الأربعاء 8 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الرئيس التونسي لأردوغان: الحل في ليبيا لابد أن يكون "سلميا وليبيا ليبيا"

ناقش الرئيس التونسي، قيس سعيد، مساء الاثنين، مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، مستجدّات الأزمة الليبيّة، في ضوء المواجهات الميدانيّة بين الجيش الوطني الليبي، و ميليشيّات حكومة ”الوفاق“.



 

و أفاد بيان صادر عن الرئاسة التونسيّة،  أنّ ”الرئيس قيس سعيد تطرّق، خلال مكالمة هاتفيّة، مع أردوغان إلى الوضع في ليبيا“، مشددا على ”أن الحل لا يمكن إلا أن يكون في إطار الشرعية الدولية و لا يمكن إلا أن يكون سلميا وليبيا ليبيا“.

 

وأكد ”أنّ تونس هي من أكثر الدول تضررا من الوضع الحالي على كل الأصعدة“، مشيرا إلى أن ”القضية الليبية هي من أولى اهتمامات التونسيين لأن تونس و ليبيا شعب واحد“، وفق نصّ البيان.

 

يأتي ذلك، على وقع جدل و قلق متصاعدين في تونس، من التدخّل التركي في ليبيا وسط مخاوف من وجود مساع تركيّة لتحويل تونس، إلى ممرّ لأسلحتها إلى ليبيا لدعم ميليشيّات ”الوفاق“ للقتال ضدّ الجيش الوطني الليبي