الثلاثاء 31 مارس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

لم تقتلهم الحرب افترستهم التماسيح .. "جحيم رامري" الموت تحت الأقدام

لم تقتلهم الحرب افترستهم التماسيح .. "جحيم رامري" الموت تحت الأقدام
لم تقتلهم الحرب افترستهم التماسيح .. "جحيم رامري" الموت تحت الأقدام

كتب - هدى زكي

لو علم  ما سيلاقيه ما نظر ولا عبر .. قصة اليوم أقرب للخيال منها للواقع ولكن في الحرب فإن المستحيل هو الحقيقة عينها ، ما بين طلقات الرصاص وصرخات الجرحى ودماء الضحايا ، كان هناك صوت أخر في الأعماق أكثر رعبا وأشد فتكا.



نصحبك اليوم عزيزي القارئ إلى جزيرة "رامري" التي تم تصنيفها ضمن أخطر الجزر حول العالم وهي تقع قبالة ساحل ولاية راخين في ميانمار وتبلغ مساحتها حوالي 1350 كيلومتر مربع .

اشتهرت الجزيرة بحادث مروع وقع عام 1945 أثناء الحرب العالمية الثانية، وصف بأنه أعظم كارثة قتل جماعي تمت في التاريخ بحسب عدد الضحايا وفقا لموسوعة جينيس للأرقام القياسية .

تعود القصة إلى أحداث الاشتباكات بين القوات البريطانية واليابانية حيث باشرت قوات التحالف عملية استرداد جزيرة رامري من سيطرة الجيش الياباني وعقب معركة طاحنة طاردت قوات البحرية الملكية البريطانية و فرقة المشاة الهندية رقم 36 ما تبقى من الجنود اليابانيين الذين رفضوا الاستسلام وقامت بتطويقهم والذين بلغ عددهم قرابة الألف جندي.

لجأ الجنود اليابانيون للاختباء والهرب عبر مستنقعات المانجروف الضحلة الممتدة 12 كيلو متر إلا أن حظهم العثر جعلهم لقمة سائغة لموت محقق فتك بأغلبيتهم فكان في انتظارهم أعداد هائلة من التماسيح المتربصة في ظلام الليل.

عبر الجنود تلك المستنقعات وهم على علم بما سوف يواجهونه لكنه حب الحياة والأمل في النجاة الذي دفعهم لمواجهة المخاطر فكانت المعركة الشرسة بين الجندي وتماسيح المياه المالحة التي تم تصنيفها على أنها الأشرس على الإطلاق.

يبلغ وزن تمساح المياه المالحة الذكر المتوسط الحجم منها حوالي 453 كيلوجراما بينما يبلغ طوله 5 أمتار، وأكبرها حجما يبلغ طوله سبعة أمتار ووزنه ألف كيلوجراما حتى أن صغير التمساح باستطاعته الفتك بالراجل البالغ بكل سهولة.

كانت هجمات التماسيح شرسة ومنظمة وخاصة أثناء فترات الليل ولم يسعف الجنود اليابانيين كل طلقات الرصاص بحوزتهم ومع شح مصدر المياه والنباتات السامة والظروف القاسية نجح ما يقرب من الـ 450 جنديا في النجاة ليهلك مثلهم في هجوم تماسيح رامري والذي تم اعتباره هو أكبر وأشرس هجوم منظم من الحيوانات عرفه التاريخ.