الخميس 9 يوليو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

الخارجية الفلسطينية: نتنياهو يعادي السلام النهائي ويخشى أية صيغة تطرح لتحقيقه

الخارجية الفلسطينية: نتنياهو يعادي السلام النهائي ويخشى أية صيغة تطرح لتحقيقه
الخارجية الفلسطينية: نتنياهو يعادي السلام النهائي ويخشى أية صيغة تطرح لتحقيقه

كتب - وكالات

 انتقدت وزارة الخارجية الفلسطينية، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقالت إنه يواصل منذ صعوده إلى الحكم في العام 2009، رفض جميع الخطط والمشاريع السياسية الهادفة للوصول لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وتحقيق السلام النهائي بين الجانبين.



وذكرت الوزارة - في بيان صحفي، اليوم الأحد أن نتنياهو لا يتردد لتنفيذ كامل مخططاته الاستعمارية التوسعية منذ عودته إلى الحكم في العام 2009 في بناء أبواب ومسارات للهروب من الجهود الدولية المبذولة لإحلال السلام، عبر إفشال أي شكل من أشكال المفاوضات، تارة عن طريق رفع مستوى الهاجس الأمني واللجوء إلى التصعيد العسكري، وأخرى حاضرة بشكل دائم في براغماتية نتنياهو ودعايته التضليلية تتعلق بمسار (الانتخابات المبكرة) لبعثرة الأوراق السياسية وإجهاض أية فرصة مهما كانت ضعيفة وشكلية لتحقيق السلام.

وأشارت الوزارة في هذا السياق إلى ما تناقله الإعلام الإسرائيلي من أن نتنياهو يسعى لتأجيل نشر "صفقة القرن" خشية من تأثيراتها على فرصه في الانتخابات المبكرة.. مؤكدة أن محاولات نتنياهو وفريقه بهذا الخصوص تحمل عددا كبيرا من الدلالات والمؤشرات التي تؤكد رفض نتنياهو واليمين في إسرائيل لأية حلول مهما كانت منحازة وخاوية من أية مضمون حقيقي.

واختتمت الوزارة بيانها بالقول: "تبقى بوصلة نتنياهو وفريقه تتجه نحو محاولة ضمان البقاء في الحكم، ولم تكن في يوم من الأيام تؤشر نحو سعي لتحقيق السلام وحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني".

ه م غ/ ت م ش/ف ع