السبت 31 أكتوبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

خبير: الولايات المتحدة تحتاج 3 تريليونات دولار لدعم اقتصادها المتضرر

دعم الاقتصاد الامريكى
دعم الاقتصاد الامريكى

قال "ويليام لي" كبير الاقتصاديين في مؤسسة "ميليكن" لأبحاث السوق والابتكارات المالية إن الولايات المتحدة بحاجة إلى نحو 3 تريليونات دولار من الحوافز المالية لدعم اقتصادها المتضرر من تداعيات جائحة فيروس "كورونا"، في الوقت الذي لا يزال الكونجرس والبيت الأبيض في مأزق بشأن ما يجب تضمينه في حزمة الإغاثة التالية.



 

وأوضح "لي" في حديث مع شبكة "سي إن بي سي" الإخبارية، أنه يجب إنفاق 3 تريليونات دولار على برامج مثل تحفيز الشركات لزيادة قدرات العمل عن بعد ومساعدة العاطلين عن العمل في العثور على وظائف.

 

وأضاف: "أعتقد أن الشيء الوحيد الذي يتفق عليه الجميع هو أننا يجب أن نتدخل وبشكل سريع وكبير، لكن يبقى التساؤل بشأن كيفية فعل ذلك دون زيادة دائمة في العجز المالي".

 

وأكمل: "لهذا السبب يجب أن تكون البرامج الموضوعة مستهدفة ومصممة بطريقة بحيث تختفي بمجرد عودة الاقتصاد إلى العمل مرة أخرى".

 

فيما أوضحت شبكة "سي إن بي سي" أن الخلافات بين الديمقراطيين والجمهوريين حول البرامج التي يجب تمويلها ساهمت في المأزق بشأن تمرير مشروع قانون تحفيز آخر في الولايات المتحدة، وفي محاولة أخرى لإحياء مشروع قانون للإغاثة من فيروس كورونا، سيصوت مجلس الشيوخ الذي يقوده الجمهوريون على حزمة جديدة - ولكن من غير المرجح أن يحصل على 60 صوتا اللازمة لتمريرالقرار المجلس أو تلقي الدعم في مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون.

 

وأبلغت الولايات المتحدة عن أكبر عدد من حالات الإصابة والوفيات بفيروس "كوفيد-19" في العالم، وفقا للبيانات التي جمعتها جامعة جونز هوبكنز التي أظهرت أنه حتى صباح الخميس، تم الإبلاغ عن أكثر من 6.3 مليون إصابة في الولايات المتحدة مع أكثر من 190 ألف حالة وفاة.

 

وأدت إجراءات الإغلاق لاحتواء الفيروس إلى انخفاض الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد الأمريكي - الأكبر عالميا - بنحو 31.7% على أساس سنوي في الربع الثاني، وهذا هو أسوأ انخفاض ربع سنوي في النشاط الاقتصادي على الإطلاق.