الجمعة 5 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

د. أماني محمد بسيوني تكتب: الغذاء وتقوية الجهاز المناعي للوقاية من الميكروبات

جهاز المناعة هو مجموعة من العمليّات الحيوية التي تقوم بها بعض أجهزة وخلايا الجسم لمحاربة الأجسام الغريبة المسبّبة للأمراض التي تهاجمها، والجهاز المناعي له قدرة على تمييز الخلايا السليمة من الخلايا غير السليمة، فيقوم بإبادتها وتخليص الجسم منها.



 

ويكون الجهاز المناعى مُقسّماً إلى مراحل تُسمّى بالخطوط  فهناك ما يُسمّى بخط الدفاع الأول  وخط الدفاع الثاني وهكذا . ونركز في هذا المقال على الجهاز المناعي  و كيفية تقويتة لمواجهة الامراض الخطيرة المنتشرة هذه الأيام. فالإنسان طبيب نفسه هذه مقولة نسمعها كثيراً حيث إنّه يستطيع أن يقاوم الأمراض التي قد تصيبه من خلال تقوية جهاز مناعته بطرق صحية وسليمة بعيداً عن الأدوية فكلّما كان جهاز المناعة قوى  كانت احتماليّة الإصابة بالأمراض أقل.

 

ومن أهم وأسهل هذه الطرق هي الغذاء. هناك الكثير من  الأغذية التي تساعد على تقوية جهاز المناعة لدينا جميعا منها: التمر حيث يعتبر التمر وجبةً غذائية كاملة  يحتوى على العديد من العناصر المعدنية و الفيتامينات التي تساعد في علاج العديد من الأمراض  و بالتالى تقوية الجهاز المناعى بشكل كبير ودائماً  ينصح بتناول التمر على الريق لتحقيق أكبر فائدة ممكنه منه. 

 

الفواكه والخضروات تعتبر الفواكه والخضروات من أهمّ الاغذية الغنية بالألياف، وأيضاً مضادات الاكسدة الطبيعية  و الفيتامينات  خاصة فيتامين ج  الموجود بصفة خاصة في الحمضيات مما يجعل منها طعاماً مهماً لحماية الجسم من الأمراض الخطيرة وبالتالي فهي تساعد على تقوية الجهاز المناعى بخطوط دفاعه المختلفة.  العسل من المعروف أنّ العسل شفاء لكل داء كما ذكر في القران الكريم وهذا يدل على الفائدة العظيمة التي يحملها العسل لعلاج الأمراض المختلفة فهو يساعد على تقوية جهاز المناعة ولتحقيق أكبر استفادة منه يُنصح بتناول ملعقة واحدة على الريق في الصباح الباكر من كل يوم  الاسماك.

 

تحتوى الأسماك على الاحماض الدهنية عديدة عدم التشبع و التي تعرف باسم الاوميجا 3 و هي هامة جداً في تقوية كريات الدم البيضاء و التي تعتبرمن أهم خطوط الدفاع لدى الجهاز المناعى، وبالتالي يُنصح بتناول السمك مرتين على الأقل في الاسبوع لتقوية الجهاز المناعى .

 

 زيت الزيتون من المعروف  ان زيت الزيتون يحتوى على عناصر غذائية  و مركبات حيوية مهمة مثل الاحماض الدهنية أحادية عدم التشبع و التي تعرف باسم اوميجا 9 وهى هامة للوقاية من امراض القلب كما أنّ زيت الزيتون  فعّال في تخليص الجسم من الطفيليات والبكتيريا والمواد الضارة حيث انه يحتوى على مضادات اكسدة طبيعية  و مضادات للميكروبات و خاصة المركبات الفينولية  فهو طعام صديق للجهاز المناعى وذو فعالية عالية في تقويته وبنائه.

 

 وهناك الكثير من الأغذية التي ينصح  أيضا بتناولها للحفاظ على الجهاز المناعى وتقويته، وحماية الجسم من الكثير من الأمراض كالأعشاب الطبية والكمون، والقرنفل، ولبن الزبادي، والحبوب الكاملة بأنواعها؛ وهذه جميعها أطعمة في متناول اليد، ويمكن تناولها في مختلف الأوقات؛ فالوقاية خير من العلاج، وكلما كان الجهاز المناعى  قوى كانت نسبة الإصابة بالأمراض أقل.بالاضافة لذلك يجب علينا جميعا الاهتمام بغسل اليدين باستمراربالماء و الصابون و المطهرات الامنة و يجب ايضا تقليل مستويات التوترلان التوتر الزائد يضعف الجهاز المناعى ايضا يجب ممارسة التمارين الرياضية و النوم لوقت كافٍ و الابتعاد تماما عن التدخين والتعرض لأشعة الشمس للحصول على قدر كاف من فيتامين د.

 

د. أمانى محمد بسيونى أستاذ و رئيس قسم الكيمياء الحيوية – كلية الزراعة – جامعة بنى سويف.