التوت عن عورات الجميع ، وخرجت خفافيش الظلام تريد إسقاط الدولة كما سقط النظام.. فعاثت في الوطن فسادا وتدميرا ، وانقسم الناس أقساما عديدة ، وكل يسعي لتحقيق هدف خاص سواء كانوا أفراد أو جماعات أو منظمات أو ائتلافات .. لذلك فتاريخ هذه الفترة مملوء بالمغالطات ومكتوب بهوي الأنفس ..

حفيدي.. عندما تختفي علامات الاستفهام الكثيرة،وينقشع ضباب المرحلة وتجد إجابات للأسئلة الحائرة – التي ما زالت حائرة – اقرأ تاريخ المرحلة واعلم أن لكل فعل أو حدث نتائج وبقدر إيجابية النتائج يكون النجاح، وبقدر سلبيات النتائج يكون الفشل.. لا تعطي عقلك لأحد، ولا تستسلم لكلام منمق مفعم بالمشاعر يحدثك عن عظمة الأشياء والأفراد دون أن تجد له ظلا علي الأرض..

حفيدي.. سيقول لك من كتب تاريخ هذه الفترة أن استفتاء مارس 2011 كان نزيها وشفافا.. لا تصدق، وسيقول لك أن نجاح مرشح الجماعة في الرئاسة كان ديمقراطيا وطبيعيا وبإرادة الشعب.. لا تصدق .. فبعد ثلاث سنوات اكتشفنا – وتأكد إحساسنا – أنها مزورة

حفيدي .. لا تصدق كلام الكثير من النخبة الذين كشفهم الشعب بعد أن باعوا الوطن في سوق النخاسة لولا أن من اشتراه كان الشعب المصري الأصيل الذي أدرك الخطر وفهم اللعبة وقرر في ثورة حقيقية استرداد الوطن من خاطفيه..

حفيدي.. لا تصدق ما يكتبه الأدعياء الذين يأكلون علي كل الموائد.. لأنك ستجد كلاما كثيرا عنهم وعن بطولات زائفة صنعوها لأنفسهم ، ولا تصدق من أطلقوا علي أنفسهم أيقونات الثورة لأنهم مع معادلة الوطن تركوا الوطن ينزف وفروا إلي أسيادهم ، ولا تصدق شعارات رفعها البعض كقضايا حق وهي الباطل بعينه !

حفيدي.. لا تصدق شائعات وأكاذيب أطلقوها علي جيش بلدك العظيم ، وافتراءات لصقوها بشرطة وطنك لتشويه صورته ليسقط السيف والدرع منه كما حدث في دول مجاورة لم تعد دول وتحولت إلي كيانات مشوهة ومشوشة وأعلم أنه لولا جيش وشرطة بلدك ما استطعت أن أكتب لك رسالتي 

حفيدي.. قبل أن تقرأ المكتوب في صفحات تاريخ هذه الفترة.. أوصيك أن تسمع من أهل الثقة الذين عاشوا المرحلة وكانوا شهودا عليها.. أسمع من أبيك ومن أمك ، واسمع من أجدادك قبل أن يغادروا الحياة .. فليس كل ما يكتب في التاريخ هو الحقيقة ..

حفيدي.. لك أن تعلم أن الشرفاء في هذا الوطن يمهدون لك ولأمثالك الطريق لتنعموا بحياة أفضل ليس فيها إرهاب جماعة قررت قتل المصريين أو حكمهم لذلك يسقط منهم الشهداء كل يوم.. وتذكر أن في رقبتك دينا لهم هو أن تحافظ علي هذا الوطن ما حييت ولا تبخل عليه بكل غال ونفيس..

أخيرا .. لا تقرأ تاريخ هذه الفترة حتى يقول التاريخ الحقيقي كلمته فيها .

 





التعليقات



اخر مقالات للكاتب

  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك
مستشفي الرواد للعيون

مستشفي جلوبال كير

الصفحة الرسمية لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى

الصفحة الرسمية لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى