الأربعاء 5 أغسطس 2020
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

صناعة الوفد: تحويل السيارات للعمل بالغاز يوفر نحو 50% من قيمة استهلاك الوقود

 



أكد المهندس حمدي قوطة، رئيس لجنة الصناعة والتجارة بحزب الوفد، ضرورة مراعاة جميع الأمور التقنية والفنية في عملية تحويل سيارات البنزين للعمل بالغاز الطبيعي حتى لا تحدث أية مشكلات تؤثر على أداء السيارة.

 

وقال قوطة، في بيان، اليوم، إنه انتشر في الآونة الأخيرة الكثير من المعلومات حول إشكاليات تحويل سيارات الوقود للعمل بالغاز بالنسبة لأنواع بعينها من السيارات كالتربو، لافتا إلى ضرورة الاهتمام بكل تفصيلة تلافيا لأي مشكلات قد تحدث.

 

وأشار رئيس لجنة الصناعة والتجارة بحزب الوفد، إلى أن قرار تحويل السيارات للعمل بالغاز مع الاحتفاظ بقدرتها على العمل بالوقود مهم جدا ويعطي الحرية لمالك السيارة في العمل بالنظام الذي يريده وذلك عبر مفتاح تحويل يفصل بين النظامين.

 

وطالب المهندس حمدي قوطة، بزيادة أعداد محطات الغاز الطبيعي سواء عن طريق التوسع في إنشاء محطات جديدة أو عن طريق إعادة هيكلة محطات الوقود الحالية ليتوفر فيها نظام التزويد بالغاز الطبيعي إن أمكن، وذلك للتيسير على أصحاب السيارات في الحصول على الغاز.

 

وتابع رئيس اللجنة: تحويل السيارة للعمل بالغاز الطبيعي يوفر للمواطن نحو 50% من قيمة استهلاكه للوقود، مطالبا الحكومة بتوفير آلية لتقديم تيسيرات للمواطنين تشجيعا لهم على الإقدام على هذه الخطوة.