بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

19 نوفمبر 2019 - 3 : 17   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

البطل الحقيقي لفيلم "الممر" يكشف كواليس أخطر عملياته ضد العدو الإسرائيلي

14 اكتوبر 2019 - 1 : 19




حوار- محمد هاشم

 اللواء محيي نوح يروي تفاصيل مشاجرته في سنترال المنصورة.. وكيف ضرب الموظفين وأصاب 3 من الحضور بينهم حالة بارتجاج في المخ

 نوح: عملية "الممر" التي جسدت في الفيلم لم تكن أخطر عملياتنا.. وعملية لسان التمساح نسفت كمين العدو الحصين

بطل الصاعقة: المجموعة 39 نفذت 92 عملية خلف خطوط العدو وداخل إسرائيل وفجرت مصانع الفوسفات بــ"سيدروم وبيسان"

حصيلة جهد أبطال المجموعة 39: قتل 430 إسرائيليا وتدمير 17 دبابة و77 عربة مجنزرة و4 لوادر.. وأسر أول جندي إسرائيلي يدعى يعقوب رونيه

  اللواء محيي نوح أحد أبرز قادة المجموعة 39 قتال التي أسسها الشهيد إبراهيم الرفاعي والبطل الحقيقي لعملية "الممر" التي تم تجسدها في عمل درامي تحت اسم فيلم "الممر".

 

 بوابة روزاليوسف" تمكنت من إجراء أول حوار صحفي مع اللواء محيي نوح الذي كشف خلاله كواليس الفيلم، وكيف جمعته الصدفة بالمخرج شريف عرفة ولقاءه بكافة الفنانين وتدريبه لهم عما جرى في سيناء وأسلوب طريقة اليهود في التعامل والكلام معلناً أن المؤلف والمخرج شريف عرفة يعد حالياً لعمل درامى ضخم سيعلن عنه قريباً.

كما روى بطل الصاعقة تفصيليا كواليس مشاجرته داخل سنترال المنصورة وضرب 3أشخاص بالغه منهم حالة ارتجاج بالمخ وكيف أدارت الشرطة الخلاف .

وأكد اللواء محيي نوح أن مجموعته بقيادة الرفاعي أنجزت 92 عملية ما بين عمليات خلف خطوط العدو وداخل إسرائيل نفسها مثل استهداف مصانع الفوسفات في "سيدوم وبيسان"، مؤكداً أنهم قتلوا 430 جنديا وضباطا من الإسرائيليين وتدمير 17دبابة و77عربة نصف مجنزرة وتدمير 4لوادر والحصول على أول أسير إسرائيلى سنة 1968يدعى يعقوب رونيه وأكد أن رجالة أخذوا ثأر الشهيد الرفاعى بإبادة قوات العدو بــ"جبل مريم".. وإلى نص الحوار.

 

 

 

 *كيف ظهر فيلم الممر إلى النور؟

بمحض الصدفة ألتقيت مع المخرج شريف عرفة في الشؤون المعنوية للقوات المسلحة قبل عمل الفيلم بحوالي 6 شهور وقال لى أريد مقابلتك ببيتى بالمهندسين وعقب ذلك اتصل بي على وأصر على مقابلتي، وقال لي: سأرسل سيارتى الخاصة لك وبالفعل تقابلت معه في مكتبه بالمهندسين ووجدت كافة الممثلين المشاركين في فيلم الممر وألتقيت وقال كافة الممثلين سيسألونك عن بعض الأشياء وأخذ خبراتك عن الاسرائليين وطريقة كلامهم وعن أهل سيناء ووطنيتهم وبالفعل دربت الفنانين على كافة هذه الأمور ولكن لم يكن موجود أحمد عز فكان في أجازة  بفرنسا والمهم أننى عرفت الفنانين بطبيعة الأجواء وقلت لهم أن ضباط إسرائيليون يتحدثون عربي فمثلا في استلام أرضنا في سيناء كان ضابط الاتصال الاسرائيلى يهودى عربي من أصل عراقى لذلك كان إياد نصار في الفيلم يتحدث باللغه العربية وهو مجاراة للحقيقة.

جاء في الفيلم وقوع مشاجرة بين أحمد عز الذي جسد شخصيتك في سنترال المنصورة.. ما هي هذه الواقعة؟

أنا من الشرقية ولكن كان والدي يعمل بالإصلاح الزراعي وكنا نقيم في المنصورة وكنت في أجازة مع أسرتى بالمنصورة وذهبت إلى السنترال لأجرى اتصالا بوحدتى فأخرنى الموظف كثيراً فعندما أبلغته أنى ضابط ولم يعرنى اهتماماً وتلفظ على بلفظ خارج فقمت برفعه من على الأرض فقام زميله بتهدئتى فأنزلته على الأرض وبعد إنهاء المكالمة وجدت الموظفين والحضور يشتموننى ورددوا هتافات خارجة فعندها لم أتمالك أعصابى وقمت بضرب الحضور وأصبت 3 منهم واحدا بارتجاج بالمخ وحملتهم سيارة الإسعاف للمستشفى واصطحبونى إلى قسم ثانى المنصورة فاتصلت بصديق لى ضابط بأمن الدولة يدعى كمال قاسم وساعدنى في الحقيقة وحاول رجال الشرطة أن أتصالح وأصررت على عدم التصالح وجاءوا بوالدى كما حضر مدير أمن الدقهلية ولم أتصالح وحررت مذكرة إلى قياداتى وأخبرتهم بما حدث.

كضابط شاب.. كيف كان وقع نكسة 67 عليك؟

تلقيت وقع النكسة بألم وحزن شديد ففى الحقيقة لم نكن أبداً نتخيل أن دا ممكن يحصل فكانت ثقتنا في قياداتنا بلا حدود والحقيقة أن الثقة اهتزت بعد النكسة ولكن أعدناها مرة ثانية بانتصاراتنا المتتالية.

هل شعرت بالانكسار أم بروح التحدي بعد النكسة؟

تعاملنا مع الهزيمة بالتحدي وليس الانكسار فمثلا جاء بعدها انتصارات رفعت الروح المعنوية لنا فجاءت عملية "رأس العش" ومعركة جلبانة وذلك بعد النكسة بـ25 يوماً فقط ونجحنا في كسر الحاجز النفسى والهالة الكاذبة للجندى الإسرائيلي.

كيف تعامل الشعب مع النكسة معكم؟

فى الحقيقة الشعب كان يساندنا بعد الهزيمة وماحدث في السنترال حالات فردية فمثلا كان الأهالى في السويس والإسماعيلية يقدمون لنا "الطعام والشاي" والترحاب بنا والتكاتف معنا ورفع معنوياتنا.

عملت مع الشهيد إبراهيم الرفاعي.. كيف أثرت شخصيتك بهذا البطل؟

كان قائد بمعنى الكلمة وكانا لا نهاب الموت وعملياتنا ليس لها إلا خيارين الشهادة أو النصر فلو نجحت العملية انتصرنا ولو لم يقدر لها النجاح استشهدنا.

 

 

 عملية "الممر" التي جسدت في الفيلم.. هل هي العملية الأبرز في عملياتكم ضد العدو؟

نحن نفذنا 92 عملية بين عمليات خلف خطوط العدو وفى مسرح الأحداث وعمليات داخل إسرائيل نفسها فمثلا قمنا بتنفيذ عمليات داخل إسرائيل في "سيدروم وبيسان" ودمرنا مصانع الفوسفات.

وحصيلة ماقمنا به 430 قتيل إسرائيلى بين جندى وضابط وتدمير 17 دبابة وتدمير 77 عربة نصف مجنزرة وتدمير 4 لوادر والحصول على أول أسير إسرائيلى "يعقوب رونيه".

ما أشهر أو أخطر عملياتكم؟

عملية لسان التمساح بعد استشهاد الشهيد الفريق عبدالمنعم رياض في 9مارس سنة 1969 كان يوجد موقع إسرائيلى شديد التحصين تدربنا علي اقتحامه وقمنا بنسفه يوم 19 أبريل سنة 69 وتدميره تماما وكان عددنا  64 فرداً على 6قوارب مطاطية ووصلنا جنوب الموقع بحوالى 150 متراً وكنت أنا قائد مجموعة اقتحام وضربنا قنابل دخان وتعاملنا مع العدو ببنادق آلية وسلاح أبيض وهي خناجر وأصبت في هذه المعركة وأقول لكم التدريب الشاق في السلم يوفر الدم في الحرب.

كم مرة أصبت خلال المعارك؟

أصبت 4 مرات في العمليات منها إصابتين في عمليتى لسان التمساح الأولى والثانية وفى رأس العش وفى معركة لسان التمساح الثانية زارنى الرئيس جمال عبدالناصر في مستشفى المعادى العسكري.

ماذا قال لك الرئيس عبد الناصر؟

قال لى ماذا تطلب قلت له أن أشارك مع زملائى في عمليات استهداف العدو فرد على وقال ماذا تطلب منى أن عبدالناصر كطلب شخصى فرديت ليس لى مطالب شخصية سوي مقتلة العدو فسألنى الزعيم عبدالناصر هل هالة الجندي الاسرائيلى حقيقية وأنه لا يقهر فأجبته لقد سمعت سيادتك شخصياً هروبه وجبنه واستغاثاته خلال المواجهات على الجهاز يا أفندم.

أين كنت يوم استشهاد قائدك إبراهيم الرفاعي؟

فى أكتوبر 73 رحنا منطقة بلاعيم وأشعلنا مناطق البترول وفى 16 أكتوبر حصلت الثغرة فكانت مهمتنا نسف كوبري ولكن تغيرت الأوامر من الفريق سعد الدين الشاذلى رئيس الأركان أنذاك لمواجهة الثغرة وكان الشهيد الرفاعى يضرب من مدفع فوق "تبه" وكنت أنا أضرب أسفلة فأصيب إصابة مباشرة بشظايا من قذيفة دبابة بالقلب فقمت بنقله للمستشفى واستشهد.

كيف أخذتم ثأر الشهيد الرفاعي؟

قمنا باستهداف الإسرائليين بمنطقة جبل مريم وكبدناهم خسائر فادحة انتقاما للشهيد.

استقبل الشعب المصري فيلم الممر بروح وطنية عالية.. هل هذا يجعلك تفكر في عمل فنى أخر مع المؤلف والمخرج؟

سأقول لك مفاجأة المخرج شريف عرفة بصدد عمل أخر عن الحرب وسيخرج إلى النور قريبا وهو لم يعلن عنه وبالتأكيد سأتعاون مع أي أحد يخدم المجتمع ويبرز الدور الوطنى لقواتنا المسلحة.

ما الفرق بين جيل أكتوبر والجيل الحالي؟

الجيل الحالى يعتمد على الجهاز والهاتف والآلة الحاسبة والإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعى فتجد الابن مشغول دائما على التليفون وجعلته مواقع التواصل في عالم أخر إفتراضى وعزلته عن أسرته فأصبح هناك تفكك أسرى أما جيل أكتوبر تربى على "طبلية" وأبوه وكانت الأسرة متكاتفة ومجتمعة وهناك فرق في الأخلاقيات بين الجيل الحالى والأجيال السابقة.

أخيراً.. ما رسالتك للاجيال الحالية وللمواطن المصري؟

أقول لكم أجدادكم وآبائكم أبطال كانوا أسوداً واستطاعوا أن يستردوا سيناء بعد أن تم الاستيلاء عليها في غفلة من الزمن.

وأقول لكم أعملوا على تنمية بلدكم ومصر البلد الوحيد التي لم تتأثر بالربيع العربي فلو نظرنا لسوريا وليبيا واليمن والعراق نجد الفارق.

فتحية قواتنا المسلحة وشرطتنا وشعبنا وتحية لأرواح الشهداء من الاستنزاف وأكتوبر ولمن يستشهد اليوم في سيناء ويجب أن نقف جميعا خلف قياداتنا حتى تصبح مصر منارة العالم وتحيا مصر وشرطتها وشعبها وكل مواطن يحب بلده .

 

 










اعلان مصر للطيران




التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

بنك

الشهادات الثلاثية

مركز الأشعة التداخلية

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

المنتخب الاولمبي

بنك قناة السويس

اعلان البركة