بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

25 اغسطس 2019 - 45 : 6   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

انتفاضة فرنسية ضد أنشطة "الحمدين والإرهابية"

14 مايو 2019 - 23 : 22




كتبت - هند عزام

تقارير فرنسية تفضح تمويل التنظيم للإخوان.. و50 برلمانيًا يثرون ضدهم 

كشف تقرير لصحيفة "لوجورنال دو ديمانش"، عن تحركات برلمانية فرنسية لمواجهة أنشطة تنظيم الحمدين والإخوان في البلاد، خاصة بعد صدور كتاب أوراق قطر، الذي فضح الأنشطة المشبوهة لقطر في أوروبا.

ونشرت "قطريليكس" علي صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي" توتير" تقريرًا مفصلًا عن التحرك الفرنسي ضد تنظيم الحمدين، وجماعة الإخوان الإرهابية، إلى جانب رصد التقارير الفرنسية التي تفضح تمويل الحمدين للإخوان.

ولفتت إلى إطلاق "ليديا جيروى " المتحدثة باسم الحزب الجمهوري، منصة في صحيفة لو جورنال دو ديمانش، دعت فيها إلى محاربة المتطرفين بشكل أفضل، حيث أيد الدعوة أكثر من 50 عضوًا منتخبًا.

وبدعوة من النائبة "ليديا جيروس"، وقع أكثر من 50 من البرلمانيين الجمهوريين، ورئيس منطقة باكا رينو موسيلير رسالة، مفتوحة نُشرت دعت فيها المتحدثة باسم حزب الجمهوريين الرئيس إيمانويل ماكرون إلى محاربة الإسلام السياسي، من خلال "إعلان الإخوان كمنظمة إرهابية"، وحل المنظمات المرتبطة بها مثل ائتلاف "مسلمي فرنسا" (UOIF سابقًا.

وكشف التقرير أن من بين الموقعين رئيس مجلس النواب كريستيان يعقوب، ونواب رئيس الحزب دامين آباد وجيوم بلتيير.

وقالت جيروس: "يجب على فرنسا أن تعلن جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية، مثلما فعلت مصر والإمارات العربية المتحدة وبريطانيا"، مضيفة أن الأسلاف هزموا النازية، وعلى الجيل الحالي أن يهزم الإسلام السياسي.

ونشرت مجلة «لوبوان» الفرنسية، دلائل دامغة عن دور تنظيم الحمدين في تمويل جماعة «الإخوان» الإرهابية في فرنسا، والترويج لها، عبر «مؤسسة قطر الخيرية»، من خلال ملف استثنائي وضع فيه الصحفيان أيديهما على الحسابات المفصَّلة لـ"مؤسسة قطر الخيرية".

واستعرض الكتاب عددًا من الوثائق المحاسبية، وعددًا لا يُحصى من المشاريع الدينية ذات الأهداف السياسية على الأراضي الفرنسية، بتمويل مباشر من هذه المنظمة غير الحكومية المرتبطة بتميم بن حمد أمير تنظيم الحمدين.  

ويخبر مؤلفا الكتاب كيف أن قطر أصبحت جزءًا من معركة التأثير الديني في أوروبا، كما شددوا على "الأيديولوجية" التي تنشرها، والتي تروج دائمًا لجماعة الإخوان؛ ذات المفاهيم المتطرفة، مؤكدين أن هدفهم النهائي واضح، وهو تكييف القانون العام مع مفهومهم المتطرِّف.

وفي السياق ذاته قالت صحيفة "ليبيراسيون" الفرنسية: إن طارق رمضان حفيد مؤسس جماعة الإخوان الإرهابية حسن البنا، الذي كان يدير مركزًا للدراسات الإسلامية في الدوحة في العام 2012 يتلقى مرتبًا شهريًا مريحًا من قطر.

وأضافت الصحيفة أنها اطلعت على مذكرة خاصة لوكالة تراكفان Tracfin الرسمية التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية والمتخصصة بمكافحة الاحتيال المالي، وتبييض الأموال وتمويل الإرهاب، التي تؤكد حصول طارق رمضان على مبلغ 35 ألف يورو شهريًا من قطر منذ عدة سنوات.

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن رمضان الذي تمت محاكمته بتهمتي اغتصاب في فرنسا وأخري في سويسرا، يتقاضى هذا المبلغ بصفة شهرية نظير خدماته كمستشار لمؤسسة قطر التي وصفتها الصحيفة، بأنها "إحدى القنوات التي تسمح للإمارة الخليجية بتمويل مشاريع مرتبطة في كثير من الأحيان بفكر حركة الإخوان الإرهابية في جميع أنحاء العالم".

عقب اكتشاف الفضائح القطرية، دعا نواب فرنسيون في مذكرة رسمية إلى فتح تحقيق برلماني حول ما أثاره الصحفيان الفرنسيان وبالوثائق الدامغة حول تمويلات مشبوهة تقوم بها دويلة قطر في الجمهورية الفرنسية عبر منظمة قطر الخيرية.

ووفق المذكرة التي نشرها موقع "تليجراف تونسي" فإن مؤسسة قطر الخيرية تورطت في تمويل مجموعات إرهابية، شنت عمليات إرهابية داخل الأراضي الفرنسية، لذلك يطالب النواب بتشكيل لجنة برلمانية تضم 30 نائبًا من مختلف الأحزاب والتيارات، للنظر في مخاطر منظمة قطر خيرية، وما تمثله من تهديد للأمن العام في الجمهورية.











التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

مصر والسبع الكبار

كرة اليد

انجازات في المحافظات

العدالة الاجتماعية

Rosa TV

القدس عربية

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

تطوير مصر

اعلان مراتب سوفت