الثلاثاء 28 يناير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رئيس الشاباك السابق يقتحم الأقصى تحت حراسة الاحتلال

رئيس الشاباك السابق يقتحم الأقصى تحت حراسة الاحتلال
رئيس الشاباك السابق يقتحم الأقصى تحت حراسة الاحتلال

كتب - باسم بدر

اقتحم رئيس لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست ورئيس جهاز الشاباك السابق "آفي ديختر"، صباح اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى، بحراسة من قوات الاحتلال الصهيوني.



وأفاد شهود عيان بأن ديختر اقتحم المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، خلال "فترة الاقتحامات الصباحية"، وقام بجولة في ساحات المسجد الأقصى بحراسة من شرطة الاحتلال والقوات الخاصة وبمشاركة عشرات المستوطنين.

ولمن لا يعلم.. للمسجد الأقصى 15 بابا، منها 10 مفتوحة و5 مغلقة، والمفتوحة هي: باب الأسباط وباب حطة وباب العتم، وتقع هذه الأبواب الثلاثة على السور الشمالي للمسجد الأقصى، وباب المغاربة وباب الغوانمة وباب الناظر وباب الحديد وباب المطهرة وباب القطانين وباب السلسلة، وهذه الأبواب السبعة تقع على السور الغربي للمسجد، وكلها مفتوحة وتستعمل من قبل المصلين المسلمين باستثناء باب المغاربة الذي صادرت قوات الاحتلال مفاتيحه عام 1967 ومنعت المسلمين من الدخول منه إلى الأقصى.

أما الأبواب المغلقة فهي: الباب الثلاثي والباب المزدوج والباب المفرد وباب الرحمة وباب الجنائز، وتقع هذه البوابات في السور الجنوبي والسور الشرقي للأقصى.

جدير بالذكر أن الاحتلال يسعى من خلال الاقتحامات شبه اليومية لتقسيم الأقصى زمانيا ومكانيا بين المسلمين واليهود كما فعل في المسجد الإبراهيمي في الخليل جنوب الضفة الغربية.

ويقصد بالتقسيم الزماني، تقسيم أوقات دخول المسجد الأقصى بين المسلمين واليهود، أما التقسيم المكاني فيقصد به تقسيم مساحة الأقصى بين الجانبين.