الأربعاء 26 فبراير 2020
بوابة روز اليوسف | زايد: الإسماعيلية أعلى المحافظات تسجيلا في "التأمين الصحي"
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

زايد: الإسماعيلية أعلى المحافظات تسجيلا في "التأمين الصحي"

زايد: الإسماعيلية أعلى المحافظات تسجيلا في "التأمين الصحي"
زايد: الإسماعيلية أعلى المحافظات تسجيلا في "التأمين الصحي"

كتب - محمود جودة

 



السبكي: خدمات صحية جديدة تقدم في المحافظة لأول مرة

 

أعلنت وزيرة الصحة والسكان د. هالة زايد، أن محافظة الإسماعيلية سجلت أعلى معدل للتسجيل في منظومة التأمين الصحي الشامل، بعد فتح التسجيل في باقي محافظات المرحلة الأولى وهي محافظات (الإسماعيلية- السويس- جنوب سيناء- الأقصر- أسوان)، حيث بلغت نسبة التسجيل بمحافظة الإسماعيلية 41% وذلك بعد مرور 75 يوما فقط.

وأعلن الدكتور أحمد السبكي، مدير مشروع التأمين الصحي الشامل، مساعد وزير الصحة والسكان لشؤون الرقابة والمتابعة، عن وصول نسبة التسجيل في محافظة الإسماعيلية إلى 41% حيث سجل 564034 مواطنا وتم فتح 137139 ملفا عائليا منذ بدء التسجيل في الأول من أكتوبر 2019.

وأشار السبكي إلى أنه سيتم إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل، في محافظة الإسماعيلية خلال النصف الثاني من العام الحالي 2020، وأنه سيتم تقديم العديد من الخدمات الطبية المتقدمة، بعضها يقدم في محافظة الإسماعيلية لأول مرة مثل: (جراحات وأمراض الكلى بالإضافة إلى زراعة الكُلى، زراعة القوقعة، جراحات القلب المفتوح، خدمات الرمد، جراحات اليوم الواحد).

وأكد السبكي أنه سيتم في محافظة الإسماعيلية تخصيص مستشفى متخصص للطوارئ ومستشفى آخر لجراحات اليوم الواحد، وسيتم إنشاء مستشفى متخصص على مستوى عالمي لإعادة التأهيل والعلاج الطبيعي، أكد أيضا أنه حاليا يتم الاستعداد لبدء العمل في الإنشاءات الخاصة بمستشفى "أبو صوير"، لخدمة أهالي مدينة أبو صوير حيث إن مدينة "أبو صوير" بها 195 ألف نسمة ولم يكن لديها مستشفى.

وأكد السبكي أن عمليات تنفيذ مشروع التأمين الصحي الشامل تسير وفقًا للجدول الزمني الموضوع لها، ويتم متابعة سير عمليات الإنشاءات الجديدة وعمليات التطوير ورفع الكفاءة للمستشفيات بمحافظات المرحلة الأولى في المنظومة بصورة يومية، لضمان دقة التنفيذ من جهة وتسليمها وفقا للجدول الزمني الموضوع لها من جهة أخرى، لضمان تقديم خدمة صحية متكاملة من حيث الخدمات والبنية الأساسية وفقا لأعلى المعايير القياسية.