الخميس 27 فبراير 2020
بوابة روز اليوسف | مدير مستشفى قليوب يكشف حقيقة إصابة طفلة بأنفلونزا الخنازير
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مدير مستشفى قليوب يكشف حقيقة إصابة طفلة بأنفلونزا الخنازير

مدير مستشفى قليوب يكشف حقيقة إصابة طفلة بأنفلونزا الخنازير
مدير مستشفى قليوب يكشف حقيقة إصابة طفلة بأنفلونزا الخنازير

القليوبية - حنان عليوه
كشف الدكتور إسحاق جميل مدير مستشفى قليوب التخصصي، حقيقة ما أثير على مواقع التواصل الاجتماعي " الفيس بوك"، بشأن انتقال عدوى الأنفلونزا الموسمية لطفلة تبلغ من العمر 6 أشهر خلال تلقي العلاج داخل المستشفى. 
 
وأكد جميل فى تصريحات خاصة لـ" بوابة روزاليوسف"، أن الطفلة استقبلها المستشفى مساء 7 يناير الجارى مصابة بالتهاب رئوى حاد وصعوبة بالتنفس وتم حجزها وإجراء الفحوصات اللازمة حيث ثبت إصابتها بالأنفلونزا الموسمية وكاجراء احترازي تم إعطاؤها جرعة تاميفلو، وفى اليوم الثانى تم أخذ عينة منها وإرسالها للمعامل المركزية لوزارة الصحة للأفادة بنوع الانفلونزا. 
وأضاف جميل أنه في يوم 10 يناير الجارى طلب اهلها نقلها لمستشفى خاص لأن الحالة كانت تتطلب الحجز في عناية مركزة للاطفال غير متوافرة في المستشفي مشيرا إلى أن نتيجة العينة ظهرت في 13 يناير الجاري بإيجابية الحالة للانفلونزا الموسمية في الوقت الذي لم تعد الحالة في حوزة المستشفي.

وقال جميل ان تم التعامل الحالة وفق إجراءات التعامل مع الانفلونزا الموسمية التي دخلت المستشفي مصابه بها بالفعل مؤكدا ان المستشفي تطبق أحدث نظم التعقيم وإجراءات منع انتشار العدوى.



من جانبه قال الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة، أن الطفلة مصابة بالأنفلونزا الموسمية وتم التعامل معها وفق برتوكول مواجهة هذه الحالات مؤكدا أنه لا يوجد عدوى منقولة لها من داخل المستشفي نافيا أصابتها بالانفلونزا داخل المستشفي،وتحسنت بالفعل. 

كان نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي تداولوا إستغاثة من سيدة تدعى " فاطمة محى" إتهمت فيها تمريض وهيئة مستشفي قليوب التخصصى بنقل عدوى مرض انفلونزا الخنازير لابنتها البالغة من العمر 6 اشهر خلال علاجها في المستشفي من كحة وسخونية وضيق من التنفس، وذلك بسبب عدم تغيير السرنجة التي كانت تاخذ بها الدواء مشيرة إلى ان الاطباء اكدوا لها وقتها ان الحقن يتم عن طريق كاليونه ولا يستدعى الأمر تغييرها. 

وأشارت خلال الشكوى إلى أن المستشفى كان على علم بانتقال المرض لنجلتها بدليل صرف دواء “التيموفلو” المخصص لعلاج إنفلونزا الخنازير ولكن على الرغم من ذلك لم تحصل سوى على جرعة واحدة قبل أن يتم خروجها من المستشفى مناشدة بسرعة التحرك لنقل ابنتها للعلاج في مستشفى حكومي مخصص بدلًا من المستشفى الخاص الحالي الذي توجد فيه.