الإثنين 6 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

نجم ليفربول يعتذر عن واقعة ضربه لـ «ميسي» في نصف نهائي الأبطال

اعتذر الاسكتلندي أندي روبرتسون، الظهير الأيسر لفريق ليفربول الإنجليزي، عن واقعة ضرب الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة، في الدور نصف النهائي من موسم 2018/2019 ببطولة دوري أبطال أوروبا.



 

وقال روبرتسون في تصريحاته لإذاعة “بيب بي سي لايف 5″:في بعض الأحيان ألعب كمشجع وليس كلاعب محترف، وذلك ربما يكون سيئًا بالنسبة لي.. لذا لن أكرر هذا المشهد إذا عاد بي الزمن للخلف.

 

وتابع روبرتسون: "أتذكر تلك اللحظة، إنها عار وأشعر بالخجل بسببها، ليس لدي أي شيء سوى احترامه واحترام برشلونة، لكن في ذلك اليوم هذا ما حدث، المنافسة كانت مشتدة".

 

وأضاف روبرتسون: "أنا آسف لتلك اللقطة، هذه ليست شخصيتي وربما خرجت عن المسموح، أشعر بالخجل مما فعلته".

 

واختتم: كنت وقتها أطارد ميسي بمساعدة زميلي فابينيو، ولكن انتهى الأمر بسقوطي وميسي معًا لذلك قمت بشد شعره بغير عنف.. أتذكر في لقاء الذهاب هرب من لاعبي وسط الفريق وجاء نحوي، قلت لنفسي “حسنا هذا الشاب جاد إنه يسير نحوي الآن.. إنه لي.. الأشياء التي يفعلها بقدميه تجعلك ترتجف أنت لا تراه.. تحتاج أن تتوقع الوقت الذي ستتدافع فيه أمامه.. لذلك قمت بإيقافه بهذه الطريقة في الإياب وبالفعل نجحنا.

 

جدير بالذكر أن ليفربول تعرض للخسارة أمام برشلونة في لقاء الذهاب بنتيجة 3/0 على ملعب كامب نو، وحقق الفوز على برشلونة في آنفيلد بنتيجة 0/4 وتأهل لمواجهة توتنهام في نهائي البطولة وفاز باللقب الأوروبي.