بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

23 سبتمبر 2019 - 2 : 10   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

شاهد.. خاص| رمسيس يونان الأعلى سعرًا بمزاد دبي- مارس 2019

25 مارس 2019 - 20 : 23




كتبت - سوزى شكرى

ما زالت وستبقى لوحات ومنحوتات الفن المصري تحصد أعلى سعر في قاعات المزادات العالمية، ومن الملاحظ تصدر أعمال فناني السيريالية المصرية في آخر ثلاث سنوات، ونرجع هذا الاهتمام منذ تسليط الأضواء على السيريالية المصرية من خلال فعاليات معارض السيريالية المصرية التي أقيمت خلال السنوات الثلاث الأخيرة من (2016– 2017– 2018) بموجب البروتوكول المصري- الفرنسي بعنوان "السريالية في مصر(1938-1948)، وأيضا البروتوكول المصري مع مؤسسة الشارقة للفنون تحت عنوان "حين يصبح الفن حرية- السرياليون المصريون (1938-1965)، والذي عرضت الأعمال بمصر قصر الفنون بالأوبرا ثم بمتحف كوريا، ومن هذه الفعاليات تصدر ولمع أسماء الفنانين الرواد وهما رمسيس يونان– عبد الهادي الجزار– محمود سعيد- وغيرهم.

انتهى مؤخرا بدار "كريستيز" للمزادات العالمية- دبي الذي أقيم في يوم 23 مارس الجاري تحت عنوان Middle Eastern Modern & Contemporary Art - الفن الحديث والمُعاصر في الشرق الأوسط"، ومشاركة كل من الفنان عبد الهادي الجزار– رمسيس يونان– تحية حليم– جاذبية سري– حامد ندا– آدم حنين– عادل السيوي– خالد حافظ– أحمد فريد– خالد زكي– أحمد عسقلاني.

بحسب ما أعلنه موقع "كريستيز"– دبي، وجدنا مفارقات رقمية بعضها جاء سلبيا بسبب بيع أعمال فنية أقل من القيمة المقررة لها، وأعمال صعدت أعلى من الرقم المتوقع لها، وأعمال تم رفعها من المزاد بعد عرضها، وهذا يعد مؤشرا معتادا ومتأرجحا في عالم التسويق العالمي للفن التشكيلي.

رائد السيريالية المصرية الفنان رمسيس يونان (1913-1966) الذي عرضت له أربع لوحات تصويرية سيريالية، رغم حصد إحدى لوحاته أعلى المبيعات لكن الثلاث لوحات الأخرى إحداهما تم رفعها والاثنتان تم بيعهما بأقل من السعر المقرر لهما، اللوحة الأولى بعنوان "ضد الجدار" من إنتاج عام 1944 كان مقررا لها من 100 إلى 150 ألف دولار إلا أنها قفزت إلى أعلى سعر وهو 387.000 دولار أمريكي، اللوحة الثانية 1947 وقدرت قيمتها من 5 إلى 7 آلاف دولار لم تبع وتم رفعها بعد انتهاء المزاد، الثالثة إنتاج عام 1946 وتقدر قيمتها 5 إلى 7 آلاف دولار بيعت بأقل من السعر المحدد لها وهو 2.500 دولار أمريكي، والرابعة إنتاج عام 1947 تقدر قيمتها من 5 إلى 7 آلاف دولار وبيعت بـ2.500 دولار وهو أيضًا سعر اقل من المقرر لها.

ويليه الفنان عبد الهادي الجزار (1925-1966) أحد رواد السيريالية، الذي عرضت له لوحة بعنوان "عالم الحب" رسمها 1952، قدرت قيمتها من 80 إلى 120 ألف دولار وحققت 122.500 دولار أمريكي، ويعد هذا ارتفاعا محدودا لقيمة الفنان والتاريخ.

الفنانة تحية حليم (1919-2003) التي يعرض لها عملان الأول بعنوان "مشهد الفلاحة" 1966 قدرت قيمته من 15 إلى 20 ألف دولار بيعت بـ12.500 دولار أمريكي، ويعد سعرا يقترب من السعر المقرر لها، أما الثانية بعنوان "رحلة القارب" 1966 فقدرت قيمتها من 40 إلى 60 ألف دولار وبيعت بـ50.000 دولار وأيضا لم يخرج السعر عن المقرر له.

الفنانة جاذبية سري "1925" عرضت لها لوحة واحدة رسمتها 1970، قدرت قيمتها من 25 ألف دولار إلى 30 ألف دولار بيعت بـ25 الف دولار أمريكي، ويعد هذا السعر المقرر لها دون زيادة.

الفنان حامد ندا (1924-1990) عرضت له لوحة بعنوان "خيمة دي لابستريت" أنتجها 1955، وقدرت قيمتها من 8 إلى 12 ألف دولار بيعت بأقل من السعر المقرر لها وهو خمسة آلاف دولار فقط، وهذا يعد تراجعا في أعمال حامد ندا.

الفنان والنحات الكبير آدم حنين (1929) عرضت له لوحة تصويرية بعنوان "سكة قطر مصر" وقدرت قيمتها بين 10 و15 ألف دولار لكنها رفعت من المزاد.

الفنان عادل السيوي (1952) عرضت له لوحتان وضع سعر موحد لكل عمل منهما ما بين 25 و30 ألف دولار لكن العمل الأول بيع بسعر 33.750 دولار، والعمل الثاني بيع بسعر 31.000 دولار، وكل العملين بيع بسعر أعلى من المقرر لها.

والفنان خالد حافظ (1963) عرض له لوحة تصويرية أنتجها الفنان عام 2010 وتقدر قيمتها من 8 إلى 10 ألف دولار، بيعت بسعر أقل من المقرر لها وهو 6.250 ألف دولار.

الفنان أحمد فريد (1950) عرض له لوحة بعنوان "الفوضى الحضارية" أنتجها عام 2018، قدرت قيمتها من 10 إلى 15 ألف دولار، حققت ارتفاعا عن السعر المقرر لها 16.250 دولارا أمريكيا.

أما في مجال النحت المصري فكانت مشاركة مشرفة لجيل من الشباب أثبت وجوده محليًا وعالميًا هما الفنان النحات خالد زكي (1964) فقد عرض له منحوتة من الجرانيت والبرونز بعنوان "الرجل والمفتاح" أنتجها عام 2010، وقدرت قيمتها بين 15 و20 الف دولار، وبيعت بـ18.750 دولارا.

وأيضا الفنان النحات أحمد عسقلاني (1978) عرضت له منحوتة وصفت بانها "حمار صغير اعتقد انه غزال" أنتجها عام 2012، ويقدر قيمتها من 6 إلى 8 آلاف دولار بيعت 7.500 دولار أمريكي.

اقرا ايضا ..23 مارس.. 11 فنانا مصريا يشاركون في مزاد "كريستز" دبي

 











التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

الشهادات الثلاثية

الامم المتحدة

قنوات الارهاب

موتمر الشباب

كرة اليد

انجازات في المحافظات

العدالة الاجتماعية

القدس عربية

الشائعات

دورة الألعاب الافريقية
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك