الخميس 26 نوفمبر 2020
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

ترامب يرد على طلب الإمارات لشراء المقاتلة "F-35" الأمريكية

ترامب مع الرئيسة والرئيس التنفيذي لشركة لوكهيد مارتن
ترامب مع الرئيسة والرئيس التنفيذي لشركة لوكهيد مارتن

 قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء إنه شخصياً لن يواجه "مشكلة" في بيع الطائرة المقاتلة المتطورة من طراز “F-35” إلى الإمارات العربية المتحدة، على الرغم من اعتراضات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.



 

قال ترامب لشبكة "فوكس نيوز" الامريكية، في مقابلة قبل حفل التوقيع في البيت الأبيض لاتفاقيات تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات والبحرين في وقت لاحق: "لن أواجه أي مشكلة في بيع طائرة F-35، إلى الإمارات.  وأكد ترامب أيضًا أنه سيكون على استعداد لبيع المقاتلة F-35"" إلي  دول شرق أوسطية أخرى بنفس أنظمة الأسلحة المباعة لإسرائيل، مشيراً إلى أن مبيعات هذه الطائرة ستكون مفيدة للولايات المتحدة والوظائف الأمريكية. وقال ترامب: "إنها دول غنية جدًا في الغالب، مثل الإمارات العربية المتحدة، وترغب في شراء الطائرات المقاتلة، وأنا شخصيًا لن أواجه مشكلة في ذلك"،"بعض الناس   يقولون ربما يذهبون إلى الحرب."

 

وأوضح ترامب أن استراتيجيته تتمثل في إبرام اتفاقيات مع دول الشرق الأوسط الأخرى في محاولة لدفع الفلسطينيين نحو التفاوض على اتفاق سلام مع إسرائيل.

 

 كان أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية  قد أكد أمس الاثنين، إن طلب الإمارات شراء  المقاتلات F-35، هو طلب قديم لأبوظبي، ولم يتم إدراجه في الصفقة الإماراتية الإسرائيلية.

 

وفي غضون ذلك حذر زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل، جمهوري من ولاية كنتاكي، من أن أي مبيعات من هذا القبيل ستتطلب تدقيقًا من الكونجرس، وقال إنه يجب على الكونجرس حماية التفوق العسكري لإسرائيل، حتى عندما أشاد بالاتفاق الثنائي. وقال مكونيل في كلمة ألقاها أمس الاثنين "في هذه الحالة، نحن في الكونجرس ملزمون بمراجعة أي صفقة مبيعات مسلحة أمريكية مرتبطة بالصفقة". "بينما نساعد شركائنا العرب في الدفاع ضد التهديدات المتزايدة، يجب أن نستمر في ضمان بقاء التفوق العسكري النوعي لإسرائيل دون منازع".

 

قال نتنياهو إنه سيعارض بيع الأسلحة، على الرغم من الصفقة الإماراتية التاريخية، وسط تقارير تفيد بأن اتفاق التطبيع الذي توسط فيه ترامب شمل لغة لتزويد الدولة الخليجية بأنظمة أسلحة أمريكية متطورة. كان الحفاظ على التفوق العسكري  الإقليمي لإسرائيل سمة مميزة للسياسة الإسرائيلية لعقود، واستخدمت الدولة علاقاتها الوثيقة مع واشنطن لضمان عدم بيع أسلحة متطورة معينة إلى الدول المجاورة.

يُقال إن الإمارات العربية المتحدة كانت مهتمة منذ فترة طويلة بالحصول على طائرات مقاتلة أمريكية الصنع من طراز F-35 وطائرات بدون طيار هجومية مثل تلك التي تستخدمها إسرائيل.