بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

13 نوفمبر 2018 - 36 : 4   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك العربي الافريقي الدولي

العميد أمين حطيط الخبير العسكري اللبناني: تركيا تسعى لتأمين حصة للإخوان في السلطة السورية

30 اغسطس 2018 - 48 : 15




سوريا- شذى يوسف

تركيا حتى هذه اللحظة لم تتخل عن الإرهابيين وتتحرك وفق مصالحها

أردوغان نموذج للبراجماتية المصلحية التي لا تراعي مبادئ أو قواعد

الحديث عن العدوان هو موضوع الساعة الآن ويعتبر على قدر كبير من الجدية

قال العميد الدكتور أمين محمد حطيط، المحلل الاستراتيجي والخبير العسكري اللبناني:

إن تركيا حتى هذه اللحظة لم تتخل عن الإرهابيين، كما تحدث عن معركة إدلب في حوار خاص مع "بوابة روزاليوسف".. وإلى نص الحوار.

هل ستبدأ عملية تحرير "إدلب" خلال الأيام القادمة.. خاصة بعد تحرك قوات الجيش العربي السوري "شمالا"؟

من حيث المبدأ تعتبر عملية تحرير إدلب ضرورة أساسية لازمة من أجل استكمال أهداف الحرب الدفاعية التي تخوضها سوريا في مواجهة الحرب التي تشن عليها منذ عام 2011، وقد اتخذ القرار بتنفيذها وهو قرار لا مفر منه ولا رجعة عنه، لكن الانطلاق بالعمل الميداني يستلزم تحقق شروط من أجل ضمان النجاح وانخفاض الكلفة والاقتصاد بالجهد والوقت، وقد حققت القوات السورية وحلفاؤها نجاحًا بنسبة 75% لهذه الشروط، وستبدأ العملية المركبة من المصالحة والانتصار العسكري الميداني، ما إن تكتمل النسبة المتبقية من المتطلبات خلال أقل من شهر.

ما سر الضربات المركزة لسلاح الجو العربي السوري على بعض النقاط داخل إدلب قبل التحرك البري تجاهها؟

من الشروط المطلوب توافرها لتنفيذ عملية تحرير إدلب، تهيئة مسرح العمليات وتسوية خطوط التماس ومعالجة قواعد الإسناد الناري، والضربات التي تنفذها القوات السورية مع الحلفاء في منطقة إدلب، تأتي ضمن "عملية التهيئة"، وقد حققت حتى الآن معظم أهدافها، ويتابع سلاح الجو السوري ما تبقى مع دعم من الحلفاء.

ما سر زيارة وزير الدفاع الإيراني لدمشق في هذا التوقيت.. وهل هناك تعاون عسكري رفيع المستوى في إدلب؟

التنسيق والتعاون العسكري السوري- الإيراني قائم، وفي أعلى مستوياته، كونهما أطراف تحالف استراتيجي عميق، لكن تأتي زيارة وزير الدفاع الإيراني، في إطار التنسيق وتفعيل العمل العسكري المشترك، ليس من أجل إدلب فحسب، بل من أجل كامل الحرب الدفاعية التي يخوضها محور المقاومة، وهنا لا بد من الالتفات إلى التهديد الذي وجهته دول الغرب، أمريكا وفرنسا وبريطانيا لسوريا، واحتمال التدخل العسكري المباشر من قبلهم ضد سوريا ومحور المقاومة، في حال استعمال السلاح الكيماوي على حد ما يزعم هذا الثالوث، وبالتالي تجد إيران وسورية حاجة ملحة لتبادل الآراء ودراسة الموقف لتحديد الرد المناسب إذا وقع العدوان.

كثر الحديث عن إدلب منذ بداية الحرب وما زالت السهل الممتنع الذي لم تستطع أي قمة دولية عقدت على إيجاد حل له ما سر إدلب؟ وما الذي يميزها عن باقي المناطق التي تواجد بها المسلحون؟

لإدلب خصوصية تختص بها وتستأثر بها خلافا لكل ما عداها من مناطق سورية سبق أن حررت، تكمن في أهميتها الاستراتيجية لكل من المسلحين لأنها ملاذهم الأخير، ولتحالف العدوان وهي ورقته الأخيرة، ولتركيا وهي المجال الحيوي الأخير الذي يمكنها في حال الإمساك بها، من تأمين حصة للإخوان المسلمين في السلطة السورية، أما لسوريا فهي النطفة الأخيرة التي يتجمع فيها الإرهاب ويهدد وحدة وسيادة الدولة، لذلك نقول إن معالجة وضع إدلب يعني إنهاء الحرب على سوريا، ووضع حد للمواجهات العسكرية الميدانية الأساسية فيها، لهذا تكتسب إدلب هذه الأهمية التي تفوق كل ما عداها.

هل خدعت تركيا مسلحي إدلب بعد قبولها المفاوضات بعدما كانت تدعمهم في السابق؟ أم أن هذه المفاوضات ستصب في مصلحتهم؟

حتى اللحظة لا نعتبر أن تركيا تخلت عن الإرهابيين أو خدعتهم، إذ إن هؤلاء يتوزعون على فئتين واحدة تنصاع بكل مكوناتها لتركيا كانت هكذا وما زالت في هذا الوضع ذاته، وواحدة متعددة المكونات كانت علاقتها مع تركيا خاضعة للكر والفر والمد والجزر وهي مستمرة على هذه الصورة، واليوم تحتاج تركيا لشهادة حسن أداء ضد الإرهابيين بمواجهة الفئة الثانية وضمان مستقبل الفئة الأولى، وهذا ما لا يبدو أن روسيا وسورية على استعداد للقبول به إن لم تلتزم تركيا بمخرجات "أستانة" التي تفرض مواجهة جميع الإرهابيين وإعادة الجميع إلى مظلة الحل السلمي، ولذلك تستمر روسيا في محاولاتها مع تركيا لجذبها إلى هذا الموقف ما قد يتراءى في حال نجحت روسيا في مسعاها بانه انقلاب على المسلحين.

وزير الخارجية التركي مولود أوغلو لا يريد أن يتكرر سيناريو الغوطة ودرعا في إدلب.. كيف تقرؤون ذلك؟

الغوطة الشرقية وما حصل فيها يعتبر النموذج الصحيح لعمليات التحرير والتطهير من الإرهاب، والذي يحفظ مصلحة الدولة السورية وأمنها دون اعتبار لمصالح الأجانب، ولهذا ترفض تركيا هذا النموذج لأنه يطيح بمصالحها ويؤمن فقط مصلحة سوريا، وأن مجرد القول بهذا يعتبر استمرارا لمواقف تركيا العدوانية التي اشتهرت بها ضد سوريا منذ بدء العدوان وكانت رأس الحربة فيه.

في بداية العام الجاري قطع أردوغان العلاقات مع روسيا وايران لحماية مسلحي "جبهة النصرة" في إدلب.. الآن وزير خارجيته يقول نسعى لحل مع روسيا.. إلى أي مدى تملك روسيا مفاتيح الحل في إدلب وكيف نقرأ التغيير في الموقف التركي؟

تتحرك تركيا وفقا لمصالحها دون أن يقيدها في ذلك مبدأ أو قانون أو اعتبار لصداقة أو تحالف سابق، ويعتبر أردوغان نموذجا للبراجماتية المصلحية التي لا تراعي مبادئ أو قواعد مهما كانت طبيعتها، واليوم يجد أردوغان أن مصلحته تلزمه بالتقرب من روسيا وإيران للإفلات من الضغط الأمريكي المتعدد الأشكال الذي أدى مؤخرا إلى انهيار العملة التركية وارتفاع نسبة التضخم واستشراء البطالة، وأعتقد أن روسيا تعرف هذه الظروف وتسعى لاستثمارها لأقصى حد قبل أن تتغير وينقلب أردوغان عليها، فتركيا أردوغان لا توحي بالثقة والطمأنينة لأحد ممن يتعامل معها، ورغم ذلك نجد الآخرين يضطرون للتعامل الحذر معها، وفقا لما تتيحه وتفرضه الظروف الموضوعية ومصالحهم.

لماذا حذرت تركيا من عملية "قصف عشوائي" ستحدث في إدلب في الأيام المقبلة.. وما هدفها من هذا التحذير؟

تخشى تركيا من تكرار عملية الغوطة الشرقية في إدلب، ولذلك تحاول أن تمارس كل ما تستطيع من عمليات تهويل وحرب نفسية لمنع سوريا وحلفائها من تنفيذ عملية تحرير إدلب، ولذلك تزعم تركيا أن كارثة إنسانية ستحصل ضد المدنيين إذا حصلت المعركة وكل هذا من قبيل التلفيق والتهويل، فسوريا تقوم بعمليتها العسكرية بإتقان المحترف الذي يتحرك بين مواطنيه لينقذهم، وبالتالي نرى التحذير التركي يصب في خدمة الإرهابيين لمنع اجتثاثهم من المنطقة.

هل الانفجارات الضخمة داخل إدلب "صنيعة تركية" خاصة بعد تصريحات أوغلو عن تحديد الإرهابيين داخل إدلب والتخلص منهم عبر المخابرات والقوات العسكرية؟

الانفجارات التي تحصل بين الحين والأخر في إدلب هي وجه من وجوه الاقتتال الداخلي بين الإرهابيين ،وتشارك فيها المخابرات التركية ومخابرات أجنبية أخرى، وتهدف هذه العمليات إلى تصفية التنظيمات الإرهابية لبعضها البعض، خاصة على صعيد القيادات، ليتوسع بعضها على حساب الآخرين، أو لتأديبهم وردعهم عن القبول بالمصالحة مع الحكومة السورية.

هل تهاوي الليرة التركية ونزاع التصريحات بين أنقرة وواشنطن سيؤثر إيجابا على إيجاد حل لا دلب؟

أعتقد أن انهيار النقد التركي والضغط على الاقتصاد التركي، أو لنقل مجمل العلاقات السيئة الآن بين تركيا وأمريكا، كل ذلك من شأنه أن يؤثر على مواقفها، وعلاقاتها الإقليمية والدولية، خاصة مع روسيا وإيران، وبالتالي سيكون له تأثير لا يمكن إغفاله على قرارها بخصوص الحل السياسي أو العسكري في إدلب، ولهذا تسعى روسيا وبكل قوتها لجذب تركيا إليها وحملها على قطع طرق إمداد الإرهابيين لإنجاح عملية التحرير المقبلة.

هل تم تحييد أمريكا من المشهد السوري خاصة بعد الاتفاق على قمة رباعية تضم كلا من روسيا وألمانيا وتركيا وفرنسا للخروج بحل يخص إدلب؟

أمريكا خسرت الحرب في سورية لكنها ما زالت موجودة في المشهد وقادرة على العرقلة والتأثير في صنع المستقبل، وإن كان ذلك في حدود وسقف منخفض، ولا نعتقد أن أوروبا يمكن أن تنخرط في حل لإدلب أو لسوريا دون أن يكون هناك تفاهم أو تنسيق مع أمريكا، بيد أن الغرب يقوم عادة بتوزيع الأدوار فيوافق فريق ويعارض فريق من أجل حفظ أعلى نسبة من المكاسب للفريقين، ولذلك نخدع أنفسنا إذا اعتقدنا بأن أوروبا خاصة فرنسا وبريطانيا تتحركان بعيدا عن القرار والإرادة الأمريكية.

ما مدى جدية الحديث عن عدوان ثلاثي جديد بتحفيز أمريكي؟

هذا الحديث عن العدوان هو موضوع الساعة الآن ويعتبر على قدر كبير من الجدية، لأن الثالوث الاستعماري لن يتقبل ببساطة هزيمته الاستراتيجية في سوريا، ويريد فعل أي شيء ليخفف منها أو ليعوض عنها، ولهذا أعتقد أن العدوان احتمال وارد بدرجة عالية خاصة إذا وجدت أمريكا أن عملية تحرير إدلب ستحقق أهدافها بسرعة كما حصل في الجنوب.











التعليقات



سيعجبك أيضاً


بوابة روزاليوسف تحاور شباب العالم

فيروس سى

Rosa TV

منتدي شباب العالم بشرم الشيخ

القدس عربية

بنك قناة السويس
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

King M

مركز الاورام جامعة المنصورة

اعلان سيارة

الشركة القابضة للنقل البحري

إعلان توتال

إعلان سيارة BMW

إعلان توتال طولي