الخميس 24 سبتمبر 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رابطة الدوري الإسباني تنوى مراقبة اللاعبين بالفيديو لمنع إصابة لاعب لآخر بفيروس كورونا

قررت رابطة الدوري الإسباني استخدام تحليل بالفيديو للمساعدة في تحديد ما إذا كان لاعب أصاب زميلًا له أو منافسًا بعدوى فيروس كورونا، إذا جاءت نتيجة عينته إيجابية، بمجرد استئناف الموسم بحسب مسودة بروتوكول أعدتها رابطة الدوري.



 

كما راجعت الرابطة المباريات السابقة التي ظهر فيها لاعبين أصيبوا بعد ذلك للتأكد هل أحد فيهم أصيب أثناء المباريات حيث تأكد انه لم يصب أي لاعب بسبب المشاركة في المباريات.

 

وقال رئيس رابطة الدوري الإسباني خافيير تيباس، إن "إجراءات السلامة التي أعدتها رابطة الدوري تعني أن فرصة إصابة لاعب بالعدوى خلال مباراة هي ”صفر“ من الناحية العملية".

 

وأضاف، أن "أي شخص في الدائرة الشخصية للاعب وكان على اتصال به سيخضع للفحوص، بينما يستخدم محللون برنامج رابطة الدوري يدعى (ميدياكوتش)، لمعرفة اللاعبين الآخرين الذين احتك بهم اللاعب المصاب بالعدوى".

 

وطبقا للبروتوكول، إذا جاءت عينة لاعب إيجابية بعد مباراة، فسيتم عزله، بينما تخضع المنشأة التي يقيم فيها لعملية تعقيم.