الإثنين 10 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

وتطوير منظومة التدريب عن بعد

البرلمان يوافق على زيادة المخصصات المالية لبعض مشروعات القوى العاملة

وافقت لجنة القوى العاملة بمجلس النواب برئاسة جبالي المراغي، اليوم الاثنين، على توصيات وزارة القوى العاملة بزيادة المخصصات المالية بالباب السادس لبعض المشروعات التي تنفذها الوزارة، ومنها مشروع إنشاء مركز التدريب المهني الصالحية بمحافظة الشرقية، وتطوير منظومة التدريب عن بعد (أون لاين) في المركز القومي لدراسات السلامة والصحة المهنية.



 

جاء ذلك بعد أن استعرض ممثلو وزارة القوى العاملة بنود مشروع مقترح بموازنة ديوان عام وزارة القوى العاملة، ومديرياتها بالمحافظات على مستوى الجمهورية، والمركز القومي لدراسات السلامة والصحة المهنية للعام المالي 20202021.

 

وأشادت لجنة القوى العاملة رئيسًا وأعضاءً بالبرلمان، بأداء وزارة القوى العاملة، وما قدمته الوزارة خلال العام المالي الحالي 20192020 في منظومة تطوير التدريب المهني.

 

من جانبه وجه وزير القوى العاملة شكره وتقديره للجنة رئيسا وأعضاء على إتاحة الفرصة لمسؤولي وزارة القوى العاملة لعرض مقترحاتها بموازنة ديوان عام الوزارة، ومديرياتها بالمحافظات على مستوى الجمهورية، والمركز القومي لدراسات السلامة والصحة المهنية للعام المالي 20202021.

 

وأكد سعفان، أن الوزارة تقوم بدور رائد فى وضع الخطة الاستراتيجية للتدريب المهني في مصر، حيث تركز برامج التدريب المهني التي تقدمها على البعد الاجتماعي، وتعطي الأولوية في التدريب للفئات الأولى بالرعاية والفئات المهمشة التي قد لا تحظى بفرص تدريب في مراكز التدريب التابعة للقطاعين العام والخاص، وذلك من خلال 54 مركزا تابعة للوزارة بمديريات القوى العاملة على مستوى 27 محافظة، منها 38 مركزًا ثابتًا يجرى حاليا الانتهاء من تطويرها وتجهيزها ورفع كفاءتها واستكمال الأعمال الإنشائية في 7 مراكز بها للتدريب على المهن والحرف التي يحتاجها سوق العمل، لافتا إلى أنه سيتم افتتاح أول مركز بعد تطويره ويطلق عليه "شهداء الكتيبة 103 صاعقة" بحي الشرابية بمحافظة القاهرة قريبا، ثم يتم افتتاح باقي المراكز تباعا بمختلف المحافظات، كما يوجد 3 وحدات تدريبية ثابتة.

 

وقال سعفان، إن الوزارة  قامت بتطوير 13 وحدة متنقلة لتدريب الشباب بالقرى والنجوع، وكانت هذه الوحدات  مهملة منذ تسعينيات القرن الماضي، وجاءت عملية التطوير والتحديث كإعادة صياغة لها كى نصل لكل راغب فى التدريب فى محل إقامته، وإضافة رؤية جديدة نحو مستقبل مشرق لشباب مصر.

 

ومن المقرر أن تقوم الوزارة باستكمال خطة منظومة التدريب وتطوير وحدات التدريب المتنقلة بعد غروب وباء فيروس كورونا، فضلا عن تطوير منظومة التدريب عن بعد (أون لاين) في المركز القومي لدراسات السلامة والصحة المهنية.