الإثنين 13 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

توزيع ١٠٠ الف شنطة حماية طبية وكراتين المواد الغذائية

مصر الخير تقرر دعم مستشفيات العزل والحجر الصحي والحميات

تماشيا مع جهود الدولة في مواجهة فيروس الكورونا المستجد، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية، قررت مؤسسة مصر الخير اطلاق حملة زكاتك وقت الازمة لدعم مستشفيات العزل والحجر الصحي والحميات، لمساعدتها في أداء دورها، وأيضا لحماية جيش مصر الأبيض من الأطباء والتمريض في مواجهة فيروس الكورونا المستجد من خلال توفير المستلزمات التي بدونها لن تمر هذه الأزمة.



 

وتستهدف الحملة توزيع  شنطة الحماية الطبية التي تشمل كافة أدوات التعقيم والمواد المعقمة لحماية الأسر، بالاضافة لكرتونة مواد غذائية متكاملة لعدد ١٠٠ الف أسرة.

 

وقالت مؤسسة مصر الخير إن المستشفيات التي سيتم تقديم الدعم لها مستشفى إسنا بني سويف التي تخدم المصابين حتى أسوان، ومستشفى النجيلة بمحافظة مطروح، ومستشفى حميات العباسية بالقاهرة.

 

وأشارت إلى أن الدعم سيشمل دعم المستشفيات بأجهزة تنفس صناعي، مع العلم أن عدد الأجهزة المتوافرة في مصر يبلغ 3000 جهاز فقط، وكذلك دعم فرق الأطباء والممرضين بكافة المستلزمات الطبية التي تساعدهم في أداء مهامهم إلى جانب دعم المرضى بكافة المستلزمات الوقائية الخاصة بهم مثل بدل صفراء غير نافذة السوائل وكمامات طبية وماسكات جراحية ونظارات وقائية وأكياس نفايات.

 

 وأوضحت مؤسسة مصر الخير، أن كرتونة المواد الغذائية المتكاملة تزن نحو ١٠ كيلوجرامات من المنتجات الغذائية، كما أن شنطة الحماية الوقائية التي سيتم توزيعها على المواطنين، تضم زجاجة كلور 1 لتر، وصابونة يد، و«ترمومتر زئبقي» ومناديل (علبة 500 منديل) وأكياس جمع قمامة، وهذا بخلاف كرتونة المواد الغذائية، التي تصل تكلفتهما مجتمعين لـ200 جنيه، وسوف تقوم الموسسة بتوزيعها نيابة عن المتبرعين والتي تعد من أبواب الزكاة وقت الأزمات، لتوصيلها  للاسر المحتاجة وأسر العمالة غير المنتظمة من خلال قاعدة البيانات لدى مؤسسة مصر الخير.

 

وأوضحت المؤسسة أنها أطلقت حملتها بعد اعلان الدكتور علي جمعة رئيس مجلس امنائها جواز اخراج الزكاة في أوقات الأزمات، لدعم الاسر الأكثر استحقاقاً، وأسر أطفال المدارس المجتمعية، وأسر الغارمين، والعمالة الموسمية وغيرهم من محدودي الدخل والأولى بالرعاية. 

 

وناشدت المؤسسة جموع الشعب تبني حملة «زكاتك وقت الأزمة» من خلال التبرع للمؤسسة بجميع البنوك، ومن خلال منافذ المؤسسة، وذلك للتكاتف وقت الأزمات للمرور بهذه المرحلة الصعبة.