الثلاثاء 26 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

رواية عن زنا المحارم قادته لاغتصاب شقيقته

رواية عن زنا المحارم قادته لاغتصاب شقيقته
رواية عن زنا المحارم قادته لاغتصاب شقيقته

كتب - عادل عبدالمحسن

كشفت جلسات محاكمة المتهم باغتصاب شقيقته أنه أقدم على جريمته بعد أن أعطته والدته الفائزة بقرعة اليانصيب البالغة 10 ملايين دولار رواية عن زنا المحارم.



وحسبما جاء في المحاكمة أن المتهم جيسون كارليل، 48 عامًا، استخدم واقيا ذكريا قبل اغتصاب شقيقته القاصر التي تبلغ من العمر 13عامًا خلال حدوث واقعة الاغتصاب.

وقالت المجنى عليها أمام محكمة ويتشيتا فولز بولاية تكساس الأمريكية، يوم الثلاثاء الماضى إنه قرأ كتابًا بعنوان "الزهور في العلية"، أعطته له "والدته" وهو رواية تحظى بشعبية وتحتوى تلك الرواية على أن عائلة من الأطفال المهمشين يكتشفون أن والدهم كان شقيق والدته غير الشقيق.

وأشارت ضحية كاريليل إلى أنه لم يُسمح لها أبدًا بقراءة الكتاب، مشيرة إلى أن شقيقها حاول التحرش بها لأول مرة، عندما كان عمرها خمس أو ست سنوات.

وقالت ضحية كارليل، التي لم تكشف عن اسمها لحماية خصوصيتها، "أخي جاء إلى غرفتي في منتصف الليل وطلب مني أن يلعقني بين الساقين". وتقول إنها رفضت، لكن كاريليل فعل ذلك على أي حال.

وحسبما ذكرت صحيفة "ويتشيتا فولز تايمز ريكورد" نيوز الأمريكية، واصلت شقيقة كاريليل سرد كيف قام ذات مرة بإغلاق الحمام عليها عندما انتهت من الاستحمام، ومزق ملابسها عنها، وأخبرها أنه يمكن أن يغتصبها ولم يفعل. كما تحرش بها في حمام السباحة وهي في العاشرة من عمرها.

 


وقالت الفتاة أمام هيئة المحلفين في المحكمة إن والدتها عندما رأت ما كان يحدث في إحدى المرات، أمرته بغضب بالخروج من حمام السباحة، متذكرة كيف كانت رائحته كريهة خلال سوء المعاملة.

 وتضيف الضحية إن المتهم اغتصبها عندما كانت في الثالثة عشرة من عمرها بعد أن أخبرها أنه يريد "أن يكون الأول مشيرة إلى أن واقعة الاغتصاب وقعت أثناء حضور والديها جلسة للعلاج بالتنويم المغناطيسي، وأن الاعتداء لم يتوقف إلا عندما خرج كارليل.

قالت شقيقة كارليل المغتصبة إنها أخبرت والدتها وزوجها عن سوء المعاملة عندما بلغت سن 18، لكنها تقول إنها فشلت في فعل أي شيء حيال ذلك. لا يقدم محامو كاريليل أي شكل من أشكال الدفاع، وبدلًا من ذلك ابتكروا إستراتيجية ستجعلهم يستأنفون أي قناعة يتلقاها.

يذكر أن جوان أميس، والدة المتهم كاريليل الفائزة بجائزة يانصيب بمبلغ 10 ملايين دولار في ولاية تكساس عام 2018 قامت بتوكيل محام للدفاع عن ابنها ودفعت له كفالة قدرها 600ألف دولار في واقعة إدانته بشراء فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا من والدتها مقابل 3000 دولار في عام 2006، ولديها جناية عام 1994 بتهمة ارتكاب جريمة مع طفل.