الأربعاء 5 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رعب في الدراويش

الخوف يسيطر على الإسماعيلي بعد إصابة "رسلان" بكورونا

حالة من الرعب الشديد فرضت نفسها على النادي الإسماعيلي، عقب الإعلان عن إصابة سيد عبد النعيم رسلان، عضو مجلس إدارة النادي، بفيروس كورونا التاجي «كوفيد 19»، خوفًا من تفشي الوباء بين أروقة القلعة الصفراء.



 

 

وكان «رسلان» قد أعلن عن إصابته بفيروس كورونا، وتم وضعه على جهاز التنفس الصناعي، وعزله داخل مستشفى الإسماعيلية العام، وذلك بعد إجراء تحليل «PCR» بعدما ظهرت عليه بعض أعراض الفيروس. وقال مصدر داخل مجلس إدارة النادي الإسماعيلي، أن هناك حالة من القلق الشديد سيطرت على رئيس وأعضاء المجلس، خوفًا من تفشي وانتشار فيروس كورونا داخل النادي، خاصة وأن ذلك يتزامن مع قرار اتحاد الكرة باستئناف مباريات الدوري العام.

 

 

 وأكد المصدر أن المجلس يعتزم رفض استئناف مباريات الدوري، خوفًا على صحة كل أفراد المنظومة الرياضية، خاصة وأن إصابة عضو المجلس جاءت قبل عودة المسابقة، وهو الأمر الذي يهدد حياة اللاعبين. 

 

 

وأضاف أن هناك اتجاه قوي داخل مجلس الإدارة بالتضامن مع نادي الزمالك، والأندية الرافضة لاستئناف الدوري، واخطار اتحاد الكرة بذلك، وفي حالة تمسك الأخير بقرار عودة الدوري، سيتم التصعيد إلى وزير الرياضة، ومنه إلى مجلس رئاسة الوزراء، إلى أن يصل الأمر إلى السيد رئيس الجمهورية، حرصًا على أرواح اللاعبين. 

 

 

وأوضح المصدر أن إدارة النادي بدأت في التحرك بالفعل، لتجهيز مذكرة تفصيلية توضح موقف النادي من رفض استئناف الدوري، خاصة وان هذا القرار يعتبر مجازفة بلاعبي كرة القدم في مصر، والذين يمثلون ثروة قومية لكونهم احد أهم عناصر المنتخب الوطني. 

 

 

وأشار المصدر إلى المهندس إبراهيم عثمان، رئيس النادي، قرر عقد اجتماع للمجلس خلال الساعات القادمة، لحسم العديد من الملفات، أبرزها قرار استئناف الدوري من عدمه، إلى جانب مناقشة مستحقات اللاعبين المتأخرة، وعروض بعض اللاعبين.  

 

 

يأتي ذلك في الوقت الذي أصدر فيه مجلس إدارة النادي الإسماعيلي بيان مقتضب عبر صفحته الرسمية بموقع التغريدات القصيرة «تويتر» للشد من آزر محمد عواد حارس مرمى الفريق السابق، والزمالك الحالي، عقب اصابته بفيروس كورونا، متمنين له الشفاء العاجل، والعودة سريعًا لفريقه وأسرته سالمًا. كان محمد عواد أحد حراس مرمى الدراويش طوال المواسم السابقة، قبل انتقاله للزمالك مطلع الموسم الجاري، في صفقة بيع نهائي بلغت قيمتها 1.9 مليون يورو.