الخميس 21 يناير 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

السادات : «ثورة الصناديق» اخرست ألسنة قطر وتركيا وإيران .. والمرأة البطل الحقيقى للمشهد

كتبت - مارينا ميلاد
وصف محمد أنور السادات,رئيس حزب الاصلاح و التنمية,التصويت بنعم على الدستور بالملحمة الرائعة في حب مصر,ورفض إرهاب جماعة الإخوان، مشيراً إلى أن "ثورة الصناديق" التي تجلت في إحتشاد الملايين أمام لجان الاستفتاء تأييداً للدستور ودعماً لخارطة الطريق, هي خير دليل على أن 30 يونيو كانت إرادة شعبية،مضيفاً:"على كل الألسنة التي إدعت غير ذلك أن تصمت الآن بعد هذا الخروج والتأييد الكبير للدستور الجديد."
 
وأضاف السادات في بيان له,اليوم، أنه طالب دول العالم وعلى رأسها الدول التي لم تعترف بثورة 30 يونيو مثل قطر وتركيا وإيران بمراجعة مواقفهم الآن وإدراك حقيقة ما حدث في 30 يونيو, حفاظاً على الشراكات والعلاقات الاستراتيجية بين الدول بعضها البعض، موضحاً أن الشعب المصري أوصل رسالة حية للعالم خلال يومي الإقتراع على الدستور توضح موقفه, وتدعم كل ما ذكرناه في جولاتنا بدول العالم خصوصاً لمن رسموا صورة مغلوطة عن 30 يونيو.
 
كما أشاد السادات,بالمشاركة القوية للمرأة في الاستفتاء, معتبراً إياها "البطلة الحقيقية للمشهد"،مؤكداً أن الأهم هو تطبيق هذا الدستور لينال كل مصري حقه.