بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

15 ديسمبر 2019 - 48 : 1   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

قصة ملك أضاع العرش في بيت دعارة (صور)

22 نوفمبر 2019 - 12 : 18




كتب - عادل عبدالمحسن

نظرًا لإجبار الأمير أندرو على الخروج من الحياة العامة بسبب علاقته بجيفرى ابشتاين الذي انتحر على خلفية استغلال القاصرات جنسيا ، فإنه يجدر التفكير في الكيفية التي قد يكون بها بعض من سبقوه من الأمراء والملوك، وعلى سبيل المثال، ابن الملكة فيكتوريا ألبرت إدوارد، أمير ويلز، أمير بلاي بوي، الذي استمر ليصبح إدوارد السابع. كان معروفًا للعائلة المالكة باسم "بيرتي"، وكان لديه شهية جنسية شرسة وارتكب الكثير من الموبقات.  

صحيفة الــ"ديلى ميل" البريطانية رصدت قصة ألبرت إدوارد، أمير ويلز على لسان مراسلها الملكي الذي قال: صاحب السمو الملكي أمير ويلز يتعرض لضغوط شديدة للاستقالة من جميع واجباته الرسمية بعد الكشف عن الإثارة حول سلوكه الفاسد.ولقد تم إخضاع صداقاته المقامرة والقمار وغير الملائمة للعيان في مقابلة حصرية منحها لجريدة" "Pall Mall، وهي محاولة سيئة المنال لإنقاذ سمعته.

ونظرًا لأن عددًا من المؤسسات الخيرية الرائدة سعت إلى الابتعاد عن الأمير، فقد استدعته جلالة الملكة فيكتوريا إلى قصر باكنجهام لإجراء محادثات أزمة.

وقال المراسل الملكى وقتها : من المتوقع أن يتخلى عن حقه في تولى العرش  ويذهب إلى المنفى، على الرغم من أنه من المحتمل ألا يتخلى عن الذهاب الى فرنسا. رغم مساعى المحققين الفرنسيين لاستجوابه فيما يتعلق بادعاءات أنه متورط في ممارسة الجنس مع القاصرات حيث وقعت بعض من أكثر لقاءاته الجنسية قسوة في بيت للدعارة في باريس يُطلق عليه "شابانيس"

 وأفاد شهود عيان أنه يستحم لعدة ساعات مع عاهرات صغيرات ويريد وكلاء من مكتب التحقيقات الفرنسي (FBI) الآن مقابلة صاحب السمو الملكي بسبب مزاعم بأن العديد من هؤلاء النساء تعرضن للاتجار بهن وأقل من سن الرشد.

وجاءت رحلة الأمير إلى الولايات المتحدة عام 1860 تحت المجهر أيضا. وأقام في قصر مانهاتن لأحد أصدقائه الممولين،  وزار نائب رئيس فلوريدا المعروف باسم مار لاغو، واشتهر الأمير بأنه كان لديه ما لا يقل عن 50 من المحبين، بما في ذلك الممثلة الشهيرة ليلي لانجتري. السيدة راندولف تشرشل، التي يقود ابنها وينستون بريطانيا إلى النصر في الحرب العالمية الثانية ؛ وأليس كيبل، التي ستصبح حفيدة حفيدتها كاميلا باركر بولز وعشيقة أمير ويلز في المستقبل. لا يتمتع الأمير بشهية جنسية هائلة فحسب، بل إنه شره لا يمكن إصلاحه. ووفقاً للمصادر الملكية، يصر الأمير على خمس وجبات من عشرة أطباق في اليوم، مغسولة بالنبيذ الفاخر والميناء والشمبانيا. وإنه يدخن 20 سيجارة يوميًا والعديد من السيجار، مما أدى إلى إدانته من  قبل جماعات مناهضة للتبغ.

وتعرض لهجوم من قبل محتجين على التغير المناخي بعد استلامه إحدى العربات الجديدة التي لا تجرها الخيول، واتهم بتلويث الأجواء وتغميق السماء.

 وكان  صاحب السمو الملكي قد قاد سيارة دايملر ذات  الأربع عجلات في عام 1896، مما أثار نشطاء من" "Extinction Rebellion، مما أدى إلى توقف وسط لندن والتسبب في عودة ثلاثة أمتار   بالسيارة ، وكانت شركة "دايملر" واحدةً من أوائل الشركات التي تفكر في إعادة طلبها الملكي، حيث انتقلت الشركات والمؤسسات الخيرية إلى الابتعاد عنه.

 وكان الأمير يرعي مجموعة من الجمعيات الخيرية، بما في ذلك مستشفى إليزابيث جاريت أندرسون للنساء، ومستشفى سوهو سكوير للنساء، والمستشفى الملكي للأطفال والنساء في واترلو، ومستشفى جريت أورموند ستريت للأطفال المرضى.
جميع هذه المنظمات قطعت صلاتها به، قائلة إن أي ارتباط مستمر سيكون "غير مناسب". إذا لم يتصرفوا الآن، فهناك مخاوف حقيقية من أنه في وقت ما في المستقبل يمكن للمشاهير المفترسين جنسياً الوصول إلى النساء والأطفال الضعفاء في المستشفيات تحت ستار العمل من أجل "الصدقة".  

 












التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

اعلان مصلحة الضرائب 1

اعلان مصلحة الضرائب 2

التنمية الشاملة

منتدى شباب العالم

أوميجا كير

حركة المحافظين

مشروعات الصغيرة

شركة تطوير مصر

شركات مجموعة سعد الدين

بنك الامارات دبي الوطني

بنك تنمية الصادرات

الشائعات
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

البنك العربي الافريقي

البنك التجاري

بنك قناة السويس