عاجل
السبت 1 أكتوبر 2022
رئيس مجلس الإدارة
هبة صادق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد
cop27
باقي علي مؤتمر المناخ في مصر
  • يوم
  • ساعة
  • دقيقة
  • ثانية
البنك الأهلي

صربيا تتعهد بالتصويت ضد محاولات استبعاد روسيا من مجلس الأمن الدولي

أكد الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش أنه إذا حاول الغرب استبعاد روسيا من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، فإن بلاده ستصوت ضده.



 

 

وقال فوتشيتش قبل عودته من نيويورك، اليوم الجمعة: "أنا متأكد من أن الغرب سيحاول استبعاد روسيا من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. لن تصوت صربيا لشيء من هذا القبيل - تقييد حق النقض أو إقصاء روسيا الاتحادية عن مجلس الأمن. ليس لدينا معضلة في هذا".

 

 

وقال للصحفيين الصرب في وقت سابق، إنه تحدث لفترة طويلة مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وشكره على احترام وحدة أراضي صربيا وناقش الاتفاقيات في قطاع الطاقة.

 

 

 

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، في وقت سابق، أن محاولات الدول الغربية سحب صلاحيات روسيا وطرد ممثليها من الأمم المتحدة هي عقيمة وغير مجدية.

 

 

ونقلت وكالة "سبوتنيك" بيان الخارجية الروسية، الذي جاء فيه: "فيما يتعلق بالمحاولات المحتملة لشركائنا الغربيين لإخراج روسيا من الأمم المتحدة، بما في ذلك من خلال تنفيذ فكرة سحب أوراق اعتماد المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فقد لوحظ مرارًا وتكرارًا أن مثل هذا السيناريو غير قابل للتحقيق".

 

وتابعت الوزارة: "الحقيقة هي أن الجمعية العامة للأمم المتحدة هي وحدها القادرة على حرمان روسيا من العضوية في المنظمة بناءً على توصية مجلس الأمن، الذي يعتبر روسيا عضوا لديه حق النقض. ومثل هذا الإجراء من الواضح أنه غير واعد في حالة روسيا وهي مذكورة في ميثاق الأمم المتحدة والمعلومات متاحة للعامة على الموقع الرسمي للأمم المتحدة".

 

 

 

ووصفت الخارجية الروسية السيناريوهات التي أثيرت في وسائل الإعلام الغربية بأنها محاولات لـ"سحب" صلاحيات مندوبي روسيا الاتحادية لدى الأمم المتحدة، بالتكهنات. كانت هناك تقارير هذا الأسبوع في بعض وسائل الإعلام عن أن الغرب قد يحاول سحب التمثيل في الأمم المتحدة من السلطات الروسية. وأكدت الوزارة أنه "لا توجد طريقة قانونية أخرى لتنفيذ مثل هذه الخطة"، مشيرة إلى أن "محاولات إنشاء مثل هذه الآليات سوف تستلزم الحاجة إلى إجراء تغييرات مناسبة على ميثاق المنظمة"، مضيفة أنه "من الضروري أن يصوت لذلك ثلثا أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة".

 

 

وتابعت الوزارة أنه "بعد ذلك يجب أن يتم التصديق على التعديلات من قبل ثلثي الدول الأعضاء، بما في ذلك جميع الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن".

 

وخلصت الخارجية الروسية للقول إنه "فيما يتعلق بصلاحيات الممثل الدائم لبلدنا لدى الأمم المتحدة، فإن أوراق الاعتماد ذات الصلة الموقعة من قبل رئيس روسيا تُقدم إلى الأمين العام للمنظمة، وليس إلى هذه الدولة الغربية أو تلك".

تابع بوابة روزا اليوسف علي
جوجل نيوز