بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

16 ديسمبر 2019 - 22 : 10   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الزميل حسام الضمراني يحصل على درجة الماجستير بـ" إمتياز " من إعلام القاهرة عن "صحافة اليسار المصري"

7 اكتوبر 2019 - 23 : 20




منحت كلية الإعلام بجامعة القاهرة درجة الماجستير بتقدير ( ممتاز ) للزميل بجريدة الدستور حسام الضمراني، عن رسالة ماجستير بقسك الصحافة بكلية الإعلام جامعة القاهرة بعنوان " خطاب صحافة اليسار المصري نحو القضايا المجتمعية بالتطبيق على الفترة من (1978م حتى2011م)".

تكونت الدراسة من مقدمة نظرية ومنهجية وثلاثة أبواب هي :"الباب الأول: نشأة صحافة تيار اليسار المصري (1921م - 1978م) الحدث التاريخي الجذور والأبعاد؛ وهو عبارة عن فصلين؛ الفصل الأول- مفهوم تيار اليسار..ونشأة صحافة تيار اليسار المصري قبل ثورة يوليو 1952م، والفصل الثاني وهو الأوضاع المجتمعية و صحافة تيار اليسار المصري (1952م - 1978م)، أما الباب الثاني جاء بعنوان" صحافة تيار اليسار المصري(1978م - 2011م) في إطار تاريخ الصحافة المصرية، ويضم فصل واحد هو الأصول الفكرية والاجتماعية لصحفيي تيار اليسار المصري(1978م-201م)، أما الباب الثالث وهو عبارة عن الدراسة التحليلية، ويتكون من فصلين هم: الفصل الأولوهو بعنوان اتجاهات صحافة تيار اليسار المصري نحو القضايا المجتمعية في حقبة السادات خلال الفترة (1978م -1981م)، والفصل الثاني وهو بعنوان اتجاهات صحافة تيار اليسار المصري نحو القضايا المجتمعية فى حقبة مبارك خلال الفترة (1981م - 2011م)، ثم نتائج الدراسات التحليلية.

استهدفت الدراسة رصد وتحليل وتفسير سمات وخصائص الخطاب الصحفي لصحف تيار اليسار المصري والمتعلق بالقضايا المجتمعية خلال فترة الدراسة والبحث من عام 1978م وحتي عام 2011م؛ كل من: "صحيفة الأهالي ونشرة التقدم ومجلات أدب ونقد واليسار ومجلة الطليعة عن حزبي التجمع الوطني التقدمي الوحدوي والاشتراكي المصري، و صحيفة الشعب عن حزب العمل الاشتراكي، و جريدة البديل اليومية، الصادرة عن مؤسسة التقدم للصحافة، مجلة أوراق اشتراكية صدرت عام2003م، وجريدة الاشتراكي صدرت عام 2006م)، عن مركز الدراسات الاشتراكية التابع لمنظمة الاشتراكيين الثوريين"، ورصد المصادر التي اعتمد عليها الخطاب الصحفي والأطروحات التي قدمها، وذلك من خلال تحليل المحتوي الصحفي المنشور فى صحف الدراسة والبحث.

تنتمي هذه الدراسة إلي الدراسات الوصفية الكيفية التي تستهدف وصف وتحليل وتفسير خصائص تغطية صحف تيار اليسار المصري عينة الدراسة للقضايا المجتمعية، واعتمدت الدراسة على استخدام "المنهج التاريخي"، وذلك باعتباره المنهج الأكثر مناسبة وملائمة لطبيعة هذه الدراسة من حيث انتمائها إلى الحقل العلمي الخاص بتاريخ الصحافة المصرية كأحد أقدم حقول البحث العلمي فى علم الصحافة، وأسلوب المقارنة المنهجية، واعتمدت فى تفسير نتائجها علي المدخل التاريخي كإطار نظري لهذه الدراسة، وذلك باعتباره المدخل الأكثر مناسبة وملائمة لموضوع البحث وطبيعته التاريخية، حيث تكون الصحف - سواء كانت جرائد أو مجلات- مصدراً أولياً للبيانات والمعلومات، ووثائق تاريخية مهمة لا غنى عنها للتاريخ الوطني وللباحث فى تاريخ الصحافة المصرية على وجه الخصوص؛ حيث تتجلى فائدتها وأهميتها بشكل واضح عند دراسة التطور الاجتماعي والسياسي والثقافي للمجتمع.

أجريت الدراسة على (2120) مادة صحفية متنوعة منشورة بصحف تيار اليسار المصري عينة الدراسة خلال الفترة من عام 1978م وحتي عام 2011م.

كشفت هذه الدراسة، والتي اختصت بتحليل خطاب صحافة تيار اليسار المصري على مدار 3 عقود، عن تراث صحفي ضخم لم يتعرض له الكثيرون من الباحثين في حقل تاريخ الصحافة المصرية، كما توصلت الدراسة إلي عدد من النتائج أبرزها على النحو التالي: استمرارية صدور الصحف الحزبية الممثلة لتيار اليسار المصري التي تُطبع في محافظة القاهرة، بسبب توفر المطابع، وهو ما مثل لهم عضداً مادياً ساعد علي مواصلة الصدور لفترة زمنية طويلة نوعاً ما، علي عكس الصحف الإقليمية التي صدرت عن حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي والتي لم تستطيع أن تستمر في الصدور لفترات زمنية طويلة بسبب عدم امتلاكها مطابع خاصة بها فى المحافظات، وهو أحد الأسباب الجوهرية التي كانت وراء توقفها مثل" التجمع ، وأهالي أسوان، والبورسعيدية، وأهالي حلوان، و العرضحالجى"، أيضاً صدرت بعض الصحف عن تيار اليسار المصري في بداية ظهورها ذات مضمون ثقافي أدبي اجتماعي مثل نشرة"الطليعة" ومجلة "أدب ونقد" ومجلة "اليسار" عن حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي، ولكنها تحولت بعد فترة من الوقت الي المضمون السياسي مثل نشرة "الطليعة" ومجلة "اليسار".

وفيما يتعلق بمصدر تمويل صحف تيار اليسار توصل الباحث إلي أن صحيفة الأهالي وإصدارات حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي كانت تتلقي نسبة كبيرة من الإعلانات خلال فترة الثمانينات بالصحفي، خاصة فترة تولي الكاتب الصحفي محمود المراغي رئاسة تحرير صحيفة "الأهالي" في الفترة من "1988م-1989م"، وذلك لعمله بجريدة "الوطن" الكويتية، وكذلك الدكتور سعد الدين إبراهيم والذي كان يساهم في جلب إعلانات للصحيفة من دول الخليج العربي في تلك الفترة، وهو ما كان يساهم في توفير نسبة من إعلاناتها لصحيفة "الأهالي" بحسب ما فسره لنا الكاتب الصحفي حسين عبد الرازق في مقابلة بمكتبه ، وفيما يتعلق بحصول صحيفة الأهالي علي الإعلانات في فترة رئاسة الرئيس محمد حسني مبارك فأن النسبة الأكبر منها كانت تأتي عن طريق خالد محي الدين الأمين العام لحزب التجمع ورئيس مجلس إدارة الصحيفة، ومن بعده الدكتور رفعت السعيد من خلال عضويته بمجلس الشورى وعلاقته الطيبة مع رجال الأعمال، وهو ما أكد عليه الكاتب الصحفي حسين عبد الرازق، أما بالنسبة لتمويل صحيفة" البديل" الصادرة عن شركة التقدم للنشر والتوزيع فأن سبب تحولها عام 2009م إلي نسخة رقمية عبر شبكة الانترنت بعد إيقاف إصدارها المطبوع فأنه يعود إلي ضعف حصولها علي نسبة من الإعلانات تساهم في استمرار إصدارها المطبوع، وهو ما أكد عليه صبري فوزي العضو المنتدب بالصحيفة في مقابلة بمكتبه.













التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

اعلان مصلحة الضرائب 1

اعلان مصلحة الضرائب 2

التنمية الشاملة

منتدى شباب العالم

أوميجا كير

حركة المحافظين

مشروعات الصغيرة

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

بنك تنمية الصادرات

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

اعلان مراكز قورة

البنك العربي الافريقي

البنك التجاري

بنك قناة السويس