بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

23 نوفمبر 2019 - 51 : 4   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

قتيل الإسكندرية العائد من الموت: مصر عصية على الانكسار

21 سبتمبر 2019 - 22 : 16




الاسكندرية - أسامة مرسى

لا تزال الأيام تثبت لنا أن جماعة الإخوان الإرهابية، يستغلون أي ظرف لزعزعة الأمن بهذا البلد، ولا يعنيهم تدمير مستقبل أي شخص، أو نشر أي شائعات مهما كانت تضر بالشأن العام أو الخاص.

فهذا ما حدث مع المحاسب "أحمد أبو ليلة"، 30 سنة، شاب مصري يعشق تراب مصر، يهمه في هذا العالم، شيئان فقط، استقرار مصر وإعمارها، والوقوف إلى جانبها في كل الأزمات وكل الأوقات، والأمر الثاني أمر خاص به، وهو أمان زوجته وأولاده، وهو الأمر الذي لا يهتم به أعداء الوطن، فكل همهم نشر الشائعات وبث الرعب وزعزعة الاستقرار.

يقول "أحمد أبو ليلة"، يوم الجمعة هو يوم عطلتي الأسبوعية، وأقضي هذا اليوم بأكمله في المنزل، ولا أغادره ما بين مشاهدة التلفاز والمرح مع أولادي، إلا أن هذا الأسبوع كان يومًا مختلفًا؛ حيث بعد مشاهدتي لمباراة السوبر بين فريقي الأهلي والزمالك، قمت بمشاهدة فيلم على إحدى القنوات، وبعدها ذهبت للنوم في تمام الساعة الثانية، صباحًا استيقظت على مكالمة تليفونية من ابن عمتي "محمد حمامة"، يطمئن فيها عليّ وأنني لاأزال حيًا أرزق.

وبدأ يروي لي ما حدث، حيث إن اللجان الإلكترونية لجماعة الإخوان الإرهابية، قد بدأت في نشر صوري واسمي على مواقع التواصل الاجتماعي، ويروجون خبرًا كاذبًا لوفاتي، متأثرًا بجراحي، خلال إحدى المظاهرات الوهمية التي يروجون بقيامها بالإسكندرية، وحين فشلت دعواتهم لجذب وحشد الشعب الواعي، بدأوا بكذبة جديدة وهي كذبة وفاتي على يد الداخلية، لتأجيج مشاعر الناس.

ولا أعلم لمَ تم اختياري تحديدًا، فأنا ليست لي علاقة بهم من قريب أو بعيد أو بأي عمل سياسي على الإطلاق، ولكنهم أخذوا صورتي يوم زفافي والتي أضعها على حسابي الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وأظن أنهم كانوا يحاولون استعطاف الناس بأنني شاب ومتزوج حديثًا.

وأنا أرى أن كل الدعوات، التي انطلقت في الأيام الماضية هي دعوات هدامة، الغرض الوحيد منها زعزعة الاستقرار في مصر، والسعي في تخريب البلاد، وعلى ما أظن أن الشعب المصري واعٍ، وفهم مغزى تلك الدعوات، وأنه يقف صفًا واحدًا خلف قيادته السياسية، وعلى قلب رجل واحد.

وآخر رسالة أوجهها إلى الخونة والعملاء، مصر عصية على الانكسار، ولن تهزمها دعوات مخربة، فالشعب المصري رأى الإنجازات بعينه، وشعر بها، ولن يخرب بلده بيده.











التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

مهرجان القاهرة

بنك

الشهادات الثلاثية

مركز الأشعة التداخلية

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

شركة Property

المنتخب الاولمبي

بنك قناة السويس

اعلان البركة