بوابة روز اليوسف

بوابة روز اليوسف

20 اغسطس 2019 - 26 : 6   Facebook twitter Youtube   RSS
بوابة روز اليوسف
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

مدينة الفخار بمصر القديمة.. "نحاتي الربع جنيه" (صور)

29 يناير 2019 - 50 : 20




تصوير- سماح زيدان
تصوير- إسراء سعد

مدينة الفواخير، أول مدينة للفخار بمنطقة مصر القديمة، صديقة للبيئة حلم، استغرق أكثر من 10سنوات لتحقيقه، بمنطقة بطن البقرة.

58 مليون جنيه هي قيمة الاستثمارات التي ضختها الدولة لإنشاء تلك المدينة.

تجولت عدسة "بوابة روزاليوسف" والتقت أصحاب وعمال الورش.

"تشققت يداه من الزمن ومن حرفة لم يعرف سواها منذ طفولته، فقد تربي بين زخم الطين والنار، وتعلمت عينه قبل يديه نحت الجمال، من عجن الماء مع الطين"

عم حسن قال لـ"بوابة روزاليوسف": "أجلس كل يوم من السادسة صباحًا، أقوم بنحت الفواخير، زمان كنا بنعمل القلل، وزير الميه، وتماثيل الفيلات والقصور، إنما دلوقتي بالعافية بقي بيجيلنا شغل".

وأضاف عم حسن: "40 عامًا قضيتها في هذه الصنعة، ولم أعرف سواها، "الرزق قل عن زمان، بسبب غلاء أسعار الخامات مثل الطين الأسواني، والماء والكهرباء".

الحرفي "خالد البولكي" قال: "المكان هنا كشكل ونظافة أحسن كتير من زمان، مضيفًا، أسعار الكهرباء والغاز، غير مدعمة، لم يعد الطلب على شغل الفخار زي زمان".

وطالب البولكي الحكومة بدعم صانعي الفخار، خاصة أنها حرفة ذات دخل ضعيف، وتتحكم فيها العوامل الجوية خاصة في فصل الشتاء، يقل الإنتاج، مضيفًا، "القطعة إلى بنعملها بناخد عليها ربع جنيه، والمكسب حسب إنتاجك".

 





































التعليقات



سيعجبك أيضاً

مجلة روز اليوسف
مجلة صباح الخير
روز اليوسف اليومية

انجازات في المحافظات

العدالة الاجتماعية

Rosa TV
  • الأكثر قراءة
  • إخترنا لك

المعهد العالي للغات بالمنيا

تطوير مصر

اعلان مراتب سوفت