الإثنين 13 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

قافلة مساعدات لـ17 قرية بالمنيا

شهد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا انطلاق قافلة مواد غذائية ضمن مبادرة "نتشارك.. هنعدى الأزمة" والمخصصة لـ17قرية ضمن قري مبادرة حياة كريمة، لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا، والتي تأتى ضمن أكبر القوافل للمساعدات الإنسانية، والتي يقدمها صندوق تحيا مصر لـ 16 محافظة.
 
 
 
ضمت القافلة التي انطلقت من أمام ديوان عام المحافظة ، 15 شاحنة بعدد 26 ألف كرتونة مواد غذائية و15 طن دواجن.
 
 
شارك في الفاعليات دكتور محمد محمود أبو زيد نائب المحافظ ، وياسر بخيت وكيل وزارة التضامن الاجتماعي ، واحمد عبد الحافظ منسق صندوق تحيا مصر بالمحافظة ، وممثلي مصر الخير والاورمان والهيئة القبطية الإنجيلية وبنك الطعام ومؤسسة راعي مصر.
 
 
أكد المحافظ، على اهتمام الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بدعم جميع ابنائها وتقديم أوجه المساندة لجميع الفئات المستحقة ، وخاصة دعم الأسر الاسر الأكثر احتياجا والعمالة الموسمية ومحدودي الدخل
وأشاد المحافظ، بجهود مؤسسات المجتمع المدني، مؤكدًا دعمه وتشجيعه لكافة الأنشطة التي من شأنها المساهمة في تخفيف الأعباء على المواطنين ورفع كاهل العناء عنهم، ومشيرا إلى ضرورة تكاتف جميع الجهات لتقديم يد العون والمساعدة لأبناء الوطن ،وخاصة في مثل تلك الظروف التي يمر بها الوطن.
 
 
من جانبه قال المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، تامر عبد الفتاح إن الهدف الرئيسي من مبادرة "نتشارك هنعدي الأزمة" هو توحيد جهود شركاء العمل المجتمعي، لتحقيق أقصى استفادة للأسر الأولى بالرعاية من الموارد المتاحة لدى الدولة ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص، فضلا عن تبادل البيانات والمعلومات المتاحة عن عدد الأسر بكل محافظة وذلك تنسيقا مع وزارة التضامن الاجتماعي، مضيفا أن قوافل المبادرة تجسد نموذجا للشراكة الناجحة بين كل أطراف العمل المجتمعي من حكومة ومجتمع مدني وقطاع خاص.
 
 
وأوضح عبد الفتاح أنه تم مراجعة قواعد بيانات المستحقين بكل محافظة بالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي وسيتم توزيع المواد الغذائية تحت إشراف السادة المحافظين لضمان وصولها لمستحقيها.
 
 
وأشار إلي أن قوافل المرحلة الثالثة من المبادرة وصلت الي ٣٠٠ الف اسرة أولى بالرعاية في ٣٠٠ قرية هي الأكثر فقرا على مستوى الجمهورية
 
 
وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد شهد إطلاق صندوق تحيا مصر، أكبر قافلة للمساعدات الإنسانية، وهى المرحلة الثالثة من مبادرة "نتشارك .. هنعدي الأزمة"، لمواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".
 
 
وتستهدف القافلة الوصول إلى 300 قرية من القرى الأولى بالرعاية وفقًا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في 16 محافظة، هي: أسيوط، وسوهاج، وقنا، وأسوان، والبحيرة، وبني سويف، والمنيا، والفيوم، ومطروح، والأقصر، والغربية، والقليوبية، والوادي الجديد، والشرقية، والدقهلية، والجيزة.