الأحد 9 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

المرض الخبيث ينتصر.. علاء علي يستسلم ويودع دنيانا وطفلان والسيرة الطيبة لدى الزملكاوية

المرض الخبيث ينتصر.. علاء علي يستسلم ويودع دنيانا وطفلان والسيرة الطيبة لدى الزملكاوية
المرض الخبيث ينتصر.. علاء علي يستسلم ويودع دنيانا وطفلان والسيرة الطيبة لدى الزملكاوية

كتب - محمد عماد

تلقى الوسط الرياضي، صدمة كبيرة بعد وفاة علاء علي، نجم نادي الزمالك الأسبق، والذي وافته المنية عصر اليوم الإثنين، بعد صراع مع المرض اللعين، عن عمر يناهز الـ31 عامًا.



 

مشواره الكروي

بدأ علاء علي مسيرته الكروية في ناشئي نادي الزمالك ولعب منذ عام 2007 وحتى عام 2012، ثم انتقل إلى نادي الجونة لمدة موسم على سبيل الإعارة، وانضم لتليفونات بني سويف، ولعب بقميص نادي سموحة موسمي 2014 و2015، ثم طلائع الجيش في موسم 2016، ووادي دجلة في موسم 2017 ثم النادي المصري في الموسم قبل الماضي، وكان آخر مسيرته الكروية في نادي بتروجيت.

 

سبب الوفاة

أصيب علاء علي بالكانسر، وخضع قبل فترة لعملية جراحية لإزالة الورم الخبيث على المخ، وابتعد عن الملاعب خلال الفترة القليلة الأخيرة بسبب المرض الخبيث الذي تسلل إلى جسده، ولكنه لم يقاوم واستسلم وغادر الحياة تاركًا السمعة الطيبة وطفلين لم يتخطا 5 أعوام.

 

أقوال رنانة في آذان جماهير الزمالك

رغم رحيله عن الزمالك منذ فترة، إلا أن اسم علاء علي مرتبط مع الجماهير البيضاء، ومن أبرز التصريحات التي ظلت محفورة في أذهان الجماهير: "الزمالك في دمي وسأعود له يوما ما"، فلم يترك  علاء علي أي مناسبة إلا وأعلن عشقه للفريق الأبيض، حتى أن آخر كلماته عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي انستجرام، كانت تهنئته القلعة البيضاء بلقب كأس مصر.