بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

16 ديسمبر 2017 - 56 : 18   Facebook twitter Youtube  RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك العربي الافريقي الدولي
تدريب روزاليوسف

انتقادات ألمانية لقرار فيفا بزيادة عدد منتخبات كأس العالم

11 يناير 2017 - 12 : 8




كتب - وكالات

بعد تبني الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قرار زيادة عدد المنتخبات المشاركة في نهائيات بطولة كأس العالم بدءا من عام 2026، احتجت عدة شخصيات كروية ألمانية على هذا القرار معتبرة أنه يقود الى تدني المستوى الفني للبطولة.

 

وافق الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) على زيادة عدد المنتخبات في كأس العالم من 32 إلى 48 توزع على 16 مجموعة من ثلاث منتخبات بدءاً من مونديال 2026، مؤيداً اقتراحا لرئيسه جاني انفانتينو يؤمن زيادة الاهتمام باللعبة ورفع العائدات المالية.

وأقر مجلس الاتحاد (التسمية الجديدة للجنة التنفيذية) في زيوريخ، "بالإجماع" الاقتراح الذي تباينت الآراء بشأنه. وشكلت زيادة عدد المنتخبات المشاركة في المونديال، وهي الأولى منذ كأس العالم في فرنسا 1998 (شهدت زيادة العدد من 24 إلى 32)، إحدى الأفكار الأساسية لانفانتينو الذي تسلم مهامه مطلع 2016، على رأس اتحاد نخره الفساد في عهد سلفه جوزيف بلاتر.

وأعلن الاتحاد الثلاثاء في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر"، أن المجلس "وافق (...) بالإجماع أن يكون عدد منتخبات كأس العالم 48 منتخباً اعتباراً من نسخة 2026 ". وقال انفانيتنو عقب القرار "علينا أن نصنع شكل كأس العالم في القرن الحادي والعشرين... كرة القدم هي أكبر من أوروبا وأميركا الجنوبية"، معتبرا أن "عددا أكبر من الدول ستتاح له فرصة الحلم".

وما يَعتبره انفانتينو حلما بالنسبة لعدد كبير من الدول حول العالم، تعتبره أمم كروية عريقة مثل ألمانيا بمثابة كابوس سيساهم في تراجع المستوى الفني لتظاهرة كروية عالمية مثل كأس العالم. وفي أول ردود الفعل الألمانية على قرار "فيفا" القاضي برفع عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 48 دولة، أعرب المدير الفني للمنتخب الألماني يواخيم لوف عن خيبة أمله تجاه هذا القرار.

وقال لوف في تصريحات صحفية "أعتبر أن مشاركة 32 منتخبا في منافسات كأس العالم أمرا مقبولا، ولا أعتقد أن رفع عدد المنتخبات إلى 48 سيساهم في تطوير المستوى الفني للبطولة. بل على العكس من ذلك، أتوقع أن ينحدر المستوى الفني". وضرب لوف الذي قاد المنتخب الألماني للفوز بلقب كأس العالم عام 2014 المثل ببطولة كأس أوروبا التي احتضنتها فرنسا صيف العام الماضي.

وأشار لوف إلى أن بطولة كأس أمم أوروبا، التي تم رفع عدد المنتخبات المشاركة فيها، عرفت تراجعاً في المستوى الفني. وقال المدرب الألماني إن هذه البطولة تخللتها "مباريات مملة ارتكنت خلالها بعض المنتخبات إلى الدفاع طيلة أطوار المباراة". وتابع لوف "بالتأكيد هذه ليست هي المتعة التي يسعى عشاق كرة القدم إلى رؤيتها في البطولات الكروية العالمية الكبيرة".

من ناحيته، عبر مدرب المنتخب الألماني السابق بيرتي فوكس عن صدمته تجاه قرار "فيفا". وقال فوكس الذي قاد المنتخب الألماني للفوز بكأس أوروبا عام 1996، بخصوص رفع عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 48 منتخباً "إنني مصدوم جدا من هذا القرار. إنه أمر فظيع". وتابع فوكس متحدثاً عن الاتحاد الدولي لكرة القدم "إذا أرادوا فعلا  أن يجهزوا على كأس العالم، فعليهم المضي قدماً في تطبيق هذا القرار".

أما المدير الرياضي لفريق كولونيا يورغ شماتكه، فقد وصف قرار "فيفا" بـ"الغبي". وقال شماتكه "اللاعبون يعانون حالياً من شدة الإجهاد بسبب كثرة المباريات، فكيف سيكون الحال بعد دخول قرار "فيفا" حيز التنفيذ". وتابع شماتكه "لا أستطيع رؤية أي قيمة مضافة  لهذا القرار".

يشار إلى أن الصيغة الجديدة ستقوم على خوض دور أول بنظام المجموعات، على أن يتأهل أول وثاني كل مجموعة (أي ما مجموعه 32 منتخبا)، مباشرة إلى الأدوار النهائية، بدلا من الصيغة الراهنة القائمة على خوض 32 منتخبا الدور الأول موزعة على ثماني مجموعات. واعتبر رئيس "فيفا" انفانتينو أنه بدءا من 2026، "كل مباراة ستكون فاصلة". وكان انفانتينو أكد في تصريحات سابقة، أن الصيغة الجديدة لن تتطلب إطالة مدة كأس العالم، والتي تقام حاليا على مدى 32 يوما، بل ستؤدي فقط إلى زيادة عدد المباريات من 64 حاليا إلى 80. كما شدد على أنه بموجب الصيغة الجديدة، سيبقى عدد اللقاءات التي يخوضها المنتخب الفائز باللقب كما هو حاليا، أي سبع مباريات.







التعليقات



سيعجبك أيضاً

  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك


المونديال