السبت 22 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

التأمين الصحي ببنها تنجح فى إجراء عملية تثبيت كسور بالفكين لمريض

التأمين الصحي ببنها تنجح فى إجراء عملية تثبيت كسور بالفكين لمريض
التأمين الصحي ببنها تنجح فى إجراء عملية تثبيت كسور بالفكين لمريض

القليوبية - حنان عليوه

تمكن الفريق الطبي بقسم الجراحة بمستشفى التأمين الصحي النموذجي ببنها، بإنقاذ حياة مريض تعرض لحادث مروري بدراجة بخارية، حيث تم إجراء عملية تثبيت كسور بالوجه.



ومن جانبه، أكد الدكتور جمال حجاج مدير عام فرع القليوبية، أن العملية الجراحية أُجريت تحت إشراف الدكتور أحمد حجاج مدير المستشفي، والدكتور، الدكتور هشام سعيد نائب مدير المستشفى، الدكتور سمير حلاوة استشاري جراحة الوجه والفم والفكين، والدكتور احمد حامد استشاري جراحة المخ والأعصاب، وأستاذ دكتور أحمد حمدي استشاري التخدير، والدكتور إسلام حجاب أخصائي التخدير.

ويوضح الدكتور سمير حلاوة استشاري جراحة الوجه والفم والفكين والذي اجري العملية، أن المريض تم نقله إلى مستشفى «التأمين الصحي النموذجي ببنها » قادمًا من أحد المستشفيات في حالة حرجة، تم على الفور إجراء الكشف الإكلينيكي والإشعاعي للمريض الذي تبيّن انه يعاني  كسور متعددة بعظام الوجه والفكين وعظام عجاج العين ، وتم عمل أشعة مقطعية علي عظام الجمجمة تبين بعد الكشف عليه من استشاري جراحة المخ والأعصاب أن لديه بجانب كسور الفكين وشرخ بقاع الجمجمة، وتم بعد عرضه على استشاري التخدير وكذلك استشاري جراحة المخ والأعصاب لتجهيزه لدخول غرفة العمليات.

وأضاف «ان العملية الجراحية استغرقت أكثر من ساعتين في غرفة العمليات، حيث تعد من العمليات المعقدة وذلك بسبب الكسور الموجودة في الفك، وان حالة المريض مستقرة وتم رد وتثبيت كسور الفكيين والوجه وكذلك عظام عجاج العين بواسطة شرائح ومسامير معدنية حتي يعود إلي حياته الطبيعية.

من جهته أكَّد الدكتور أحمد حجاج مدير المستشفي أن العملية التي تمت تُعدُّ من العمليات الصعبة والمعقدة وذلك نظرًا لتعرض المصاب إلى كسور بالوجه والفكيين.

وأضاف: «إنه بفضل من الله وتوفيقه استطعنا إجراء العملية وبنجاح وذلك بفضل الإمكانات المتطورة المتوفرة بمستشفى التامين الصحي النموذجي ببنها سواء من معدات طبية حديثة أو غرف عمليات مجهزة بأحدث الأجهزة الطبية بالإضافة إلى الكادر الطبي والتمريض المتمرس في علاج مثل هذه الحالات الصعبة.