بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

21 نوفمبر 2019 - 27 : 10   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

قصة نجاح.. لاعبًا ثم مدربًا.. عمرو رضا تاريخ حافل من الإنجازات

15 سبتمبر 2019 - 25 : 16




حوار- ندي شعبان

أنا ضد التجنيس بجميع أشكاله.. ينقصنا في مصر فقط الاحتكاك الخارجي

تغلبنا على الصعوبات وحصدنا البطولة العربية

 

اعتاد الجميع على رؤية بطولاته عالية وهي ترفرف بعيدًا مع نسر الكيان، في كل مكان ستجد فقط اسمه محفورا من ذهب على منصات التتويج، فهو الأول دون منافس، وهو مصنع الأبطال الحقيقي على مر العصور، معادلة خُلقت داخل أسوار النادي وحسب، فروح الفانلة الحمراء هي أساسها، علاقة اجتمع كل من فيها على عشق تراب الأهلي.

ولم تكن تلك الإنجازات التي لا يكف كاتب التاريخ عن تسجيلها كل لحظة من فراغ، بل كان هناك صعوبات كثيرة حاولت أن تهدم ذلك الكيان، لكن دومًا ما كان الأهلي على موعد مع جماهيره، بفضل أبطاله الكبار في كل لعبه وإذا تحدثت عن تنس الطاولة ستجد أسطورة أهلاوية جديدة، سطع نجمه بشدة في الوقت الذي كان فيه لاعبًا فأحكم قبضته على جميع البطولات التي شارك بها حتى أصبح أول محترف مصري في الخارج، وبالطبع تلك الرواية لا تنتهي مع اعتزال اللاعب وحسب، بل خطط عمرو رضا جيدًا لمستقبله التدريبي وبعد فترة لم تكن قصيرة عاد من جديد لبيته الذي قضى فيه ما يقرب من 21 عامًا، ليصبح المدرب العام بالقلعة الحمراء.

وفي حوار لـ"بوابة روزاليوسف"، تحدث عمرو رضا المدرب العام في النادي الأهلي عن فوز الفريق بالبطولة العربية وأبرز المحطات في مسيرته كونه أول محترف مصري في الخارج.

< ما أبرز المحطات في مسيرتك كلاعب في النادي الأهلي ومن ثم كمدرب؟

- أنا لاعب في النادي الأهلي منذ عام 1989، أي ما يقرب من 21 عاما قضيتها داخل جدران النادي، وتمكنت من إحراز جميع البطولات المحلية والعربية والإفريقية مع الفريق، أما مع المنتخب فشاركت في بطولات العالم واقتنصت بطولة إفريقيا "فردي".

وأيضا كنت أول لاعب مصري محترف واحترفت- حينها- في الدوري الإسباني ومن ثم في البرتغال بنادي ماديرا، وبعد فترة طويلة قررت إنهاء مسيرتي داخل جدران الأهلي في عام 2011، بعدما كنت قائد الشياطين الحمر ومنتخب مصر لمدة 7 سنوات متواصلة ومن ثم اتجهت للتدريب.

توجهت إلى أمريكا ودربت في المركز الخاص للمنتخب الأمريكي تحت قيادة المدرب الإيطالي ماسيمو، وهو حاصل على لقب أفضل مدرب في العالم لعام 2018، ومن ثم توليت مهمة المدير الفني لنادي الجيش وتمكنا من تحقيق إنجاز في تاريخ النادي بعد الحصول على المركز الرابع في الدوري الممتاز.

وبعد ذلك توليت مهمة المدير الفني للمنتخبات الأردنية وتمكنت من تحقيق نتائج كبيرة وغير متوقعة منها الفوز ببطولة غرب آسيا، ومنها تأهلنا لبطولة آسيا، ومن ثم المشاركة مع المنتخب الأردني الأول في بطولة العالم في السويد.

ثم تلقيت عرضا من الاتحاد المصري لتنس الطاولة لتولي تدريب منتخبات الناشئين، ولم أستمر لفترة كبيرة بسبب أنني وقتها تلقيت عرضا من النادي الأهلي لتولي منصب المدرب العام، وبلا تردد وافقت على العرض وتمكنا من الفوز بالبطولة العربية للأندية مؤخرًا.

< توليت مهمة المدير الفني للمنتخبات الأردنية.. ما الفرق في الإمكانيات داخل مصر وخارجها؟

- الإمكانيات في مصر كبيرة للغاية من حيث عدد اللاعبين واللاعبات والصالات والأدوات والمراكز الأولمبية المتخصصة، لكن ينقصنا الاحتكاك الخارجي بكثافة خاصة للاعبين صغار السن.

< حدثني عن كواليس البطولة العربية بعد قرار ترحيل لاعبين بعد مشادة كلامية بينهما، هل حصل توتر وارتباك في الفريق وتحديدًا أن خالد عصر محترف بالخارج وعمر بدير من اللاعبين الذين ممكن أن يصنعوا الفارق أيضا؟

- البطولة العربية كانت كلها تحديات منذ سفرنا من دون محترف، ثم ترحيل لاعبين من أهم لاعبي الفريق، جاء ذلك في ظل وجود محترفين في الأندية الأخرى من المستوى الأول على العالم.

لكن استطعنا تجاوز هذه الأزمات أنا وكل أعضاء الجهاز الفني، وعلى رأسهم كابتن أشرف عبد الفتاح، وتمكنا من إزالة القلق والتوتر مع اللاعبين، وتحديدًا بعد أزمة ترحيل اللاعبين من المغرب، واستجاب اللاعبين لذلك ودخلوا أجواء البطولة وكان الجميع لديهم الرغبة القوية للفوز بالبطولة.

< ما طموحاتك خلال الفترة القادمة مع النادي الأهلي؟

- طموحاتي مع النادي الأهلي، هي الاستمرار في الصدارة سواء على المستوى المحلي أو العربي أو الإفريقي، والفوز بجميع البطولات ورفع اسم وعلم الأهلي في كل المنافسات.

< كيف ترى مستقبل اللاعبين صغار السن في تنس الطاولة، وهل هناك اهتمام كاف بهم ليكون لدينا أبطال جدد في اللعبة مستقبلا؟

- لدينا مجموعة لاعبين على مستوى عال للغاية، منهم البطلة العالمية هنا جودة والمصنفة الخامس على مستوى العالم، رغم أنها ما زالت تحت 12عاما، وأتوقع لها مستقبل كبير في اللعبة خلال الفترة القادمة، وأيضا يوجد اللاعب ياسين ياسر بطل العرب وإفريقيا وهو لاعب صغير السن ومبشر للمستوى الدولي الفترة القادمة.

وأيضا اللاعب مروان جمال بطل العرب وإفريقيا ومبشر على المستوى الدولي خلال الفترة القادمة، ولو تم عمل خطة لهؤلاء اللاعبين تمكنهم من الاحتكاك الخارجي وإقامة معسكرات في الخارج من قبل الاتحاد المصري، نظرًا لأنهم أبطال مبشرين للصعود على المنصات الدولية، وهؤلاء جميعهم أبطال من النادي الأهلي.

< من رأيك هل التجنيس في لعبة تنس الطاولة ممكن أن يحصد اللاعبون من خلالها ميداليات مثلما يحدث في الألعاب الأخرى ببعض الدول؟

- من وجهة نظري موضوع التجنيس أكبر خطر ستعاني منه كل الدول العربية، لأنه يقتل روح التنافس بين اللاعبين الوطنيين في بلادهم، ويجعل أيضا المنافسة في البطولات عديمة الفائدة، وأنا ضد التجنيس بكل أشكاله.

< من الأفضل حاليًا في تنس الطاولة بمصر؟

- بالطبع بلا شك أفضل لاعب في مصر هو السيد لاشين كابتن النادي الأهلي ومنتخب مصر، بل أيضا في الوطن العربي.

 













التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

بنك

الشهادات الثلاثية

مركز الأشعة التداخلية

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

مهرجان القاهرة

المنتخب الاولمبي

بنك قناة السويس

اعلان البركة