السبت 31 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

عاجل.. وزير الإعلام السوداني: مصر أرسلت لنا أضعاف ما طلبناه من احتياجات

 أكد وزير الثقافة والإعلام السوداني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، فيصل محمد صالح، أن كل ما طلبته الحكومة السودانية من أولويات واحتياجات في تلك المرحلة، وصلت أضعافه من مصر، لافتًا إلى أن هناك وعودًا بأن الجسر الجوي، الذي وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بتسييره إلى السودان، سيتواصل خلال الأيام القادمة.



 

وقال وزير الثقافة والإعلام السوداني، في تصريحات في مطار الخرطوم اليوم الخميس، لدى تسلم شحنة الجديدة من المساعدات المصرية بحضور القائم بالأعمال المصري السفير نادر زكي، "هذا جسر جوي حقيقي، وهذه الشحنات لبت كل الاحتياجات حتى الآن حسب الأولويات التي حددتها الحكومة السودانية، بما فيها وزارة الصحة، حيث ضمت كميات كبيرة من المواد الغذائية والدقيق وألبان الأطفال، بالإضافة إلى مواد وأجهزة طبية تشمل حتى الأمصال، نظرا إلى أن مناطق كثيرة مهددة الآن بالعقارب والثعابين، كما وصلت أدوية وأمصال مختلفة لمواجهة الأمراض المصاحبة للخريف".

 

وأشار إلى أن كميات كبيرة وصلت من مواد الإيواء، معربًا عن تقدير لـ "الأخوة في مصر"، حكومة وشعبًا، لأن مصر من أوائل البلاد التي تفاعلت مع أحداث الفيضان وما صاحبه من مآس في السودان.

 

وقال صالح: "أُبلغنا من الأخوة في مصر بأن لديهم تعليمات مباشرة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، لكل الوزارات والأجهزة المختلفة بالتواصل مع نظرائهم في السودان، للتعرف على الاحتياجات المطلوبة، وفعلا هذا ما حدث"، معربًا عن الشكر للشعب المصري والرئيس السيسي ورئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وكل الوزراء، بالاضافة إلى الإعلام المصري، الذي يقود حملة كبيرة جدا للتضامن مع السودان والسودانيين في أجهزة الإعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي".

 

وأوضح أن الشعب المصري يُبدي تجاوبًا وتعاطفًا كبيرين مع السودان، وهذا شيئ طبيعي بحكم العلاقات الممتدة بين الشعبين، حيث إن مصر باستمرار كانت تقف إلى جانب السودان في ظروف كثيرة، فما بيننا من علاقات أسمى وأبقى وأطول.

 

من جانبه، قال القائم بالأعمال المصري في السودان السفير نادر زكي، في تصريحات خلال تسليم شحنة المساعدات، إن الجسر الجوي، الذي أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي توجيهات بتسييره إلى السودان، هدفه تلبية احتياجات الأشقاء، لمواجهة تداعيات الفيضان والسيول، مشيرا إلى أن الجسر يتطور بشكل مستمر من حيث حجم المساعدات ونوعيتها.

وأكد أن هناك تعليمات من الرئيس السيسي يعمل على تنفيذها بشكل مباشر رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وكافة الوزراء المصريين، بالتواصل مع نظرائهم في السودان، لتلبية الاجتياجات في تلك الفترة.

 

وأشار إلى زيارة وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، إلى الخرطوم والتي اختتمت أمس، حيث اتفقت مع وزير الصحة السوداني الدكتور أسامة عبد الرحيم، على بدء خطة عاجلة تُنفذ من يوم السبت المقبل، بوصول مواد رش في محاولة لاحتواء أي وباء قد يظهر نتيجة الفيضان حتى قبل أن يظهر، وهذا تحرك سريع سيشمل مختلف الأنحاء، وستصل كل الكميات المطلوبة إلى أن تتم السيطرة على هذا الأمر، قبل ظهوره.

 

وأوضح أن هناك اتصالات بين الوزراء في الجانبين في مختلف المجالات، وسيكون هناك نشاط كبير في الفترة القادمة اتصالا بزيارة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، الشهر الماضي إلى الخرطوم، وكل الملفات والمبادارت الجديدة سيتم التباحث بشأنها، مضيفا أن توجيه الرئيس السيسي واضح وصريح بأن تنطلق العلاقات الثنائية مع السودان بأسرع وبأقوى صورة ممكنة.