الجمعة 3 أبريل 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

أبو مازن يطالب العرب بتحمل مسؤولياتهم في مواجهة صفقة القرن

أبو مازن يطالب العرب بتحمل مسؤولياتهم في مواجهة صفقة القرن
أبو مازن يطالب العرب بتحمل مسؤولياتهم في مواجهة صفقة القرن

كتبت - شاهيناز عزام

جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن تأكيده بأن قضية بلاده لا تخص الشعب الفلسطيني وحده، إنما قضية الأمة العربية والإسلامية في هذه الظروف الصعبة.



وطالب أبو مازن خلال كلمته بالاجتماع الوزاري الطارئ لوزراء الخارجية العرب الذي يعقد بمقر جامعة الدول العربية لإبداء الرأي فيما يخص القضية العربية المركزية احتلال إسرائيل للأراضي الفلسطينية والتي يمكن من خلاله اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب.

وقال الرئيس الفلسطيني: قبل أن يتخذ برلمان المجلس الفلسطيني القرارات المناسبة قررنا أن نأتي إليكم ونضع آراءكم ومواقفكم أمام المجلس الفلسطيني عندما يتخذ موقفا بالنسبة لما نعانيه.

أشار الرئيس محمود عباس أبو مازن إلى أن هناك ثلاثة مواضيع لا بد من طرحها أمام الاجتماع الطارئ للجامعة العربية وهى التي تتعلق بمواقف العلاقة مع دولتي إسرائيل و أمريكا و العلامة مع حركة حماس إلى أين وصلت، فلا يمكن السكوت.

و تابع محمود عباس قائلاً: عند اتفاق عام 1993 استبشرنا خيرا أنه سيكون بداية السلام بين إسرائيل مع إسحاق رابين كان هناك مدة 5 سنوات ستكون من أجل المفاوضات للحل النهائي وتم اغتيال رابين واغتيل معه القرار والموقف. منذ هذه اللحظة لم نسمع شيئا.

وأشار إلى أن نتنياهو لا يؤمن بالسلام من خلال تصريحاته و لا يوجد شريك إسرائيلي يمكن نمد أيدنا إليه من أجل سلام مبني على الشرعية الدولية.

وقال الرئيس الفلسطيني إن رئيس وزراء إسرائيل قد نقض اتفاق أوسلو وكل اتفاقيات التي بعده منها اتفاق باريس الاقتصادي حيث نقضت إسرائيل جميع الاتفاقات بين الجانبين متسائلاً: إلى متى نتحمل إسرائيل التي لا تحقق أي اتفاق ونحن نلتزم بهذه الاتفاقات جميعا؟!.

 ودعا الرئيس الفلسيطني الدول العربية إلى تحمل مسؤولياتها التاريخية نحو القضية العربية الأولى والمركزية حتى لا تضيع حقوق الشعب الفلسطيني التي استباحتها الإدارة الأمريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة أبدية لإسرائيل.