الثلاثاء 25 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

إعادة توظيف قصر البارون.. "مبادلة الديون" وحماية التراث المصري

إعادة توظيف قصر البارون.. "مبادلة الديون" وحماية التراث المصري
إعادة توظيف قصر البارون.. "مبادلة الديون" وحماية التراث المصري

كتب - هبة عوض

وقعت مصر وبلجيكا، مذكرة تفاهم للمساهمة في ترميم وإعادة توظيف قصر البارون "إمبان" بقيمة 16 مليون جنيه، في إطار مبادلة الديون البلجيكية.



يأتي ذلك في إطار حماية وتطوير التراث الأثري المصري والحفاظ عليه، حيث يتم استخدام مبلغ المبادلة لتمويل مشروع "ترميم قصر البارون إمبان"، من أجل توفير بوابة متكاملة لإعادة تأهيل القصر، ورفع مستوى الوضع الحالي، وخطة لإدارة الموقع بناء على دراسات متخصصة لتحقيق أغراض حماية العناصر الأثرية وتاريخها وتاريخ تطور نسيجها الحضاري، والبيئة المحيطة بها والحفاظ عليها.

وتأتي عملية مبادلة الديون، كمحاولة لتحويل الديون إلى منح تنموية واستثمارية في المجالات ذات الأولوية لمصر، لا سيما أن وزارة الاستثمار، وكما جاء في تصريحات الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، أنه من ضمن أولوياتها توفير المنح لتطوير التراث الأثري المصري باستمرار من أجل الحفاظ عليه، وذلك في إطار التعاون مع وزارة الآثار، وتطوير الاستفادة من رصيد مصر الثقافي، مثل ما تم تنفيذه في المتحف المصري الكبير، وغيره من المشروعات، خاصة أن شركاء التنمية الدوليين حريصون أيضا على حماية الآثار المصرية.

ويهدف برنامج مبادلة الديون إلى التخفيف من أعباء المديونية الخارجية، من خلال تمويل مشروعات تنموية واستثمارية، وتقديم الدعم للموازنة العامة للدولة، بالإضافة إلى إعفاء الدولة من عبء تدبير النقد الأجنبي اللازم للسداد، حيث تنسق اتفاقية نادي باريس الموقعة في مايو 1991 بشأن جدولة المديونية الخارجية لمصر المستحقة للدول الدائنة أعضاء نادي باريس.