الإثنين 1 مارس 2021
رئيس مجلس الإدارة
أيمن فتحي توفيق
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

6 مهارات اجتماعية يجب أن يتعلمها طفلك في سن السابعة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

لاشك أن الأطفال سريعي التعلم والكثير من التوجيه يأتي من المنزل، وبصرف النظر عن التعلم الأكاديمي فإن المهارات الاجتماعية الجيدة شيء يجب على جميع الأطفال تعلمه في سنواتهم الناشئة.



 

وقالت رندا الطحان، استشارى نفسى واجتماعى،  يمكن  للأطفال أن يتعلموا الكثير عندما يقومون بعمل جيد اجتماعياً، فوفقاً للدراسات، تساعد المهارات الاجتماعية الجيدة الأطفال على تحقيق نتائج تعليمية ومهنية أفضل، وبناء صداقات دائمة، وأن يكونوا حازمين، واغتنام الفرص ويكونوا أقل عرضة للمعاناة من الإجهاد، والمشكلات السلوكية.

 وتقدم الطحان بعض المهارات التي يجب أن يتعلمها أطفالك في سنوات نموهم، وذلك فيما يلي:

 

1- التنسيق:

عندما يتعلم الأطفال العمل في فريق أو التعاون، يتعلمون احترام الآخرين والتعرف على قدراتهم أيضًا، يمكن أن تكون أنشطة الفريق والألعاب الجماعية دروساً تعليمية رائعة للأطفال.

 

2- اتباع الإرشادات:

من المرجح أن يكون الأطفال الذين يتبعون التوجيهات جيدًا ويؤدون المهام أكثر كفاءة وانضباط، عندما تقوم بتدريسهم، قم بنقل مهمة روتينية أو توجيه واحد في كل مرة، إذ يمكن للتعزيز الإيجابي أن يشحذها أيضًا للقيام بعمل افضل.

3- الاستماع:

 تماما كما تشجع الطفل على الانفتاح، من المهم أن تعلم طفلك الصغير أن يكون مستمعًا جيدًا أيضًا، فهذا سيعزز مهاراته في التواصل، ويكون أكثر ترحيبًا بالآخرين، كما أنه عنصر إضافي في العصر الرقمي.   4- المشاركة:

لقد كبرنا ونحن نسمع أن المشاركة أمر مهم، إنه شيء يحتاج جميع الأطفال إلى تعلمه بالقدوة، فالأطفال الذين يشاركونهم من المرجح أن يقدروا ويمارسوا المساواة والإنصاف وقد يعززون احترامهم لذاتهم.

5- التواصل البصري:

غالبًا ما يكبر بعض الأطفال خجولين وعصبيين، التحدث إليهم حول أهمية الحفاظ على التواصل البصري يزيد من الثقة ويؤدي إلى مهارات تفاعل اجتماعي إيجابي مع الآخرين.

 

6- احترام مساحة الشخص وخصوصيته:

منذ الصغر، من الجيد تعليم الأطفال أهمية الحفاظ على المسافة واحترام خصوصية الآخرين، ابدأ بوضع حدود في المنزل وإنشاء كلمات آمنة.