بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

23 اغسطس 2019 - 43 : 12   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

حكاية تاجر خردة وأشقائه قتلوا طالبا ثأرا لشقيقهم بالجيزة

12 يناير 2019 - 10 : 13




كتب - محمد عمران

قبل 3 سنوات حدث مشاجرة بين عائلتين «شكابي ومراد»، بسبب خلافات حول الجيرة، انتهت المشاجرة بمقتل عائلة شكابي لفرد من عائلة مراد، وتم القبض على القاتل وإحالته إلى المحكمة التي قضت بمعاقبته بالأشغال الشاقة المؤبدة، ولكن أشقاءه كأن لهم رأي آخر في ذلك، يتمثل في الثأر لشقيقهم حتى يرتاح في تربته- وفقا لما اعترفوا به- أمام نيابة جنوب الجيزة الكلية.

على مدار 3 سنوات يفكر تاجر الخردة وأشقائه في كيفية الأخذ بالثأر، وماذا يروي عطشهم مكان شقيقهم الأصغر؟ وهل واحد من العائلة الأخرى يكفي؟ وهل تستعيد عائلة مراد هيبتها وسط منطقتها مرة أخرى.. هذا ما سنسرده لكم في التفاصيل التالية.

جلس الإخوة الثلاثة في منزل شقيقهم الأكبر يفكرون في من يقوم بعملية الثأر لشقيقهم، وكيف ستتم ليلا أم نهارًا؟ الأمر الذي انتهى بقيام الثلاثة بقتل واحد من عائلة شكابي وإلقاء التهمة على الأخ الأصغر، وتم الاستقرار على قتل شاب في العقد الثاني من عمره يتمتع بالعلم والأخلاق، وتعتبره عائلة شكابي من أفضل أبنائها نظرا لعلمه الثري .

أعدوا العدة وتم شراء أسلحة نارية وذخائر «مسدس، وبندقية آلية، وفرد خرطوش»، وتحديد موعد القيام بالعملية، وتم تحديدها واستهداف الضحية نهارًا أثناء عودته من الجامعة، وأثناء عبوره الطريق أطلق عليه المتهمون كمية كبيرة من الأعيرة النارية أسقطته قتيلًا في الحال، ووقف المتهمون الثلاثة فوقه يرددون هتافات منها: "أخدنا بتارنا"، وذلك طبقا لما جاء في اعترافات المتهمين أمام النيابة.

تم نقل الضحية إلى المستشفى مصابا بـ 8 طلقات متنوعة، في مناطق متفرقة من الجسد منها في «فروة الرأس، والعين والبطن والصدر»، وتمكنت الأجهزة الأمنية بالجيزة من القبض على المتهمين الثلاثة الذين اعترفوا بقتل المجني عليه بقصد الثأر لشقيقهم الأصغر الذي قتل قبل 3 سنوات نتيجة خلافات حول الجيرة بين العائلتين.

واعترف المتهم الأكبر الذي يدعى: «محمد» بأنه في عام 2016 حدثت مشاجرة بين عائلته وعائلة شكابي بسبب أولوية الركنة أسفل عقار تمتلكه عائلة المتهم، تطورت إلى مشاجرة بالأسلحة البيضاء، استطاعت العائلة الثانية خلال هذه المشاجرة بقتل شقيقه الأصغر طعنا بـ«السكين» في البطن أودت بحياته في الحال، مشيرا إلى أن عائلته رفضت الدية وصمتت على الثأر.

واعترف المتهم الثاني بأن شقيقه قتل على يد اثنان من متعاطي المواد المخدرة في هذه العائلة، وأنهم عقدوا النية على قتل أفضل أبناء هذه العائلة حتى يحرق قلبهم عليه، وبالفعل: تتبعنا الضحية على مدار 10 أيام حتى جاء موعد القتل وتم استهدافه وقتله.

واعترف المتهم الثالث أن تم قتله بإطلاق 5 طلقات عليه من أسلحتهم، وأنه لا بديل عن الثأر حتى يتم استعادة هيبتهم مرة أخرى وسط أهل منطقتهم.

 











التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

كرة اليد

انجازات في المحافظات

العدالة الاجتماعية

Rosa TV

القدس عربية

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

تطوير مصر

اعلان مراتب سوفت