الجمعة 10 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

اعتراف الجزيرة.. "فخ" للمصريين أم رجوع لمهنية تفتقدها؟ (فيديو)

اعتراف الجزيرة.. "فخ" للمصريين أم رجوع لمهنية تفتقدها؟ (فيديو)
اعتراف الجزيرة.. "فخ" للمصريين أم رجوع لمهنية تفتقدها؟ (فيديو)

كتب - عادل عبدالمحسن

في واقعة يجب التوقف أمامها والتعامل معها بحذر ونصح وتحذير المواطنين من "فخ" قد تكون "الجزيرة" تنصبه حاليًا للمصريين، باعترافها أنها نشرت فيديوهات مفبركة عما قيل خروج متظاهرين في بعض المدن المصرية.



وتهدف من ذلك أن ينساق الإعلام المصري إلى ترويج اعتراف قناة الجزيرة دون تحذير المواطنين، ربما أن يكون فخًا.

يعلم المصريون مدى فبركة وأكاذيب قناة الجزيرة القطرية ضد مصر على مدار سنوات، ما الذي دفعها لأن تعترف الآن بأكاذيبها، ربما وحسب اعتقادي أنها تسعى إلى خطة جديدة بعد أيام بفيديوهات مفبركة جديدة، ووقتها لا يستطيع الإعلام المصري يقول إنها كاذبة حيث سبق أن اعتذرت القناة القطرية، وبذلك تكون قد اكتسبت مصداقية لدى البعض بعد ترويج الإعلام المصري لاعترافها بنشر فيديوهات مفبركة دون نصح وتحذير المواطن المصري من فخ قد تكون تعمل على نصبه قناة الجزيرة" القطرية.

كانت قناة "الجزيرة" القطرية، قد اعترفت بفبركة فيديوهات مفبركة وإذاعة مقاطع مصورة قديمة على أنها مظاهرات مزعومة من مصر ليلة أمس؛ لمحاولة الهجوم على الدولة المصرية، وإثارة المشكلات والقلاقل بها.

كما اعترفت مذيعة "الجزيرة"، بفبركة مقاطع الفيديو والصور التي نقلتها القناة القطرية عن رواد مواقع التواصل الاجتماعي على أنها مظاهرات مزعومة من مصر ليلة أمس الأول الجمعة، لتؤكد بذلك خطة الجماعة والقناة الممنهجة لمحاولة إسقاط الدولة المصرية.

وفي سياق ذي صلة تسود حالة من الاستقرار والهدوء القاهرة الكبرى ومحافظات الجمهورية رغم الادعاءات الكاذبة لقنوات الإخوان الإرهابية وأبواقها حول مظاهرات مزعومة في الوقت الحالي.

يذكر أن جماعة الإخوان الإرهابية، كانت قد أطلقت سلسلة افتراءات وأكاذيب للتحريض ضد الدولة والقوات المسلحة، من أجل إسقاط الدولة في بئر الفوضى والتخبط، وفقا لأجندة أجهزة مخابراتية أجنبية، وتلجأ في سبيل ذلك إلى لجان إلكترونية بعد فشلها في إثارة الفوضى، إثر الضربات الاستباقية التي وجهتها أجهزة الأمن ضد الخلايا والعناصر الإرهابية التابعة للجماعة، وتتلقى دعما مباشرا من دول أجنبية.