بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

9 ديسمبر 2019 - 11 : 12   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

د. أحمد فاروق عبد القادر يكتب: مقترحات لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر للرياضة المصرية

23 اكتوبر 2019 - 5 : 13




غالبًا ما تعتمد الدول النامية على الدول المتقدمة في تمويل مشروعاتها التنموية، وذلك نتيجة لعدم توافر مصادر تمويل محلية، ما أدى إلى زيادة المنافسة بين الدول في كيفية جذب تدفقات رؤوس الأموال الدولية، ويعتبر الاستثمار الأجنبي المباشر أهم أنواع هذه التدفقات، وهي التي يحتاجها المجال الاستثماري المصري بشكل عام، حيث يعد أحد العوامل المهمة لزيادة معدلات النمو من خلال المساهمة في زيادة القدرات الإنتاجية لاقتصاد الدول النامية، وقد زاد معدل قيمة نمو الاستثمارات الأجنبية المباشرة الواردة إلى مصر لتحتل به المركز (38) على مستوى العالم بقيمة (8.1) مليار دولار تمثل (0.46%) من إجمالي الاستثمارات العالمية عام 2016، ووفقًا لتقديرات الأونكتاد UNCTADعام 2018 مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، وهي منظمة دولية تساعد على إيجاد بيئة ملائمة تسمح باندماج الدول النامية في الاقتصاد العالمي؛ والتي أكدت أن تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر حوالي (17%) من إجمالي رأس المال العام وهو رقم مرتفع مقارنة بباقي دول العالم، مشيرةً إلى أن مصر حققت نجاحًا كبيرًا في تحسين البيئة الاستثمارية بشكل أفضل مما رصدته التقارير الدولية في ذلك، كما أن مصر استثمرت بشكل ممتاز الاستقرار السياسي الذي تتمتع به حاليًا، والذي يعتبر شرطًا ضروريًا لا يمكن الاستغناء عنه ويمنع غيابه وجود الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وعلى ذلك وجب الإشارة إلى ضرورة تعظيم فرص نجاح المشروعات في مصر وجعلها أكثر جذبًا للمزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة وذلك من خلال زيادة تحقيق الاستقرار الاقتصادي نسبة إلى تنامي وتعاظم الاستقرار السياسي، ويتمثل هذا الاستقرار في تحقيق توازن الاقتصاد الكلي وتوفير المناخ المناسب للاستثمار الأجنبي.

وهنا وجدنا ضرورة أن ينضم القطاع الرياضي للمجال الاستثماري العام، وأن يكون واحدًا من القطاعات ذات الجذب الاستثماري، خاصةً أن الاستثمارات الأجنبية تتصاعد في القطاع الرياضي العالمي عامةً، وفي نشاط كرة القدم بشكل خاص، ومع ذلك ما زالت القوانين المنظمة للاستثمار في المجال الرياضي لا تساعد على تسريع أو تلبية متطلبات المستثمرين في المجال الرياضي، وبمتابعة الاستثمارات التي دخلت القطاع الرياضي مؤخرًا، ثبت أن جزءًا كبيرًا منها يدخل عبر الالتفاف على القواعد القانونية التي ما زالت تمنع تأسيس شركات للاستثمار في الألعاب الرياضية مباشرة بل تشترط الحصول على تراخيص من بعض الجهات تتسم بطول فترة الإجراءات ولم تتغير نحو التسهيل في جذب الاستثمار المباشر للرياضة المصرية كما فعلت وزارة الاستثمار في ذلك، وتضطر الشركات الراغبة في الاستثمار الرياضي في مصر إلى شراء شركات لها أندية رياضية كما تم في صفقة شراء نادي الأسيوطي (بيراميدز) أو يلجأ المستثمر إلى عقد اتفاقات بينة وبين أندية لها أنشطة رياضية بالفعل مثل نادي مصر المقاصة الذي يلعب في الدوري الممتاز لكرة القدم من خلال شراء عضويات في أحد أندية محافظة الفيوم، وحتى بعد السماح بتأسيس أندية خاصة ما زال على تلك الأندية أن تصارع من أجل الصعود إلى الدوري الممتاز في المسابقات التي ترغب المشاركة فيها وإن استطاعت الوصول إلى المسابقات الرئيسية فيتم ذلك بحد أدنى خلال أربع سنوات من تأسيسها، وبعد صدور القانون (71) لسنة 2017 الذي سمح للأندية القائمة بتأسيس شركات تستحوذ على (51%) من أسهمها للاستثمار الرياضي، باتت الأندية الأهلية بدورها تواجه صعوبات نتيجة المنافسة الكبيرة مع القطاع الخاص وأن اقتصادياتها لن تستطيع الصمود طويلًا أمام رأس المال الخاص ويستثنى من ذلك الأندية ذات الجماهيرية الشعبية الكبيرة التي تستطيع أن توفر لها تمويلًا مناسبًا قائمًا على شعبيتها، بينما يصعب على تلك الأندية اجتذاب استثمارات خاصة بسبب هويتها الأهلية واعتمادها على التمويل الحكومي.

لذلك وجدنا طرح عدد من المقترحات من شأنها زيادة حجم الاستثمارات الأجنبية في الرياضة المصرية والدفع بها لتصبح الرياضة المصرية أحد فروع الاستثمار الكبرى للدولة، واليكم عددًا من المقترحات لزيادة تدفق الاستثمارات الأجنبية للرياضة المصرية فيما يلي:

• تذليل القيود التي تواجه المستثمر الأجنبي، مثل القيود الجمركية، بالإضافة إلى ضرورة تخفيض مستويات الضرائب والرسوم الحكومية حتى لا تؤثر على دخل المستثمر وأرباحه فيؤدي إلى تخفيض قيمة استثماراته، كما يجب وجود حوافز للمستثمرين في المجال الرياضي ويمكن أن تكون من خلال التخفيض في رسوم المياه والكهرباء مقابل الاحتفاظ بنسبة معينة من الإدارة أو نسبة معينة من التوظيف.

• الانضمام إلى أكبر عدد ممكن من التكتلات التجارية والتكتلات الاقتصادية في المجال الرياضي لزيادة الاستثمار الأجنبي المباشر القادم من هذه التكتلات خاصة مع انخفاض معدل التضخم واستقرار سعر الصرف بعد تحريره، حيث تزيد الاستثمارات كلما زاد استقرار سعر الصرف.

• تحديث الأنظمة التشريعية لضمان تذليل المعوقات أمام الاستثمارات الأجنبية في القطاع الرياضي وإنجازها في أقصر وقت ممكن، مع حالة عدم وجود سياسات استثمارية في المجال الرياضي تتسم بالوضوح وتسهل إجراءات الحصول على تراخيص بداية النشاط الاستثماري في الرياضة.

• تذليل القيود البنكية، والقيود على الصرف الأجنبي، وضرورة تنوع السياسات التمويلية للاستثمار في الرياضة لتشمل النظام المصرفي وسرعة تقديم القروض وسرعة انتقال رؤوس الأموال، والأسواق المالية من خلال شراء الأسهم والسندات، فكلما كثرت طرق التمويل المتاحة زادت جاذبية مصر للاستثمار في المجال الرياضي.

• توفير البنية الأساسية الرياضية وتطويرها باستمرار، وزيادة مشاركة القطاع الخاص في إقامتها وتسييرها، بالإضافة إلى تطوير وتفعيل الإطار التنظيمي لخدمات البنية الأساسية لتحسين نوعيتها وكفاءتها وذلك لدورها المهم في تحسين المناخ الاستثماري في الرياضة المصرية.

• دعم الموارد البشرية المؤهلة والتي تعتبر أقوى نقاط الرياضة المصرية، ما يزيد من قدرة مصر التنافسية على جذب الاستثمارات الأجنبية في المجال الرياضي مقارنة بتلك الدول التي تتميز بندرة مواردها البشرية المؤهلة والتي من شأنها تحفيز الشركات العالمية على القيام بعمليات الاندماج والتملك والتعاون مع المؤسسات الرياضية المصرية ما يؤدي إلى انخفاض التكاليف الثابتة لها.

• ضرورة وجود برامج رياضية تليفزيونية للترويج عن أهمية الاستثمار في الرياضة ويمكن أن تكون من خلال التغطية الإعلامية الجيدة للمباريات عبر الصحف والمجلات الرياضية المتخصصة والتي تعتبر من وسائل جذب الاستثمار للرياضة المصرية.

• إصدار دليل مطبوع لفرص الاستثمار في الرياضة المصرية ورصد وتنويع هذه الفرص من عام إلى آخر، ودراسة الفرص الاستثمارية في الرياضة المصرية كأحد أولويات الدراسات الاستثمارية للمجال الرياضي المصري.

• توفير تغطية أمنية جيدة للمباريات خاصة في كرة القدم (كاميرات- بوابات إلكترونية......) حيث تعتبر من وسائل جذب المستثمرين.

 

* أستاذ الإدارة الرياضية كلية التربية الرياضية للبنين- جامعة حلوان

 







التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

اعلان مصلحة الضرائب 1

اعلان مصلحة الضرائب 2

التنمية الشاملة

أوميجا كير

حركة المحافظين

مشروعات الصغيرة

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

بنك تنمية الصادرات

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

البنك العربي الافريقي

البنك التجاري

بنك قناة السويس