بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

22 اغسطس 2019 - 18 : 9   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

نص حكم محكمة القضاء الإدارى ببطلان اتفاقية تنازل مصر عن تيران وصنافير‎

21 يونيو 2016 - 51 : 16




كتبت - وفاء شعيرة

أودعت محكمة القضاء الادارى اسباب حكمها الصادر بالغاء اتفاقية ترسيم الحدود المصرية السعودية وقالت محكمة القضاء الإدارى فى حيثيات حكمها ببطلان اتفاقية تيران وصنافير إن مصر دولة أكثر من خمسة الآف سنة الآف عام فى موقعها المعلومات للكافة وزادت مساحتها فى أوقات قوتها إلى ما حولها من أراضى ورغم أنها تعرضت لغزو واحتلالها ولكنهما لم تزل من الوجود من الوجود فى أي وقت وظل إقليمها متميزا وارتطبت سيناء وجزيرتي تيران وصنافير والجزر المصرية فى خليج السويس والبحر الأحمر ارتباط لا يتجزأ بمصر.

وقالت المحكمة إن مصر طبقت على الجزيرتين قوانين ولوائح مصرية ومننا اللوائح الخاصة بالحجر الصحي وتضمنت اللائحة المختصة تحصين سير مصلحة الصحة الصادر فى ٣ يناير ١٨٨١ فى المادة ١٠ ، كما طبقت مصر على الجزيرتين اللائحة الجمركية الصادرة فى ٢ أبريل سنة ١٨٨٤ ووقعت الجزيرتين فى حدود تطبيق الجمارك.

وأضافت الحيثيات أن الثابت من صورة أمر العمليات رقم ١٣٨ الصادر من وزارة الحربية والبحرية المصرية فى ١٩ يناير ١٩٥٠ إلى سفينة مطروح أنه خاص بتوصيل قوى عسكرية لجزيرة تيران وانشاء محطات إشارات بحرية بالحزيرة،  وأن الثابت من صورة قائد البحرية المصرية إلى مدير مكتب وزير الحربية والبحرية المصرية المؤرخ ٢٢ فبراير ١٩٥٠ بشأن تموين القوات المصرية الموجودة  بتيران وصنافير.

وتابعت المحكمة " أن مصر فرضت حصارا بحريا على إسرائيل ومنعتها من المرور من مضيق تيران وأثير الموضوع فى منظمة الأمم المتحدة وتمسكت مصر بسيادتها على الجزيرتين.

وأشارت الحيثيات أنه  "صدر قرار وزير الداخلية المصري رقم ٨٦٥ لستة ١٩٨٢ ونشر فى الوقائع المصرية فى ٤ مايو لسنة ١٩٨٢ والذي تنص على أن تنقل شرطة جزيرة تيران من قسم سانت كاترين إلى قسم شرطة شرم الشيخ جنوب سيناء.

وأوضحت أنه صدر قرار  وزيرا لزراعة المصرى والسياحة والمتضمن حظر صيد الطيور فى جزيرتى تيران وصنافير واعتبار المنطقة منطقة سياحية مصرية، واعتبار هما  محميات طبيعية مصرية طبقت لقرار الحكومة المنشور بالوقائع المصرية سنة ١٩٨٣ فى نوفمبر .

وقالت المحكمة إنه صدر قرار نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع رقم ٣٦٧ ليسنة ١٩٨٦ بشأن تحديد المناطق الاستراتيجية ذات الطبيعة العسكرية، والتى لا يجوز تملكها ومنها جزيرتى تيران وصنافير.

كما تضمن أطلس مصر الصادر من إدارة المسلحةضد العسكرية بوزارة الدفاع عام ٢٠٠٧ أن جزيرتى تيران وصنافير ضمن حدود الدولة المصرية.
 











التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

كرة اليد

انجازات في المحافظات

العدالة الاجتماعية

Rosa TV

القدس عربية

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

تطوير مصر

اعلان مراتب سوفت