السبت 31 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الإشادة بدراسة "لتطوير المواقف والأسواق " ببنى سويف

المجلس الاستشارى
المجلس الاستشارى

ناقش  الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، الدراسة التي تم إعدادها من خلال خريجي الدورة التدريبية لـ 40 موظفًا من ديوان عام المحافظة والوحدات المحلية، والتي  قد شملت التدريب والتأهيل على العديد من المجالات والتخصصات، مثل: القانون،الإدارة، الأمن القومي،التواصل الفعال، مكافحة الفساد، الاقتصاد ،والمساءلة الاجتماعية، وإدارة الأزمات، وذلك في حضور السيد بلال حبش نائب المحافظ، والأستاذ محمد جبر أمين عام المجلس الاستشاري للشباب، والأستاذة هند أحمد الأمين المساعد للمجلس.  



 

 

 

حيث تناولت الدراسة المقترحة التي تقدمت بها المجموعة بشأن تنفيذ مشروع  إعادة توزيع مواقف السيارات والأسواق داخل المدينة العاصمة ، ليكون بمثابة نموذج يتم تطبيقه في باقي مدن المحافظة، الذي يتم من خلاله مراعاة عدد من الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية ضمن الخطة والرؤية التنموية للمحافظة ، وكذا تحقيق عدد من الأهداف الخدمية والحيوية التي تمس احتياجات ومطالب المواطنين اليومية مثل : السيولة المرورية ،الشكل الحضاري ، والتيسيرات المقدمة لسهولة الحصول على الخدمة بالشكل اللائق وغيرها.

 

 

 

وأثنى محافظ بني سويف على المقترح، معربًا عن سعادته بالروح الجماعية التي لاحظها في فريق العمل ، التي أسفرت عن مقترح جيد قابل للتطبيق،مشيدا بسرعة الاستجابة من فريق العمل لتلافي بعض الملاحظات التي أشار إليها في الجلسة الختامية مثل :  أهمية التركيز على عنصر الاستدامة ، وأهمية أن يكون المقترح قابلاً للتنفيذ من كافة النواحي المالية والفنية والجدوى الاقتصادية والدراسة المجتمعية وغيرها ، بما يضمن  تحقيق عامل الاستدامة لأي مشروع أو تغيير في مقر خدمة.

 

 

 

 إضافة إلى ذلك أهمية أن تكون دراسة أي موضوع يجب أن تعتمد على الجانب العلمي والميداني معا، وأن تكون الرؤية مستقبلية تراعي فيها التغيرات التي ستطرأ على المكان من كافة النواحي،ومنوها عن أهمية التكامل بين الأهداف وأن لا يتعارض بعضها مع البعض الآخر ومحاولة تقليل التعارض قدر المكان ، وعند اختيار بديل معين أو مصلحة على مصلحة أخرى يكون ذلك بناء عن دراسة شاملة ومجردة يكون عنصر المصلحة العامة هو المعيار والركيزة

 

 

 

وخلال اللقاء دار نقاش حول عدد من  المقترحات الخاصة ببعض الموضوعات والملفات الهامة التي تدفع جهود المحافظة في مجال استثمار الموارد والميزات النسبية بالمحافظة مثل: استثمار عدد من المواقع والأراضي المتاحة في مجالات تنموية واستثمارية تسرع من وتيرة التنمية وتوفر مزيد من فرص العمل

 

 

 

ومن جانبه أشار نائب المحافظ"بلال حبش" إلى أن هذه الدورة تمثل المرحلة الأولى من تدريب العاملين بالإدارة المحلية ، حيث سيتم التوسع في ذلك لتعم الفائدة ، وذلك من خلال مراحل وجدول زمني، ،لتكون هذه المجموعة هي  النواة الأولى لإحداث التغيير والتحديث المنشود في منظومة عمل تلك الإدارات ، منوها أنه تمت مراعاة التكامل في المادة العملية للمحاور والموضوعات المستهدفة ، مشيرًا إلى حرص المحافظ على أن يكون بعد التدريب مشروع تخرج أو دراسة عملية بشأن ملف حيوي وخدمي، لتقييم الاستفادة من البرنامج التدريبي الذي حصل عليه المتدربون.