بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

16 فبراير 2019 - 5 : 16   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك العربي الافريقي الدولي

"السيريراج".. متحف الموت بـ"بانكوك"

11 اغسطس 2018 - 38 : 16




كتبت : هبة حميدو

 

بإمكانك الآن أن تزور الموتى بمكان آخر غير القبور!

بالطبع يمكنك زيارة الموتى بمكان آخر غير القبور، إذا قررت السفر لمدينة "بانكوك" في تايلاند، حيث متحف الموتى أو (متحف السيريراج الطبي).

على غير المعهود لم تعد المتاحف تشمل ما هو أثري فقط، كما كان يرد في أذهاننا عند سماع كلمة متحف، ولكن أصبحت هناك متاحف الآن لعرض كل ما هو غريب وطريف من حول العالم، وواحد من أبرز تلك المتاحف الغريبة الموجودة حول العالم هو متحف الموتى 

 

متحف "السيريراج" الطبي أو الملقب بمتحف الموتى المتواجد بمدينة بانكوك في تايلاند هو متحف قام بتأسيسه الدكتور فيشيتار شايابورن، وهو متحف مفتوح للجمهور، ويستفيد منه طلاب كلية الطب على وجه الخصوص، ويتألف من خمسة متاحف طبية صغيرة بداخله مثل: متحف إليس، ومتحف كونجدون التشريحي، ومتحف لعصور ما قبل التاريخ، ومختبر متحف الطفيليات، ومتحف الطب الشرعي سونغكران نيومسان.

 

يعتبر هذا المتحف جزءًا من مستشفى "السيريراج"، وبدأت الفكرة لدى الدكتور فيشيتار بجمع الطفيليات من مرضاه، والتي كانت تختلف من بين التي لا ترى بالعين المجردة، والتي يبلغ طولها مترًا واحدًا، بالإضافة إلى معلومات عن أنواع الطعام وعمليات الطهي التي تفضل النمو من الطفيليات والحشرات، التي تحمل المرض والحيوانات السامة والتدابير الوقائية، ومن ثم عرض كل ذلك في متحف ليتمكن الجميع من الاستفادة منه.

 

 

ويعيد المتحف الزوار إلى حضارة ما قبل التاريخ، عندما تم العثور على قطع هيكل عظمي "هومو"، المعروف باسم "رجل لامبانج" في تايلاند.  عاش "رجل لامبانج"، ما يقرب من 1000-4000 سنة مضت، كما يتضمن المعرض أدوات من ثلاثة عصور مختلفة، العصر الحجري القديم، والعصر الميزوليتي والعصر الحجري الحديث، الذين تتراوح أعمارهم بين 1000 و 4000 سنة، بالإضافة إلى الخرز والأحجار الملونة والتصاميم المختلفة من الفخار المطلي.

وتشمل المعروضات عرض الجماجم وأجزاء الجسم المختلفة في حالات الزجاج، وكثير منها من ضحايا القتل.

يضم هذا المتحف البقايا المحنطة لأول قاتل متسلسل معروف في التاريخ التايلاندي الحديث، "سي أوي ساي أورانج"، كان "سي كيوي" من أكلة لحوم البشر الذين كانوا يضحكون على الأطفال في الخمسينيات من القرن العشرين، ويقتلونهم أولًا ثم يأكلونهم. تم القبض عليه مؤخرًا وأدين وأُعدم، وتم عرض رفاته المحنطة كرادع للآخرين.

هو واحد من أكثر المتاحف رعبًا في العالم، وهذا أول ما قد يخطر في ذهنك حينما يقع على سمعك (متحف الموت)، لذا إذا كنت ترغب في رؤية كيف تبدو رئتي شخص أو كبد شخص طعنه أحد ما بسكين أو رؤية أحد الأطراف مقطوعة أو مشوهة أو حتى رؤية جنين داخل رحم أمه، عليك الذهاب فورًا إلى متحف "السيريراج" الطبي.

 

 الجانب التطبيقي للمتدربين في دورة الصحفي الشامل بأكاديمية "روزاليوسف" للتدريب والإنتاج الإعلامي

 
 






التعليقات



سيعجبك أيضاً


مؤتمر ميونخ

التعديلات الدستورية

الاتحاد الافريقي 2019

الطرف الثالث

امم افريقيا 2019

Rosa TV

بنك قناة السويس
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

مصممي اعلانات

بنك CIB

إعلان I score