بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

13 نوفمبر 2018 - 28 : 5   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
البنك العربي الافريقي الدولي

رئيس شعبة اللغة السواحلية بألسن عين شمس: السواحلية لغة دول حوض النيل وعلينا تعلمها

5 سبتمبر 2018 - 5 : 17




كتبت: آيات عبد اللطيف

تواجه حركة الترجمة في مصر عدة تحديات، بحسب عدد من أساتذة تدريس اللغات، والمتخصصين في مجال الترجمة في مصر، وهو الأمر الذي دفع "بوابة روزاليوسف" لإجراء سلسلة حوارات مع المتخصصين للتعرف على مستقبل حركة الترجمة في مصر وأهميتها باعتبارها جسرا للتواصل بين الشعوب وتبادل الثقافات.

الدكتور محمد خوخة – رئيس شعبة اللغة السواحلية بكلية الألسن جامعة عين شمس- قال في حواره مع "بوابة روزاليوسف" إن اللغة "السواحلية" هي لغة دول حوض النيل، مؤكدا اهتمام الحكومة والقيادة السياسية بنشر تعليم هذه اللغة، باعتبارها لغة مهمة ومؤثرة في علاقتنا مع الدول الأفريقية الناطقة بها وباعتبارها اللغة السابعة عالميا وفقا لتصنيف منظمة الأمم المتحدة.

وإلى نص الحوار:

·  ما هي البلاد التي تتحدث اللغة السواحلية؟

العالم به 3200 لغة والقارة الافريقية بها 1000 لغة، أشهرها ثلاث "اللغة العربية في شمال افريقيا، واللغة السواحلية في دول شرق أفريقيا، والهوسا في دول غرب افريقيا" ولكن اللغة السواحلية تمتاز عن لغة "الهوسا" بأنها اللغة السابعة عالميا في الأمم المتحدة، وهناك العديد من دول شرق افريقيا تتحدث السواحلية أكثر من الهوسا.

كما أن اللغة السواحلية هي اللغة الرسمية في "تنزانيا"، وتتحدث بها معظم دول حوض النيل مثل "تنزانيا – كينيا- أوغندا – رواندا – بوروندي" بالإضافة لدول أخرى مثل "جزر القمر وموزمبيق والكونغو الديموقراطية وعمان والسودان، وتتأثر اللغة السواحلية بالمصطلحات العربية كثيرا.

· ما هو متوسط أعداد الطلاب التي تلتحق بقسم اللغة السواحلية كل عام ؟

نحن بدأنا في العام الدراسي 2011-2012، وكلية الألسن أنشئت عام 1835 وحاليا بها 19 لغة و13 قسما، وترتيب اللغة السواحلية العام الماضي كان الثالث كلغة أجنبية ثانية يلتحق بها الطلاب بعد اللغة الإنجليزية والألمانية، وما بين الترتيب الثامن والتاسع كلغة أجنبية أولي، وهذا شئ جيد جدا لأننا متواجدون في الكلية منذ سبعة أعوام فقط، والجدير بالذكر أن المياه التي نشربها هي من دولة تتحدث السواحلية، لذا فمن المهم أن يتعلم الشعب المصري هذه اللغة لأنها لغة إفريقية، ومع انتعاش العلاقات المصرية الافريقية هذه الأيام مطلوب أن يواكب ذلك تعلم اللغات الافريقية لأن اللغة هي التي تقرب الشعوب من بعضها البعض.

فعلى سبيل المثال، كلمة " هاكونا متاتا" هي كلمة سواحيلية وتعني "مفيش مشكلة"، وعلى سبيل المثال الرئيس الأمريكي السابق "باراك أوباما" من أصول كينية وكان يتحدث اللغة السواحلية، ومايكل جاكسون كان يتحدث السواحلية، فواجب علينا تعلم هذه اللغات وأن نعمل على استعادة العلاقات المصرية الافريقية كما كانت عليه أيام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر

وهناك اهتمام مؤخرا من جانب الحكومة والقيادة السياسية بتعليم اللغة السواحلية ليس في هذا الصرح فقط؛ فقديما كانت تدرس اللغة السواحلية في كلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر وقسم الدراسات العليا في جامعة القاهرة، كما أنها حاليا تدرس في جامعة أسوان وهناك قرار بتدريسها في جامعة المنيا.

 كما أن هناك توافرا في فرص عمل لمتعلمي اللغة السواحلية حاليا، فهناك طلبة أعرفهم في الفرقة الثانية ويعملون حاليا باللغة السواحلية.

· مع ازدياد التحاق الطلاب بالقسم هل يؤثر ذلك على حركة الترجمة من وإلى هذه اللغة؟

معظم خريجي الكلية يعملون حاليا في الصحافة ويترجمون ما يكتب عن مصر في الدول الأفريقية ويتم إبرازه في الصحف المصرية، وهناك من يترجم الأدب الأفريقي وهو أدب زاخر بالكنوز مثله مثل أي أدب عالمي، وهذا يحقق هدف كلية الألسن وهو الترجمة ونقل الثقافة المصرية والعربية إلى السواحلية والعكس.

ومؤخرا قمت بتدريس أكثر من دورة تدريبية لتعليم اللغة السواحلية لهيئة تنشيط السياحة للعمل على زيادة تطور العلاقات، مع ازدياد السياحة الأفريقية إلى مصر.

 

 

· هل ازدادت حركة الترجمة من وإلي السواحلية بعدما أصبحت دول البحيرات العظمي تتحدث السواحلية مثل الكونغو الديمقراطية ؟

هذه الدول بالفعل تتحدث السواحلية لكن هذه الدول فقيرة ماديا إلى حد ما وينظرون لمصر كأم الدنيا كما نقول عنها، فحركة الترجمة لابد أن تبدأ من هنا من مصر، كمثال على ذلك هناك في وزارة الخارجية الصندوق العربي الافريقي الذي يمثل واحدا من مصادر الدعم المالي للمترجمين، وهناك انجازات عديدة؛ فلقد قمت بترجمة 7 أو 8 كتب وروايات. كما أنه قديما تمت ترجمة القرآن الكريم في كلية اللغات والترجمة وقد يكون هناك ترجمات مسبقة للقرآن الكريم لكن الأزهر الشريف له ترجمته الخاصة أما ترجمات هذه الدول من العربية نستطيع القول بأنها مازالت دول ناشئة.

وتعمل الجامعات المصرية "القاهرة – الأزهر " على إرسال باحثين لنيل درجات الماجستير والدكتوراه من هذه الدول وذلك لتنشيط حركة الترجمة، وزيادة التبادل الثقافي.

· كيف يمكن زيادة انتشار اللغة السواحلية كاللغات الأخرى؟

من أهم السبل الإعلام والتيلفزيون والصحافة، فمثلما ذكرت اللغة السواحلية هي لغة افريقية سهلة 30% منى مصطلحاتها عربية ولكن الكلمات العربية عندما دخلت اللغة السواحلية "استوحلت" أي اتبعت النظام الصوتي للغة السواحلية؛ ففي اللغة السواحلية الأسماء تنهي بحركة على عكس اللغة العربية التي تنتهي فيها الأسماء بسكون.

كما أن كل ما ينطق يكتب فهي لغة موسيقية، فالجانب العربي هو الشائع بها، وقديما كان أعظم شعراء اللغة السواحلية هو الذي يستخدم كلمات عربية بكثرة، ولكن حاليا الشباب يبتعدون عن الكلمات العربية، ومن ثم علينا خلال الفترة القادمة الاهتمام بهذه اللغة من خلال كافة المستويات.

فعلي سبيل المثال الفرق الرياضية يجب أن يكون معها مترجم مصري للتعامل في الحياة اليومية، فمن فترة كان هناك مؤتمر اقتصادي في شرم الشيخ بحضور بعض رؤساء الدول الافريقية وعندما علموا أنه يوجد مذيع سواحيلي مصري أصروا على التسجيل باللغة السواحلية مع جهلهم بتدريس اللغة السواحلية في مصر ولكن عندما وجدوا مصريا يتحدث السواحلية وهم يثقون في المصريين جدا أصروا على ذلك.

وسبق وأن عملت في الإذاعة لمده 26 عاما ووصلت لدرجة كبير مذيعين فطلب مني وضع خطة قناة تذيع بأربع لغات من ضمنها اللغة السواحلية.

وهناك دول مثل السعودية تبث قناة بالسواحلية 24 ساعة ودولة مثل ليبيا تدرس اللغة السواحلية في التعليم الثانوى، فنحن من باب أولي أن نتبع هذه الخطي فيجب زيادة الاهتمام في شتي العلاقات. على سبيل المثال في مجال التجارة نحن الدولة رقم 1 في استيراد الشاي الكيني وليبيا الدولة رقم 2 في الاستيراد من مصر فيجب علي بصفتى إعلاميا سابقا نشر هذه المعرفة، ولكني كنت منشغلا الفترة السابقة بترسيخ قواعد اللغة في الكلية وبحمد الله بدأت تؤتي ثمارها.

 

· هل يوجد مراكز ثقافية لتدريس اللغة السواحلية؟

هي تدرس في كلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر منذ عام 1969، وتدرس في جامعة القاهرة ضمن مجموعة من اللغات في قسم البحوث والدراسات الافريقية التابع لجامعة القاهرة منذ عام 1954.

لكن عندما بدأت العمل في القسم بدأ الاهتمام باللغة السواحلية، منذ عام 2011 ونأمل في زيادة الأعداد الملتحقة الفترة القادمة، خاصة أن اللغات هي المستقبل وهناك أجانب من أعضاء هيئة التدريس في الكلية وهذا يعزز تعليم اللغة، وبالتالي هم لا يحتاجون لمراكز خارجية لتعليم اللغة ولكن الدارسين خارج الكلية ربما يكونون في حاجة لمثل هذه المراكز فعلا.

· عند العمل على زيادة حركة الترجمة من وإلي السواحلية هل لذلك تأثير إيجابي على عملية التبادل الثقافي بين البلدين ؟

بالطبع فسكان الدول الافريقية يعشقون مصر ويعشقون اللغة العربية ، فالبداية في مصر جيدة إلى حد ما؛ فهناك الآن أكثر من قاموس عربي سواحلي في مصر وهناك القرآن الكريم مترجم، ونأمل أن تتسع حركة الترجمة وتؤثر بالإيجاب على العلاقات الثقافية والسياسية أيضا.

· من وجهة نظركم بعد ظهور العديد من أجهزة الترجمة الفورية هل من الممكن الاستغناء عن العامل البشري والاتجاه إلى الترجمة الآلية فقط؟

هذا مطلوب إلى حد ما؛ فالعالم متجه لاستخدام التكنولوجيا والإلكترونيات والاستغناء عن البشر، ولكن وجود الجانب الإلكتروني إلى جانب البشري لن يؤثر على بعضه البعض.

· كيف ترى مستقبل الترجمة في مصر ؟

نحن نأخذ خطوات جادة بدليل انتشار اللغات في الجامعات المصرية وتعليم اللغات في المرحلة الابتدائية ودراسة أكثر من لغة، فنحن في تطور كبير بعيدا عن الانغلاق.

* الجانب التطبيقي للمتدربين في دورة الصحفي الشامل بأكاديمية روزاليوسف للتدريب والإنتاج الإعلامي

 

 











التعليقات



سيعجبك أيضاً


بوابة روزاليوسف تحاور شباب العالم

فيروس سى

Rosa TV

منتدي شباب العالم بشرم الشيخ

القدس عربية

بنك قناة السويس
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

King M

مركز الاورام جامعة المنصورة

اعلان سيارة

الشركة القابضة للنقل البحري

إعلان توتال

إعلان سيارة BMW

إعلان توتال طولي