الثلاثاء 18 فبراير 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

تحالف الأمراض غير المعدية يشدد على ضرورة رصد التجارة غير الشرعية للسجائر الإلكترونية

تحالف الأمراض غير المعدية يشدد على ضرورة رصد التجارة غير الشرعية للسجائر الإلكترونية
تحالف الأمراض غير المعدية يشدد على ضرورة رصد التجارة غير الشرعية للسجائر الإلكترونية

كتب - محمود جودة

شدد التحالف المصري لمكافحة الأمراض غير المعدية، على ضرورة اتخاذ إجراءات رصد ومتابعة هذه التجارة غير الشرعية والعشوائية للسجائر الإلكترونية والفيب والمنتشرة برغم منعها قانونا من ٢٠١١، يأتي ذلك في ضوء التقرير الذي أصدرته منظمة الصحة العالمية، بخصوص التدخين الإلكتروني والسجائر الإلكترونية.



وكانت منظمة الصحة العالمية قد أكدت في تقريرها أن السيجارة الإلكترونية تضر بلا شك بالصحة وليست آمنة، مشددة على ظهور أدلة متزايدة، تؤكد أن هذا النوع من السجائر يتسبب في تلف الرئة.

وأشارت المنظمة فيه إلى أن استخدام هذه السجائر يجعل الشخص عرضة لأخطار الإصابة بأمراض القلب والرئة، وبالنسبة للنساء الحوامل تشكل مخاطر كبيرة، لأنها يمكن أن تلحق الضرر بالجنين المتنامي.

كما أكد التقرير أن استخدام السجائر الإلكترونية ينتشر بين الشباب، ويجعلهم عرضة لاستخدام السجائر التقليدية أو السيجار أو الشيشة.

ويؤكد د. عادل عبد العزيز السيد رئيس التحالف المصري لمكافحة الأمراض غير المعدية، أن السجائر الإلكترونية أدت إلى العديد من الوفيات، وأصابت المئات حول العالم بأمراض تنفسية مستحدثة، ومشاكل في الجهاز العصبي، أغلبها بسبب المحتوى غير المقنن للسوائل التي يتم خلطها وتسخينها بدون دراسة علمية، وكذلك لعدم الوعي المجتمعي.

هذا من الجانب الصحي والاجتماعي أما من الجانب الاقتصادي فإن الدولة المصرية تخسر المليارات من الأموال نتيجة استهلاك العملة الصعبة في استيراد هذه الأجهزة والمواد، ثم بعد أن تدخل هذه المواد بشكل غير شرعي، فتضيع ما يمكن تحصيله كجمارك، وكذلك تضيع حصيلة أخرى من ضرائب يمكن فرضها على هذه التجارة.

وهناك جهات مستفيدة من عدم تقنين هذه التجارة وتحقق أرباح طائلة لمصنعي وبائعي الأجهزة والسوائل المستخدمة، حتى من الأطفال والشباب، والذين تغريهم هذه الجهات المستفيدة من انتشار هذه التجارة بزعم أنها أقل ضرر من التدخين أو أنه وسيلة للإقلاع عن التدخين، وهو ما لم يثبت أو يقر من أي جهة علمية محلية أو دولية حتى الآن.

ولهذا يطالب التحالف بأن تقوم أجهزة الدولة المعنية بحماية صحة المستهلك والمواطن المصري، من خلال رصد ومتابعة وتقنين وضع هذه التجارة، حتى يتسنى لنا أن نكمل ما بدأناه بنجاح في مصر، من خلال العديد من المبادرات الرئاسية والمجتمعية الناجحة في مكافحة أمراض مزمنة عديدة، ومنها الضغط وأمراض القلب والسرطان، وهو ما يستهدفه أيضا، ويتعاون فيه مع كافة الجهات من أجل تحقيقه بصورة علمية ومدروسة وطبقا للمعايير الدولية.