الأحد 29 مارس 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

4 طرق لرعاية والديك المسنين أثناء جائحة الفيروس التاجي

قال  مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن الفيروس التاجي يصيب كبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات كامنة بشكل أشد من الآخرين، في مثل هذا الوقت، من المهم الاعتناء بآبائنا كبار السن والتأكد من أنهم يتبعون معايير الإبعاد والإغلاق الاجتماعي التي تم وضعها للسيطرة على انتشار الفيروس.



 

 

 ومع ذلك، في بعض الأحيان، يبدأ آباؤنا في التصرف مثل الأطفال، ويتعاملون بإهمال، في هذه الأوقات هم أيضًا بحاجة إلى الشعور بالأبوة والأمومة تمامًا مثل أطفالنا.

 

وفقا لموقع "تايمز أوف إنديا" في بعض الأحيان، يمكن أن يصبح التعامل مع الأبوين صعب، ومع ذلك، لا يمكننا التغاضي عنه في مثل هذه الأوقات، ويقدم الموقع بعض النصائح لمساعدتك في التحدث مع والديك حول جائحة فيروس كورونا.

١- توقف عن الجدل حول الآراء والتركيز على الحقائق:

الآباء الذين غالباً ما يكونون مشروطين بتجارب حياتهم الخاصة، يشعرون بأن الجيل الأصغر يتغلب على بعض التدابير، قد يشعر والداك أن الخطوات التي يتم اتخاذها شديدة للغاية وغير ضرورية. 

من المهم أن تخبرهم أن هذه النصائح التي تم إصدارها تتبعها جميع الدول في أنحاء العالم، لا يتعلق الأمر بما يشعرون به حيال الوباء، بل حول واقع الوضع الحالي.

 من الأفضل محاربة جهلهم بالحقائق الصعبة التي ستساعدهم على فهم حجم المشكلة وكيف يمكنهم المساهمة في إنقاذ حياتهم وحياة الآخرين.

٢- الأمر  لا يتعلق فقط بالعمر:

من المهم أن تجعل والديك يفهمان أن الاحتياطات لا تتعلق فقط بأعمارهم، لا يعتمد ببساطة على رقم، وبدلاً من ذلك، فإن مناعة جسمك والحالات الطبية الأساسية الأخرى هي أيضًا عوامل تؤثر على شدة المرض.

 وتحدث العوامل الأخرى أيضًا بشكل أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الأكبر سنًا من عمر معين، وهذا هو السبب في أن أي شخص فوق سن الستين يجب أن يكون أكثر حذراً، وليس الخروج واتبع إبعاد اجتماعي صارم.

٣- احذر  من الإصابات الأخرى:

هذا أيضًا هو الوقت من العام الذي يصاب بالكثير من الالتهابات الفيروسية الأخرى مثل البرد والإنفلونزا، في هذا الوقت، مع إغراق المستشفيات بمرضى COVID-19، قد يكون الأمر كارثيًا إذا مرض والداك المسنان ولم يتمكنا من تلقي الدعم الطبي، من المهم أن يهتما بصحتهما ويأكلا جيدًا، يجب أن يعملا على زيادة مناعتهم الشاملة في أوقات كهذه.

٤- لا تدعهم يعيشون في حالة إنكار:

قد يكون الأمر كذلك حتى لا يفهم والداك حتى الآن حجم الوباء ومدى أهمية التدابير المتخذة للمساعدة في السيطرة على الانتشار، وضح لهم كيف يساعد التباعد الاجتماعي في الحد من انتشار المرض، ستتمكن من التعبير عن وجهة نظرك بشكل أفضل إذا كانت لديك حقائق صعبة تدعمك، من الضروري أن يبقى جميع الشيوخ في منازلهم ويمارسون التباعد الاجتماعي، ومن وظيفتك التأكد من ذلك.