الأربعاء 3 يونيو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

8 رياضيين.. تعرّف على ضحايا "كورونا"

حالة من الغموض تسيطر على الوضع الرياضي بشكل عام، في أغلب الدول العالمية والعربية، بعد انتشار فيروس كورونا (كوفيد -19)، الذي أنهى تماماً على وجود كرة القدم في أغلب البلدان، وتوقفت دوريات أوروبا الكبرى لكي تتفرغ الحكومات لمواجهة الفيروس.



 

 

ولم يتسبب هذا الوباء العالمي في إصابة عدد كبير من الشخصيات الرياضية وحسب، بل أودى بحياة 8 رياضيين.

 

 

وترصد لكم "بوابة روزاليوسف"ضحايا فيروس كورونا المستجد، من الوسط الرياضي.

 

 

محمد بوكنيون:

 

 

فارق الملاكم المغربي الحياة عن عمر يناهز الـ38 عامًا، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، ليصبح بذلك أول رياضي مغربي يرحل بسبب الوباء القاتل.

 

 

إلهام شيخي: 

 

 

تعتبر الإيرانية إلهام شيخي، لاعبة كرة الصالات للنساء، هي أول ضحية لفيروس كورونا في عالم الرياضة.

 

 

عثمان تيجاني:

 

يعد المصارع الجزائري، الذي فارق الحياة بسبب فيروس كورونا المستجد، هو أول رياضي عربي يتوفى بسبب الفيروس.

 

 

لورنزو سانز:

 

 

رحل لورنزو سانز رئيس نادي ريال مدريد الإسباني السابق، عن عمر يناهز الـ76 عامًا، بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد.

 

 

وعلى أثره  تدهورت حالته الصحية، وتم نقله للعناية المركزة قبل أن يفارق الحياة.

 

 

عبد القادر فرح:

 

 

فارق عبدالقادر فرح الأسطورة الصومالية الحياة في أحد مستشفيات لندن بعد إصابته بفيروس كورونا عن عمر يناهز الـ 59 عامًا.

 

 

فرانشيسكو جارسيا:

 

 

يعد أصغر ضحايا فيروس كورونا المستجد، الذي توفي بعد إصابته بالفيروس عن عمر ناهز الـ21 عامًا.

 

 

بينيتو جوانيت:

 

 

أصيب جوانيت حارس المرمي والمدرب السابق لفريق إسبانيول الإسباني بفيروس كورونا المستجد، ورحل على إثره عن عالمنا عن عمر ناهز الـ84 عامًا.

 

 

جيف سيميدلي:

 

 

رحل جيف سيميدلي رئيس الاتحاد الرياضي العالمي لمتلازمة داون، الذي توفي بعد تدهور حالته الصحية، بسبب إصابته بالفيروس القاتل.