الأربعاء 12 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

حلمى طولان : هزيمة انبي أمام أسوان جاءت بسبب التأثر بحراة الجو

حلمى طولان : هزيمة انبي أمام أسوان جاءت بسبب التأثر بحراة الجو
حلمى طولان : هزيمة انبي أمام أسوان جاءت بسبب التأثر بحراة الجو

أكد حلمي طولان المدير الفني لنادي أنبي، أن هزيمة فريقة أمام أسوان بهدف نظيف خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء على ملعب الأخير بالدوري الممتاز لكرة القدم ، جاءت نتيجة تأثر اللاعبين بحرارة الجو والطقس السيئ بأسوان فى ظل إقامة المباراة عصرا.



وناشد "طولان" في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء، لجنة إتحاد الكرة، التى تدير المنظومة حاليا، بإتخاذ القرارات اللازمة التى تكفل الحفاظ على سلامة اللاعبين..وقال إنه من غير المعقول أن تلعب في مثل هذه الأجواء، وهو الأمر الذى تغيير الآن فى العديد من الدول الأفريقية.

وأضاف أن هذه المباراة هى الأولى له كمدير فنى خلفا للمدرب على ماهر، وأنه لم يحالفة التوفيق فى ظل جملة الغيابات التي يعاني منها الفريق بسبب الإصابة .

وأوضح أن قائمة المصابين تضم كل من : أحمد شكري، ومحمد رزق، وصلاح سليمان، ومحمود غالي، وسافيلو، وسيحاول بذل المزيد من الجهد خلال فترة توقف الدوري مع إنطلاق بطولة الأمم الأفريقية تحت 23 سنة، المقامة بمصر، للوقوف على الحالة الفنية والبدنية للفريق، مشيرا إلى أن فريق أنبى سيكون له شكل أخر عقب إستئناف الدوري .

وأشار إلى أن مباراة اليوم بشكل عام، سيئة للغاية للفريقين وفقيرة فنية، ولا ترتقى حتى لمستوى مباريات الدورى الممتاز، ولكن في النهاية سيحاول تصحيح المسار وتصحيح أخطاء اللاعبيين خلال الفترة القادمة، مؤكدا ان الدورى مازال طويلا ولا يمكن الحكم على مستوى فريقه .

من جانبه وجه المدير الفنى لفريق أسوان مجدى عبد العاطي ، الشكر للاعبين والجهاز الفني ومجلس إدارة نادى أسوان على المجهود الذى تحقق خلال الفترة الماضية، والذى كان دافعا قويا للفوز بمباراة أنبى ، والتى ستكون دفعة قوية للاعبيين والجهاز الفنى لإستكمال باقى مباريات الدورى بهذا المستوى.

وأشار إلى أنه سيستغل فترة توقف الدوري لبحث إقامة معسكر خارجي للفريق بالقاهرة، لمدة أسبوعين ، للإعداد البدني والفني للفريق، ومحاولة الوقوف على مستوى العديد من اللاعبين خلال الفترة القادمة.

وقال إن الحالة البدنية لفريق أسوان هى الأفضل حاليا مقارنة بالمباريات السابقة التى أداها اللاعبين أمام المقاصة والأهلى وأف سي مصر، والتي كانت أحد أسباب الفوز فى مباراة أنبى.

وأضاف: " لو حالفنا التوفيق فى الشوط الثانى لأستطعنا مضاعفة النتيجة والأهداف، فى ظل إنخفاض معدلات اللياقة البدنية لفريق أنبى ".

وتابع أنه نجح فى السيطرة على مجريات المباراة اليوم، بفضل تحركات خط الوسط وإغلاق منطقة المناورات بوسط الملعب أمام مفاتيح لعب فريق أنبى، حتى استطاع اللاعبون أحراز الهدف الأول، والحفاظ عليه طوال المباراة، فى ظل حالة الغضط العصبي التى كانت تلازم الفريق عقب هزيمتي الأهلى والمقاصة.