الخميس 13 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

شاهد.. لعبة أكشن تحمل شابا للفوز بالكأس في أمريكا اللاتينية والحلم ببطولة العالم

شاهد.. لعبة أكشن تحمل شابا للفوز بالكأس في أمريكا اللاتينية والحلم ببطولة العالم
شاهد.. لعبة أكشن تحمل شابا للفوز بالكأس في أمريكا اللاتينية والحلم ببطولة العالم

لم يتصور أحد أن تصبح الألعاب الإلكترونية كـمهنة، وأن يُصبح اللاعب محترفا ويحصل على بطولات، إنه الشاب الكولومبي، خوان باليرو، البالغ من العمر 21 عاما، وأوضح تقرير أذاعته فضائية الغد الاخبارية أن باليرو كغيره لم يدعمه والداه في الألعاب الإلكترونية أو يروا فيها مهنة للمستقبل.



وأشار التقرير إلى أنه مع سفر باليرو لأول مرة في بطولة للألعاب الالكترونية،  أدرك والداه أن الأمر ليس سيئاً كما كانا يعتقدان، متابعاً أن باليرو بدأ بلعب "الأكس بوكس" وألعاب الفيفا على الحاسوب وغيرها من الألعاب، حتى اكتشفت لعبة "سمايت" وبدأ لعبها على سبيل الترفيه منذ نهاية عام 2014، وبعد عامين تمكن من الفوز والانضمام لكأس "سمايت" لأمريكا اللاتينة، وهكذا أصبح لاعبا محترفاً.

وتابع أن تصفيات كأس العالم في "أتلانتا" كانت من أهم البطولات التي شارك باليرو بها، وأنه يحلم بالمشاركة في كأس العالم للعبة، وأوضح باليرو أنه يتدرب عادة لمدة 4 ساعات يومياً، ويكثفها لست ساعات وقت البطولات، موجهاً نصيحة لكل من يريدون الاحتراف بالتدرب كثيراً، إذ يحتاج الأمر إلى وقت وتدريب، مؤكداً أن الأمر يستحق وسيكون هناك مقابل في النهاية.