الخميس 6 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

"ديمقراطيون" يطلبون حماية دبلوماسيين يدلون بشهاداتهم ضمن التحقيقات مع ترامب

"ديمقراطيون" يطلبون حماية دبلوماسيين يدلون بشهاداتهم ضمن التحقيقات مع ترامب
"ديمقراطيون" يطلبون حماية دبلوماسيين يدلون بشهاداتهم ضمن التحقيقات مع ترامب

كتب - وكالات

 حذر الأعضاء الديمقراطيون بمجلس الشيوخ الأمريكي، وزارة الخارجية الأمريكية من الانتقام من الدبلوماسيين الذين سيدلون بشهاداتهم، بشكل علني خلال الأسبوع الجاري، وذلك في إطار إجراءات مساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.



وطالب الأعضاء الديمقراطيون بلجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي - في خطاب - وزارة الخارجية بإصدار بيانات دعم للدبلوماسيين الذين يدلون بشهادتهم قريبا، وذلك بحسب ما ذكرت مجلة بولتيكو الأمريكية.

يُذكر أنه تم إرسال الخطاب إلى كل من نائب وزير الخارجية الأمريكي جون سوليفان ووكيل وزارة الخارجية الأمريكية لشئون الإدارة براين بولاتاو وليس إلى وزير الخارجية مايك بومبيو، وأوضح النواب الديمقراطيون أن هذا الأمر كان متعمدا، مبررين ذلك بالقول إنهم فقدوا الإيمان في رغبة بومبيو في الدفاع عن الدبلوماسيين الذين يعملون لصالحه.

ومن المقرر أن يظهر ثلاثة دبلوماسيين أمريكيين في جلسات استماع علنية خلال الأسبوع الجاري وهم: وليام تايلور، أكبر المسئولين الأمريكيين في السفارة الأمريكية في أوكرانيا وماري يوفانوفيتش، السفيرة الأمريكية السابقة في أوكرانيا وجورج كينت، مساعد نائب وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأوروبية والأوراسية.

وسيُدلي تايلور وكينت بشهادتهما اليوم الأربعاء، بينما تدلي يوفانوفيتش بشهادتها بعد غد الجمعة.

ورأت الصحيفة أنه من المرجح أن يؤثر تأهب الدبلوماسيين الثلاثة للإدلاء بشهادتهم على فرص عملهم في المستقبل، خاصة بالنسبة ليوفانوفيتش وكينت؛ الذين لا يزالا يشغلان منصبهما.