الثلاثاء 26 مايو 2020
رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
أيمن عبد المجيد

عاجل.. الصين تكشف حدثاً مهماً 

بينما سجلت الصين 32حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد ــ19" من الصينيين العائدين من الخارج، لم تسجل الصين أى حالة وفاة بين المرضى منذ ظهور الفيروس التاجى.



 

 

 

 

  وحسبما أفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قال مسؤولو اللجنة الوطنية للصحة في البلاد إن جميع المرضى الجدد هم من العائدين إلى الصين من الخارج ، حيث تستعد البلاد لموجة ثانية من الحالات العائدة من الخارج.

 

 

   وقال بيان أصدرته اللجنة اليوم إنه بينما أُضيف 32 شخصًا إلى الحصيلة ، تم إخلاء 89 آخرين من المستشفى بعد شفائهم. وهناك 12 حالة أخرى مشتبه بها - وجميعها عائدة من الخارج - تم وضعها تحت المراقبة، إلى جانب 30 حالة أخرى بدون أعراض.

 

 

و في هذه اللحظة، يوجد 1224 حالة مؤكدة في العلاج و 1033 حالة بدون أعراض تحت العزلة والمراقبة.

 

 

وأشار البيان إلى أن أعداد الوفيات اليومية الجديدة تحوم في الأرقام الفردية لأسابيع ، وتصل إلى واحدة فقط في عدة أيام.

 

 

  وفي الأسبوع الماضي، بدأت الصين في الكشف عن عدد الحالات بدون أعراض لأول مرة، بعد مخاوف عامة من احتمال قيام ناقلات "صامتة" بنشر الفيروس.

 

 

  كما تزايدت المخاوف من عودة ظهور محتمل في مركز ووهان، حيث تم اكتشاف الفيروس لأول مرة في أواخر العام الماضي.

 

 

بعد تأكيد عدد من الحالات بدون أعراض في المدينة، ألغت السلطات المحلية حالة "خالية من الوباء" في 45 مجمعا سكنيا يوم الاثنين.  وفي الوقت نفسه، تجاوز عدد الوفيات من هذا الوباء 70ألف شخص على مستوى العالم، حيث دمر الفيروس العديد من البلدان في أوروبا والولايات المتحدة.

 

 

 يحث أكثر من 160 من القادة العالميين الحاليين والسابقين دول مجموعة العشرين على الموافقة على 8 مليار ات دولارات في تمويل الصحة العالمية الطارئة.

 

 

كما دعت الرسالة المفتوحة إلى تقديم 35 مليار دولار  لدعم البلدان ذات النظم الصحية الضعيفة وما لا يقل عن 150 مليار دولار  للدول النامية لمحاربة الأزمة الطبية والاقتصادية.

 

 

 كما حثوا المجتمع الدولي على التنازل عن سداد ديون هذا العام من الدول الأكثر فقراً، بما في ذلك 44 مليار دولار مستحقة من إفريقيا.

 

 

 وأثارت أزمة الرعاية الصحية في الدول الغنية مخاوف بشأن ما قد يحدث إذا انتشر المرض بشكل لا يمكن السيطرة عليه في البلدان النامية. 

 

 

وكان من بين الموقعين الـ 165 ، الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون و 92 رئيسًا سابقًا ورؤساء وزراء من بين آخرين. شارك أو علق على هذا المقال: الصين لا تعلن عن أي شركة جديدة.